اليمن

دروس في اللا وطنية !


 

✍🏻 عبدالملك سام ||

 

لعل أكبر جناية فعلها النظام السابق في حق هذا الشعب هو قتل الروح الوطنية ، وإبتداء من إلغاء مادة الوطنية في مرحلة الدراسة وإضعاف دور الدين عبر إدخال الفكر الوهابي للبلد ، وصولا إلى نشر ثقافة الفساد والتنكيل بالشخصيات النزيهة من شرفاء البلد وتعيين اللصوص في مواقع المسؤولية ونشر ثقافة الفساد في اوساط الناس والنخب ، ولننظر إلى أين وصل الحال اليوم ؟!

لو حصل هذا العدوان لشعب آخر ، ماذا كان سيحصل ؟ باعتقادي كان سينطلق جزء كبير منهم للجبهات للدفاع عن الوطن ومن مختلف الاتجاهات ليتوحدوا في مواجهة المعتدين على بلدهم ، أما البقية فسينطلقون لمضاعفة الجهود في جميع المجالات ليساهموا في دعم المدافعين عن بلدهم بكل ما يستطيعون ، فجميع الأديان والثقافات والأخلاقيات لا يمكن أن تقر بالتفرج على أي قوة خارجية تريد أن تحتل البلد مهما كانت المبررات ، والعقل والمنطق أيضا يقولان بأن هذا العدوان لا يمكن بأي حال من الأحوال ان يحمل لنا أي خير ، بل لن يلحق بنا من وراءه سوى الذل والمهانة ونهب الثروات .

تبرير الخيانة بالخلاف السياسي مع طرف داخلي يعتبر تبرير ساقط وفيه استخفاف بالعقول ، ونحن نعرف جميعا أن من يبررون خيانتهم بسبب خلافهم مع طرف داخلي هم انفسهم يدعون بأنه تابع لطرف خارجي ! اي أنه عذر غير مقبول من الجميع وفيه إدانة لمن يحاول تبريره ، ونحن نرى اليوم حال الخونة وهم يهانون في المناطق المحتلة بشتى أنواع الاهانات ، ورغم ان الاحتلال لم يحقق الكثير من اهدافه بعد ، الا اننا نرى يوميا ارهاصات ما يمكن ان يصل الحال اليه في حال اكتمل مشروع الاحتلال لا قدر الله .

وزراء عينهم المحتل يعترفون بأنهم لا يتحكمون حتى في حراس بوابات وزاراتهم - هذا ان وجدت اصلا ! ، ومسؤولون لا يسافرون او يتحركوا الا بعد أخذ الأذن من أصغر موظف لدى المحتلين ، ومعارك تدور هنا وهناك وجر الشباب لجبهات ومعارك لا تعنيهم بأمر من سفراء دول الأحتلال ، ومعاناة وجرائم وأغتيالات وأعتقالات تطال الجميع السبب فيها هو المحتل ، وسيطرة على المنافذ ونهب للثروات والآثار وأنتشار للفوضى كله برعاية دول الأحتلال ، فما هو المبرر لهؤلاء الخونة الذين خسروا دينهم ودنياهم ؟!

اليوم وقد اتضحت الصورة للجميع دون استثناء ، حتى اؤلئك المتعصبين والمؤدلجين الذين باتوا يدركون أنهم كانوا ضحية قيادات فاسدة وأنهم قد الحقوا ببلدهم وشعبهم مأساة كبيرة نتيجة تواطئهم مع العدوان ، والأستمرار فيما هم عليه سيؤدي إلى المزيد من الشر والخراب بحق اليمن ككل ، وهم يدركون اليوم أنهم لو تحولوا إلى معارضة في بلدهم ما كانوا سيحتاجون حتى 5% من المعاناة والجهد الذي بذلوه ليسقطوا خصمهم الداخلي به ، فهل هناك من يتعظ ويراجع موقفه اليوم ؟! أم انهم اختاروا ان تحل عليهم لعنة هذا الشعب في الدنيا والآخرة ، وأن يكتب عنهم التاريخ كأحقر الخونة عبر تاريخ الأمم ؟!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك