المقالات

ظلم الضعيف .. أفحش الظلم .  

1078 2020-08-02

سامي التميمي||

 

منذ يومين تعرض شاب صغير لسطوة بعض ممن ينتسبون ( لوزارة الداخلية العراقية ) . وكانت أجراءاتهم تفتقد للمهنية والخلق وحقوق الأنسان وطبعاً هذا التصرف هو أجتهاد سيئ تعاقب عليه القوانين الشرعية والقانونية للدولة العراقية .

ومن حسن الصدف أن تم تصوير ذلك الفعل المشين وعرضه في مواقع التواصل الأجتماعي والكروبات العامة والخاصة للكتاب والمثقفين والأعلاميين ومراكز الأعلام والثقافة الستراتيجية والأمنية وصار ضغطا كبيراً . حتى وصل الأمر للرئاسات الثلاث . وتم أتخاذ القرار الفوري من قبل السيد رئيس الوزراء ووزير الداخلية . 

 إقالة قائد قوات حفظ القانون واحالته الى الإمرة، الكاظمي

 القبض فوراً على جميع عناصر المفرزة مع آمرهم واحالتهم الى التحقيق، وتقديمهم للقضاء لمحاكمتهم.

توجيه وزير الداخلية باستدعاء الفتى مع والدته الى مقر الوزارة، وتقديم إعتذار لهما.

 رئاسة الوزراء تأمر بتجميد  عمل جميع افراد قوات حفظ القانون  وتوقيفهم وإحالتهم للتحقيق.

أصبح لزاماً علينا  ترتيب الأوراق وتشذيب  الجيش والشرطة والأجهزة الأمنية والمخابرات من كل العناصر  المسيئة . ضباطاً ومراتب  ممن عليه شبهة وتأشير سيئ في سلوكه وأنظباطه ومهنيته وأخلاقه ونزاهته .

هذه الأجهزة يجب أن يكون التنافس في الدخول أليها والأستمرار يخضع دوماً للرقابة والتفتيش العلني والسري هيئة النزاهة   .

الأولوية في التعيين يجب أن تكون للشهادة والخبرة والأخلاق  والتربية والأنظباط والولاء للعراق .

هناك أساليب قمعية وغير أخلاقية وهمجية خلف الكواليس تنخر بتلك المؤسسات من الداخل وتسيئ للعراق وأهله وسمعته وسمعة تلك المؤسسات . من رشاو. وفساد ونصب وتزوير وتلفيق  ومرض وأعاقة وقتل .  هذا كله يجب أن نتقصى عنه بكل دقة ومحاربته بكل شراسة حتى لايتخول المواطن فريسة سهلة لتلك العصابات . وأيضا حتى لاتكون للدولة جبهات معادية وخلايا نائمة  وقنبلة موقوته  تنفجر في لحظة.  تنقض بهجوم حاد وقاتل ودموي على مؤسسات الدولة .

الحذر الحذر . فقد يكون أعداء الدولة من صلب الدولة وذلك العدو الخطير جدا.  وهذا مايجب أن نتكلم به وبصراحة وبدون خوف ووجل مع أصحاب القرار . الرئاسات الثلاث .. والوزراء والمدراء.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك