اليمن

الحالة الحوثية مثال ..


 

مازن البعيجي ||

 

بعد أن بدأ الأحتلال الأمريكي الذي أخذ العراق طولا وعرضا من أقصاه الى أقصاه ، غير متكرث لما يسمى "السيادة" البالية والتي يتشدق بها من له ألف وجه يحفظ به مصالحه والمكتسبات ، ويحفظ به أرباب الدكاكين نمو دكاكينهم المشرعة والمزدهرة بتجارة "الموت" لأبنائنا دون حساب الآخرة!

وبعد أن تمركز بفضل جيش من العملاء نفذوا له كل ما يريد وزيادة بإخلاص لو قلبته لله لكانت الفردوس ظلما لهم ولا تليق! حتى صرنا نرى كل شيء يتغير الى مجون وخراب وتسافل وانقلاب اخلاقي مريع وتفشي لكل أنواع المنكرات وبرعاية الدولة وهي تقسم جسد العراق كما تقسم لذيذ الطاعم على قدر فمها الذي لن يتردد مع هذا الصمت المطبق من اكلنا عن بكرة أبينا!!!

من هنا علينا اللجوء إلى خيار "الحالة الحوثية" التي اعتمدت على نفسها وتوكأت على جراحها النازفة وحسمت أمرها أن لا مسؤول معها على ما هي قد ابتليت به! والانتظار قد يكلفها شر خسارة وهزيمة ، والقطع بأن لا حاجة الى مشاورات مارثونية تطول حساباتها وقد تقرر أو لا!!! لذا تبني خيار خلو الساحة إلا من المجاهدين الصادقين وفرزهم وتنظيمهم والعمل بوعيهم على نسق حوثي حقق المعاجز دون أنتظار ذا وذاك الذي التزم الحياد الغادر للحق والطاعن له بظهره!!!

ومن هنا يقول ؛ الامام الخُميني العزيز( لقد قام الشعب بثورته ، فعليه أن يتحمل صعابها . وعليه أن يقتدي بالانبياء وبرسول الإسلام صل الله عليه وآله وسلم وإبراهيم عليه السلام ، فيرى كم عانى هؤلاء من مخالفيهم ، ولكنهم لم يتخلّوا عن اهدافهم . لو كنّا مسلمين فعلينا أن نتأسى بهم . أن الاسوة لا تكون فقط بالصيام والصلاة والمسجد ، بل إنما ايضا بالجهاد من أجل حفظ أساس الإسلام . فيجب علينا الصمود حتى النهاية ، وأن نسير قُدما بغية الحفاظ على أساس الإسلام ) صحيفة النور ج١٩ ص٥٦ "١٩٨٤/٩/٩ .

 

البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه يسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم)..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 59.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
sahib hashim alkhatat : بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي علم بالقلم علم الانسان ما لم يعلم وجعل التفاهم باالسان ...
الموضوع :
الأسئلة والأجوبة القرآنية/١٦...
عثمان مدحت : اين يمكن الشكوي رسميا بشأن قضايا التعذيب وانتهاك الحقوق داخل الامارات وهل هناك محامون متخصصون في هذا ...
الموضوع :
شكوى قضائية في ألمانيا ضد حاكم دبي بتهمة التعذيب
باقر : سعداء انك طيب وتكتب عم قاسم العجرش... افتقدناك... لم تنشر في هذا الموقع لفترة... ...
الموضوع :
لماذا "بعض" الكتاب العراقيين في المهجر شجعان؟!..!
ابو محمد : ليتك تتحدث بقليل من الانصاف بحق السيد عادل عبد المهدي كما تتحدث الان عن السيد العامري ...
الموضوع :
العامري شيبة الحشد وأكثر الناس حرصاً على دماء العراقيين
ابراهيم : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين اللهم العن ...
الموضوع :
الإسلام بين منهجين..معاوية والطرماح..!
عزالدين : مشكور جدا ولكن مصادرك؟؟ ...
الموضوع :
أسباب انتشار الإلحاد في المجتمعات الإسلاميّة
بهاء عبد الرزاق : اتمنى على شركة غوغل أن لاتكون أداة من قبل الذين يريدون إثارة الفتن بين المسلمين والطعن بهم ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
احمد تركي الهزاع : الامام علي صوت العدالة الإنسانية ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
هشام الصفار : محاولة جديدة لاثارة النعرات الطائفية من جديد ... الكل في العراق شركاء بعدم السماح لاي متصيد في ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
صادق حسن علي هاشم : السلام عليك سيدي يا امير المؤمنين وقائد الغر المحجلين وبن عم الرسول وزوج البتول وابا الفرقدين والساقي ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
فيسبوك