المقالات

الكرابلة أفراخ الماسونية المتربين في أحضان المومس فجر السعيد

1948 2020-08-31

 

حسن المياح ||

 

 يا ليت صور وفيديو يصور البار حتى يتأكد الناس ويثقوا أن قناة دجلة هي بؤرة تآمر وعمالة وهدم وتخريب , وأنها دار القمار واللهو والعبث والمجون والدعارة وشرب الخمور وإرتكاب الفجور , وأنها العار الذي يجب أن يعالج تطهيرآ بالقطع والإستئصال والإجتثاث من الجذور التي هي متفرعة في الأعماق .

الكربليون ( الكرابلة النواصب الدواعر الأنجاس )  ليس الكربلائيين الذين يموتون في الحسين عليه السلام عقيدة وإيمانآ , وعشقآ وتضحيات ; وإنما هم الأمويون الإيموئيون المائعون السادرون في الكفر والخلاعة والطرب والمجون , والراكسون جيفة في مواخير الخمور , ولذلك هم يحاربون الله ورسوله في الحسين بن علي عليهما السلام .

إنهم سلالة إبن تيمية الناصبي الملعون , وأتباع الرذيل مؤسس الوهابية أحمد بن عبدالوهاب ( إن صدق نسبه ; وإلا هو إبن زنى وسفاح ولقاح أجنبي من التسيار ) , وأتباع إبن لادن مؤسس شرذمة القاعدة القتلة , وإنهم عبيد السعودية الوهابية , وعلى نهج الفرخ المستخنث محمد السعودي ومحمد الإماراتي وإبن سحنون ( حنون اليهود الصهاينة ) الذين تطبعوا إستحمارآ مستعبدآ للماسونية الصهيونية والموساد الإسرائيلي , الذين سبقتهم مومسهم اللاهية العابثة اللهلوب اللعوب الفاجرة الداعرة المرشحة الآن فجر السعيد ( ظلام النحس واللؤم والناصبية لمنهج أهل البيت النبوي المحمدي الميامين عليهم سلام الله جميعآ ) لمجلس الأمة لتكون من جملة بذرات الوجود الصهيوني الماسوني في قلب دولة الكويت لتهيء الطريق للتطبيع , وما هم ببعيدين عنه , إنهم قاب قوسين من ذلك , أو أقرب منه تطبيعآ .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
مازن عبد الغني محمد مهدي
2020-09-01
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,عظم الله اجوركم باستشهاد ابى الاحرار سيدي الامام المظلوم الحسين الشهيد عليه افضل الصلاة والسلام وبارك الله فيك في هذا التنوير واتوضيح مع الدعاء لحضراتكم بالحفظ والصون بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك