المقالات

صحوة كاذبة خادعة

933 2020-08-27

حسن المياح||

 

لما إنكشفتم وإفتضحتم إعترفتم تزكية للنفس وأنتم راكسون مجرمون , وغاشون مستغفلون , وخادعون مزيفون , لتؤدوا واجب العمالة بثوب جديد , وطراز عصري حضاري متطور مدروس .

دعمتم الرجل الكاظمي , وهلهلتم له في ساحات التظاهر الجوكرية , وعلت أصواتكم نباحآ , ودمرتم وخربتم وقتلتم وإغتلتم وخطفتم وأسأتم بكل الموبقات والسافلات الهابطات العابثات , وتبيتم سكرانين نشوانين راقصين حافين الوجوه واللحى والشارب , ومتدثرين واحدآ لصقآ بالثاني لواطآ , أو زنى , أو سحاقآ , وكنتم تفتخرون أنكم نشطاء مدنيون على الطريقة المدنية الليبرالية المبيحة لكل خلق رذيل منحط سافل , وتفتخرون , وتلعلعون أصواتآ صارخة باحة مخمورة , نريد الكاظمي ولا غيره , ليكون قائد مسيرتنا وتظاهراتنا , ليحقق أجندات المحتل , وبعدها ~ ومن بعد ما شبعتم دولارات ومهانات وإستعباد وإستحمارات ~ فضحتم الرجل الكاظمي , وكأنه وحده نفذ المشروع العميل الخائن وتبرأتم , ظانين أنكم للشعب خادعون , وللمتظاهرين الوطنين الأشراف المطالبين بالحق غالبون وغاشون , بعدما ركبتم موجة تظاهراتهم الوطنية الشريفة الكريمة هدفآ وغاية , بإحتيالكم الماسوني الصهيوني , وبغدركم الموسادي المجرم الخبيث القاتل .

فأين تفرون , وقد ظهرت أستاتكم عارية مكشوفة , موقوبة مثقوبة , متوسعة مستوعبة .

وهذا هو ديدن العملاء والخائنين للعقيدة والإيمان والوطن والشعب , والعزة والشرف , والموقف الشهم الشجاع والكرامة .

دعمتموه وورطتموه وهو راض بالورطة من قبل وتورطتم , وإنقلبتم عليه وهو يعلم ذلك , ولكنه إتخذكم سترآ وغطاءآ , وعبيدآ وأجلافآ , طائعين مستعبدين مستحمرين طبقآ لبروتوكولات حكماء صهيون , لما إنكشف فإنكشفتم .

 وإتبعتموه إنكشارية مسترزقين الرزق الحرام بلا عقيدة ولا وطنية , ولا عزة شرف ولا كرامة في العمالة وتمرير الأجندات , وتبرأتم منه قبل أن يتبرأ منكم , وما هو بمتبريء منكم كما تبرأتم منه , لأنكم كلكم مغرقون في العمالة لأميركا والماسونية الصهيونية , ومبتلون بخيانة العراق العظيم عقيدة ووطنية , وأرضآ وشعبآ , وثروات وكرامة .

فأين تذهبون , إن هو إلا ذكر , وتذكرة , وتوعية , وتحفيز , للشعب العراقي أن يحاسبكم ويعاقبكم ويرميكم في سلة المهملات , ويدفنكم في المستنقعات الآسنة عفونة وجيفة مع الهوامل والنافقات من الحيوانات المطمورات , لتكوين عصر دفائن جليدي في  مستقبل الأيام والسنين والعقود والقرون , إن طالت الحياة , لتكونوا عبرة لمن يعتبر , كما هو فرعون وكل طاغية .

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك