اليمن

اليمنيون رسموا خارطة المنطقة المستقبلية


 

✍️ * د. إسماعيل النجار ||

 

·        الشهيد طومَر أيقونة الشجاعة

 حَرب اليَمَن بسنواتها السبع التي تتقدم في العمر يوماََ بعدَ يوم لتدخل الثماني سنوات رسمَت معالم ألجغرافيا السياسية في منطقة الخليج لعشرات السنين القادمَة، وأَرَّقَت مضجَع محمد بن سلمان المُرتعِب من عواقب ما أقترفت يداه في أرض أم العروبة والعرب.

[ ولي العهد السعودي الطامح بقوَة تولي عرش المملكة بدلاَ من أبيه، يرتعِد خوفاَ من اليمنيين أكثر من شوقهِ لكي يعتلي ذاك  العرش، لأنه يعلَم عِلم اليقين أن محاكمته في المحاكم الدولية على كافة الجرائم التي ارتكبها في اليَمن قادمة لا محالة ولا مفر له من دفع أثمان مكلفة وباهظة جداَ، وهوَ يحاول بشتى الوسائل إقناع اليمنيين بالقبول بوقفٍ لإطلاق النار من دون أي شروط مسبقَة والذهاب الى طاولة التفاوض عَلَّهُ يستطيع إنتزاع ضمانات منهم بإنهاء الحرب  دون اللجوء الى المحاكم الدولية أو دفع التعويضات.

[ إن كل ما يرمي إليه الدب الداشر السعودي ليس له مكان عند الإخوة اليمنيين ولا آذان تصغي إليه لأن العُرف اليمني يقضي بقتل القاتل، وقطع يد السارق، وإستعادة الحقوق المسلوبة، على مبدأ العين بالعين والسِن بالسِن والبادي أظلَم.

ولا مساومة على دماء الشهداء والجرحى مهما بلغت التضحيات.

[ مأرِب المحافظة التي تم تدويلها عسكرياََ وسياسياََ بَدَت وكأنها الجسر الأخير لصنعاء للعبور نحو باقي محافظات الجنوب وتحريرها،

كما تعتبرها الرياض النفَس الأخير لها في اليَمَن الذي لا تريد أن تلفظه وتخرج من حياته لذلك وضعت بالإتفاق مع واشنطن ثقلها العسكري فيها واستجلبوا إليها المنظمات الإرهابية وعلى رأسها داعش والقاعدة وغيرهما.

[ المقاتل اليمني الشَرِس أصبحَ حديث العالم بشجاعته ورجولته وإيمانه بقضيته، ولقَد أكَدَ هويته البطولية الشهيد القائد هاني محسن طُومَر الذي نفَذَ عمليات إنقاذ شُجاعة لرفاقه قضىَ فيها بثالث محاولَة شهيداََ حيث إرتفعت دمائه الى السماء مؤكداََ لكل المعتدين على اليمن أن الموت لهم عادة وكرامتهم من الله الشهادة، ولا يأبهون إن وقعوا على الموت أو وقعَ الموت عليهم بدليل تحدِّيه النار من أجل إنقاذ رفاق السلاح وكرَّرَ الأمر رغم عطب آليتين له وفي الثالثة كانت الشهادة تنتظره ليتحول بعدها الى أيقونة الشجاعة اليمنية التي أذهلت العالم.

إن صمود اليمنيين وثباتهم وقدرتهم على تَحَمُل الموت والدمار الأميركي السعودي والإماراتي أذهَلَ العالم وغيَّر مسار الحرب وفرض معادلات جديدة بالنار البالستية والمُسَيَّرات وجعل المعتدي يستجدي وقف الحرب وبذلك يكون المقاتل اليمني الشجاع نجحَ في رسم خارطة سياسية وعسكرية جديدة في منطقة الخليج وبحر عُمان وباب المندب وخليج عَدَن لن تغيرها كل قِوَىَ الشر العالمية مهما بلغت قوَّتها.

 

✍️ * د. إسماعيل النجار / لبنان ـ بيروت

   26/7/2021

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك