المقالات

المفرزات الانتخابية على الساحة الشيعية


 

مظهر الغيثي ||

 

كل من يحاول رئب الصدع بدون أن يطرح طروحات تتناسب مع الواقع السياسي الوطني والشيعي بالخصوص فهو يعبث ولهو بوقته ووقت غيره وهو بالطبع ثمين جدا وخاصة الان

ان اهم ما افرزته الانتخابات هو تيار بجمهور مطيع وكتلة قوية تنافس في مساحة شيعية وطنية وتعتمد على المفرز الثاني للانتخابات وهو أن الجزء الأكبر من الجمهور الشيعي هو مقاطع لا بل ويعاند اي دعوى لاداء واجباته بسبب شعوره بالظلم وهدر الحقوق

وأما الأحزاب الشيعية الأخرى فهي لديها مساحة جيدة في السابق لكن الآن تنافسها بقوة الأحزاب الصغيرة التي افرزتها أحداث ما بعد تشرين وهي تنافس كذلك الكتلة الصدرية على الكتلة البشرية الشبابية دون سن 34 سنة

ان ما يهم الطامحين للاجماع الشيعي هو حصولهم على حكومة شيعية قوية تفرزها تحالفات شيعية قوية

لكن الحقيقة أن المنافسة الحقيقية هي على الكتلة البشرية الشبابية المهدورة الاتجاه وتقع بين 18-34  سنة والتي تمثل اكثر الذين قاطعوا وتمثل كذلك كتلة المقاطعين وربما تقدر ب 60٪ من مستحقي التصويت او اكثر على اعتبار اننا امام استحقاقات انتخابية مستمرة

وعلى قدر أهمية دخول الشيعة في تشكيل الحكومة القادمة تأتي الأهمية وبدرجة أعلى وهي الأداء الحكومي والبرلماني والذي سيؤثر في مستقبل وجود هذه الأحزاب والتيارات الجديدة والقديمة ولذلك نجد التنافس على إقصاء أحزاب بعينها لانها تمثل المنافس الفعلي الشرس في الساحة الشعبية الشيعية مثل دولة القانون وصادقون

وكما رجحنا قبل سنين أن افول نجم الأحزاب ذات الأجنحة المسلحة قادم ولا مناص من البناء الفكري والتوجه نحو كسب الشباب والذين قسمناهم على عدة أجيال وبمعيار تكنولوجي

وما يثبت صدق التحليل هو ارقام الأصوات وليس عدد الكراسي فالجميع قد تغيرت أرقامه بالسلب او الايجاب لكن المعيار كان هو الاستثمار في الفكر القيادي وتنظيم السلاح ولو ادرك من نصحناهم سابقا صدق كلامنا هذا في حينها لما وصلنا إلى نقطة اللا عودة

فما افرزته الانتخابات ليس اعداد مقاعد بل هو خارطة شعبية شيعية جديدة ومن ادركها فقد نجى ومن اغفلها فقد اكلته الكواسر

ـــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك