اليمن

تعز اهزوجة التحرير المختطفة من قبل قوى العدوان

450 2021-06-21

 

هاشم علوي ||

 

تعز منذ العام الفين واحد عشر تتقدم الثورة وحزب الاخوان المحترف بالتسلق على الثورات اجهضها واقحم تعز في اتون الحرب وخلع عنها ثوب الحالمة والثقافة وعراها عن قيم المواطنة حتى صارت مرتع للعصابات باسم التحرير ومناطق نفوذ للجماعات الارهابية باسم الشرعية وادارة دول العدوان.

سقطت تعز في وحل الصراعات والقتل والسحل والاغتيال والاغتصاب والمعاناة والالم  والجوع.

كانت تعز تئن وتبكي الحصار والجوع والحرمان والمدرعات الاماراتية تشق طريقها الى تعز وتتجول في شوارعها فصار الغذاء والدواء محاصر والاليات تدخل تعز فمن الذي يحاصر تعز؟؟

الاوضاع الاقتصادية التي يعاني منها ابناء مدينة تعز وماجاورها من المناطق التي تسيطر عليها ادوات العدوان السعوصهيوامريكي تدمي القلب فالمعاناة بلغت بالمواطن في تعز الى الخروج عن الصمت وكسر حاجز الصمت الذي فرضته ادوات الارتزاق والعمالة والخيانة وصدح الصوت التعزي وخرجت التظاهرات المنددة بالوضع الاقتصادي وبالفاسدين من ادوات السلطة العميلة فما كان من حزب الاصلاح الا كماهو معهود منه ركوب الموجة مجددا واستثمار معاناة ابناء تعز واغلاق المؤسسات تنديدا بماتسمى الشرعية المهترئة والمتبخره فحزب الاصلاح يبحث عن فرص التسلق فحسب والا ماذا سيحصد ابناء تعز من اقالة المحافظ المعين من العدوان واستبداله بآخر اصلاحي؟

سيسيطر الاصلاح على المدينة ويخدر المواطن بالوعود ولاجديد في الاوضاع المعيشية بالنسبة للمواطن وسيجد نفسه فريسة الغلاء وكورونا والجماعات الارهابية المسلحة التي تقتل وتسحل وتقتحم البيوت وتنهب المحلات ولن تستطع سلطة الاخوان فعل شيئ للمواطن سوى القاء اللوم على الاخرين وتبادل التهم ومبررات الاخفاقات والهزائم وخلاصتها سيقولون الحوثي السبب!!!!!

يا ابناء تعز لاتصدقوا حزب الاصلاح والجماعات الارهابية المتفلتة التي باعتكم للسعودي والاماراتي  والامريكي والصهوني واستثمرت دماؤكم في الدوحة وانقرة استفيقوا من سباتكم وسيروا في مسيرة راجلة الى الحوبان واكسروا حصار تعز وبصدور عارية اخترقوا الحواجز وستعرفون من يحاصر تعز ويمنع خروجكم ودخولكم المدينة، ففي الحوبان اهلكم واخوانكم وهم اقرب لكم من الخونة والعملاء والمرتزقة والحوبان جزء من مدينة تعز واقرب واقصر طريقا افتحوا طريقكم المقطوع وتجاوزوا النقاط ومن يعترضكم هو من يحاصر تعز ويمنع الغذاء والدواء والسفر والتنقل بحرية افضحوا اكاذيب اصحاب شكرا سلمان وشكراً عيال زايد افتحوا ابواب تعز بايديكم يكفي استثماركم من قبل ادوات العدوان فمن اراد شراء كيس قمح رخيص فعليه بالحوبان ومن اراد السفر الى المحافظة التي يعمل فيها فعليه بالحوبان وستجدون من يستقبلكم ويرحب بكم من اخوانكم ابناء تعز الذين يعيشون الامن والاستقرار الاقتصادي المقاوم للعدوان فالبلد برمته في حصار من قبل تحالف العدوان السعوصهيوامريكي الذي يدعم ادوات المرتزقة في تعز والساحل وعدن ومارب وغيرها من المحافظات المحتلة، فهل تستطيعون ان تفعلوها بدلاً من استخدامكم وقود لاهداف العدوان واستثماركم في القتل ضد شعبكم وفيمابينكم خدمة للاجنبي  لاتصدقوا الاخوان وادوات العدوان.

اخوانكم بالحوبان بانتظاركم وان لم تفعلوا فسيظل وضعكم كماهو تحت الذل والمهانة والجوع والمعاناة والقتل والسحل على يد قوى وعصابات العدوان  .

تواصلوا مع اخوانكم ابناء محافظة تعز بالحوبان والمحافظات الحرة هم بانتظاركم واكسروا الحصار وستعرفون من عدوكم ولاتصدقوا ابواق العدوان وادواته واستعيدوا اهزوجة التحرير المختطفة واعيدوا لتعز مكانتها وعزها في ظل اليمن الحر المستقل صاحب السيادة على ارضه وسمائه وبحره وجزره وتذكروا لن ترى الدنيا على ارضي وصيا.

اليمن ينتصر والعدوان ينكسر.

الله اكبر... الموت لامريكا... الموت لاسرائيل... اللعنة على اليهود.. النصر للاسلام.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك