المقالات

البرلمان فصيل ناقة الحكومة إتباعآ وخضوعآ

472 2021-01-31

 

حسن المياح ||

 

العجيب في الأمر , أن النواب يتحدثون وكأن واحدهم كأي مواطن عادي يتكلم وينتقد ويطلب , ولا ترى فيه قوامآ وسلوكآ أنه عضو برلمان فاعل , يمثل شريحة وطنية تعداد أفرادها مائة ألف من المواطنين العراقيين أو يزيدون . فهو أبتر ضائع بين البتران , كما يقول المثل .

التشريع والمراقبة والمتابعة من واجبكم , وأنتم من يقوم الميل , أو الإنحناء , أو الإلتواء , أو الإنبطاح , لأن مقامكم في المسؤولية ذو شأن مؤثر , وفعل مغير ; ولكننا نراكم ضعافآ خائرين , جبناء فعل وعمل إلا لذواتكم المجرمة المريضة , شجعان تصريحات همبلة على الشعب صراخآ وصيحات منتفشة لا طعم فيها ولا لون لها ولا تشم منها رائحة , لا تأثير لكم في الفعل والمسؤولية , وأنكم تستجدون من أي مسؤول في الحكومة حين تريدون أن تعملوا , أو تقدموا الى الشعب خدمة , ......... , ولا أدري كيف أنتم نواب أو أعضاء برلمان يشار اليكم في البنان..... ???

أنتم لا فائدة منكم لأنكم لم تعملوا بجهد فارض على الحكومة , ولذلك الحكومة إستسهلتكم وسخرت منكم ولا تزال تسخر , وأنتم الدمى بين يديها , تتلاعب بكم كما يلعب الطفل الصغير المدلل ويلهو بدماه الموزعة أمام ناظريه , والألعوبات المنتشرة خربطة وعبثآ تحت يديه والتي في حوزته .........???

أما تخجلون .... وأنتم النافخو أجسادكم حين تصرحون خطبآ نارية همبلة بإرتعاش من الحكومة وإرتجاف منها وبرعادة ..... ???

واحدكم ~ ذكر وأنثى , وأنتم ليس نوابآ ; وإنما أنتم نوائب الدهر , ومحن الزمان التي جثمت على صدور العراقيين بإنتخاب منه , وخيمتم ظلامآ على الجو الذي يعيش فيه ظلمة حالكة وسيول أمطار أحزاب وعلل ومصائب ~ كالمرأة المحافظة التي تتغشى حياء ونجابة من الأجنبي إذا تطلع اليها أو تحدث معها ..... , فضلآ عن إذا أراد أن يريها العين الحمراء شزرآ موبخآ إياها , أو يتجاسر عليها , أو ينال منها ....... ???

 فهي البائسة الحيية المستحية , الخائفة الجبانة , اللائذة المعتذرة , المتقرفصة تحت عباءتها خجلآ ومضايقة ,وذلآ وإرتعاشآ , وخوفآ وإرتجافآ ..... , ويخاف عليها أن تصاب بنوبة قلبية فتسكتها جثة هامدة بلا حراك أو أي حركة , وهي أصلآ الجامدة اللامتحركة , أو قل أنها كانت تمشي على إستحياء , لتثبت أنها حيية مؤدبة , مطيعة مهذبة , لا هم لها ولا غرضآ بما يجري وبما يكون أو ما سيكون , ما دام أنها محتفظة بمالاتها وكياتها وتنتظر المزيد عطاءآ وثراءآ على سكوتها وخنوعها , وقبولها وخضوعها , وحتى على إمكانية قبولها وتقبلها وإستقبالها للتلقي بلا مشاكسة أو معارضة ........... ,حتى لو إحترقت البصرة وأظلمت دنياها , ولم يعد المواطن البصري حصرآ ( والبرلماني مستثنى فيها . لأنه مطمئن على حاله ووجوده ) فيها يميز , لإنعدام الرؤية بسبب الظلام الدامس الفاقد لإشراقة النور بسبب بيع محطات توليد الكهرباء الى شركة كار الكردية , وأن الأكراد سلبوا العراق ~ والبصرة خاصة ~ كل الثروات والخيرات , لأن فيها يتواجد الصهاينة , والماسونيون , والموساد الإسرائيلي الصهيوني المجرم الحاقد الظالم ..... ???

فكيف لا يكونوا أسيادآ , بعدما توفر لهم العبيد إستعبادآ محتقرآ , وإستحمارآ مطية , ميسورين ركوبآ ,  ودغدغة مداعبة لتهيئة الحال للإضطجاع ممارسة ..... ???

فبعد كل هذا الحال , هل من بارقة أمل لعيش إنساني كريم للشعب البصري والعراقي في ظل حكومة تسوق النواب خرافآ , وهم الطائعون الى السوق كرامآ مسرورين , جذلين فرحانين , وأنهم يحنون الى الذلة والإحتقار , والإذلال والمهانة , كما هو حنين النيب الى فصالها ......???

والنيب هي الإبل , والفصال أفراخها ..... ???

فأعضاء البرلمان ~ وحقيقة أخجل لما أقول " أعضاء " , لأن العضو يدلل على الوجود الفاعل والبروز الظاهر والقيام الواعد والفاعلية المنتجة والتأثير الواجد ....... , والبرلمانيون هم ليسوا كذلك ~ واحدهم يمثل فصيل ناقة مسؤول حكومي إتباعآ وخدمة ; وليس هو الذي يشرع ويأمر , ويقود ويفرض الوجود الوطني العازم على البناء والإصلاح والتسيس سياسة إستقامة دون إلتواء الى أردن , أو ميل الى مصر , أو إنطواء على تنفيذ أجندة عمالة , أو تقوقع على منفعة ذات جوكري عميل هادم ناقم ....... , ودون تفريط من قبل الحكومة بثروات وخيرات , هي ملك الشعب العراقي كافة , والأمة العراقية كلها , لا يحق أن يستفرد بها أحد مهما كان وجوده وكانت مسؤوليته التكليفية حكومة أو برلمانآ أن يتصرف , أو يتعامل , أو يعطي , أو يمنع , أو يمنح هبة بلا مقابل أو منحة هواءآ ~ كالنفط , وغيره ~ أو مقابل أجر بسيط , أو سعر قليل , أو ثمن زهيد ....... ???

وذلك هو الإنحراف ...الذي عليه الحكومة     ???

 وهذا هو الظلم والجور ... من قبل الحكومة والبرلمان ..... ???

 وتلك هي العمالة والجوكرية ... حكومة ويزيدها البرلمان من بعضه أفرادآ ...... ???

 وهذه هي العبودية للإستعمار , والإستعباد للمحتل وأفراخه الزعاطيط اللواحق الزاحفين تدميرآ ونهبآ وهلاكآ ....... ???

فهل من وعي وإتعاظ .... يا شعب العراق الأبي ....???

 وبالآخر والأخير وتذييلآ , لأنه ذيل تبع تابع ذليلآ مذلولآ متذللآ ذال نفسه بطوع دون كرامة , وخضوع بلا رجولة موقف ذكورآ وإناثآ ..... البرلمان الخافت الهافت , الطافيء المطفى , أصلآ وجذرآ ....... ???

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك