المقالات

البلد الذي لايحترم مواطنيه لايحترم قيادته ايضا  


محمد كاظم خضير كل الدول التي تحدث فيه مظاهرات لا يخرج منه رئيسه في محاولة منه لحل هذه المشاكل وإذ كانت ضرورية يرسل من ينوب عنه في ذلك الحدث او الاجتماع إلا رئيس الوزراء حيدر العبادي يترك كل شيء ويذهب لتلك الاجتماعات ويترك الشعب بمظاهراته ومطالبة والتي لا تبدو فيه الأوضاع السياسية والاقتصادية تسير على نحو جيد، وفي ظاهر الأمر إنّ الشعب العراقي ضاق ذرعاً من الأوضاع المعيشية الصعبة وتردي الخدمات في البلاد، ما دفع المواطنين للنزول إلى الشارع وبدء مظاهرات احتجاجية امتدت من جنوب البلاد حتى واسطه لليوم العاشر على التوالي دون أن تحدّ “الإجراءات الحكومة” من وقعها بل على العكس تأججت أكثر وانضمت إليها العشائر وعندم وصل. لم يكن في انتظاره بالمطار بروكسل سوى المسؤولين العراقيين في بروكسل، وقد اصطحب السفير العراق لدى بلجيكا "العبادي" لبدء مراسم استقباله الرسمي وقد أثار استقبال رئيس الوزراء "حيدر العبادي" ،، في العاصمة بليجيكا بروكسل، للمشاركة في فعاليات القمة المنعقد في بروكسل، موجة استياء وغضب بين العديد من مؤيديه وأذرعه الإعلامية، معتبرين أن الاستقبال الذي أعدته "بروكسل" للعبادي يمثل إهانة بالغة لدولة بحجم لعراق، حيث تقضي الأعراف الدبلوماسية ، أن يكون في استقباله الرئيس أو على أقل تقدير رئيس الوزراء ، لكن أيا من هذا لم يحدث ، حيث لم يكن في انتظاره بالمطار بروكسل سوى المسؤولين العراقيين في بروكسل، وقد اصطحب السفير العراق لدى بلجيكا "العبادي" لبدء مراسم استقباله الرسمي ،.. - وقد أثار عدم استقبال الرئيس بلجيكا، تساؤلات لدى عن سبب ذلك في ظل الظروف السياسية والعسكرية غير المستقرة التي يواجه العراق في هذا الوقت بالذات وأيضا بسب المظاهرات التي تحدث في البلد و أن الرسالة التي ارادة بلجيكا إيصالها الى العراق من خلال هذا التصرف تهدف الى تحقيق عدة أمور يمكن تلخيصها على النحو التالي : 1- بيان عدم ارتياح القيادة بلجيكا من استمرار الفسادة في البلاد. 2- تأكيد وجهة نظر بروكسل على أن العراق لا يحظى بإحترام القيادة في بروكسل من الناحية السياسية، ولا تنظر لها إلاّ من خلال الزاوية الاقتصادية بإعتبارها دولة مؤثرة في السوق العالمية لما تمتلكه من خزين نفطي وغازي هائل، ولابد من التعامل معها على هذا الاساس فقط . 3- إيصال رسالة بأن الموفد العراقي " حيدر العبادي" لا يمتلك المؤهلات السياسية الكافية التي تمكنه من الحضور في قمة والتعامل معه بحفاوة بإعتبار أنه رئيس الوزراء
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك