المقالات

للضغط على نواب عزم! مسرحية الخميس مستمرة!

395 2022-01-16

  د. حسين فلامرز ||   لاشك ان الذي يسمح لداعش ان يعيث في الارض فسادا لايبخل على اعتلاء الكرسي ارواح اخرى! صدمة في الشارع السياسي برمته عندما انقلبت الكتل السياسية على بعضها! لتتزمت الكتل ذات العبودية للصنم الواحد على الكتل المؤمنة بان الحكم للشعب!  في كل فترة تستخدم الكتل السياسية الية معينة وتحالفات معينة مدعومين من ابواق اعلامية يبيعون ضميرهم من اجل حفنة من الدولارات، إن لم يكونوا من اولاد عبيد الفترة البائدة ابادها الله ومحقها وصخم وجه كل من تباكى عليها. موضوعنا اليوم تاكد من خلال مصادر سياسية سنية بان مسرحية الخميس قد دبرت بليل متهمين شركاء  سياسيين حكوا السرف والعرض والارض في وقت كانوا هم يسكنون في ديار امنة! ان مشكلة هؤلاء الطامعين بالسلطة لم يفكروا بان الجانب الاخر الذي يعيش الديمقراطية بحقيقتها . وخير مثال على ذلك الاتحاد الوطني الكردستاني الذي تشضى الى اكثر  من حزب وكيان لهو خير دليل على ديمقراطية رئاسته وانفتاح اعضاءه وقد يكون سبب هذه الانقسامات خلافات وليس اختلافات، بالتالي نرى الاطار الشيعي وبكل شفافية وبالرغم من انهم يمثلون اكثر من ٢٥ مليون من الشعب العراقي يناور ويصبر حتى لايخرج البعض عن الخط الحسيني فيذكرهم التاريخ بما لايحمد عقباه.  اما اعضاء عزم الذين قرروا الذهاب مع الاطار لايمانهم بان الاطار الشيعي هو الكتلة الحقيقية الاكبر وانهم لن يتنازلوا عن وحدة العراق فقد تم وضعهم تحت ضغط قد يصل الى حد الاغتيال مثلما تعرض النائب عن الديمقراطي الى محاولة اغتيال لكونه اعطى صوته بحرية تامة.  ولاشك ان ردود افعال الخنجر والحلبوسي لم تكن لائقة على الاطلاق وفيها نغمة لاتنم عن لباقة او لياقة وانما فضحت مستواهم السياسي الحقيقي انهم لعبة ليس الا ومستندين الى من هو في لحظة ما يصبح فراغ في فراغ. ان الاوان للاطار الشيعي ان يقود العملية السياسية بكرده وعربه والغلبة للمؤمنين.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك