اليمن

السلام الامريكي المزعوم في اليمن

372 2021-06-20

 

  هاشم علوي ||

 

قالت الصحافة الامريكية ان بايدن يكذب وقال اليمن حبل الكذب قصير وقالت عمان خليك وراء الكذاب لحد باب الدار وقالت السعودية اني اتنفس تحت الدماء اني اغرق اغرق.

تزايدت التصريحات الامريكية حول السلام في اليمن ووقف اطلاق النار منذ انتخابات الرئاسة الامريكية ومازالت بعدتعيين مبعوث امريكي الى اليمن مستمرة بنفس الوتيرة ونفس الاسلوب ونفس الطريقة بل بوتيرة عالية  تحمل في،طياتها  التزاما بحماية مملكة بني سعود فقط ومحاولات انزال الدب الداشر من الشجرة واخراج الزهايمر من الوحل.

المتابع الحصيف ادرك ان الامريكي افسح المجال لسلطنة عمان للقيام بدور ما بشان الحرب باليمن، الوسيط العماني جاء الى صنعاء اوصل الرسائل وحمل الردود ورسائل إضافية ورزمة نصائح، عاد الوسيط وتكشفت الحقيقة التي يعرفها الوسيط فتبخرت الوساطة وانهارت الجهود وعادت التصريحات الامريكية التي تؤكد ان لا أريكم الا ما أرى، وينطبق هنا المثل اليمني القائل ( أشتي لحم من كبشي واشتي كبشي يمشي) وهذا مالم يكن ولن ينطبق على الشعب اليمني،تصنيفات امين عام الامم المتحدة تندرج ضمن الضغط الامريكي الذي يرى ان لحم انصار الله لم ينضج بعد وان مزيدا من العقوبات والضغوط مازالت بالطريق وتصعيد سياسة الترهيب والترغيب والتصريحات الجوفاء واستعراضات البنتاجون وقيادات الاساطيل البحرية في محاولات لصنع السلام المكذوب على الطريقة الامريكية وابقاء الحصار على الشعب اليمني واعلان ايقاف اطلاق النار على ان تجمد المعارك وتظل اليمن في كنتونات متفرقة وممزقة لاتخضع لسلطة دولة وتظل ادوات العدوان في عدن وابين ومارب وشبوة وتعز والساحل الغربي متمركزة باماكنها تتبع الحاكم السعودي والاماراتي ولاتخضع لسلطة يمنية المهم تأمين السعودية وهذا ماتؤكده تصريحات الامريكان وليحترب اليمنيين الى الابد وهذا الوضع هو ماتحلم به دول العدوان لكي تبقى بالمنافذ والسواحل والموانئ والجزر وهو الوضع الذي سيحكم الجام صنعاء بالتوقيع على اطلاق النار ويمنعها من تحرير المحافظات والجزر اليمنية،

تلك اضغاث الاحلام وان ترافقت باساليب الابتزاز التي تمارسها دول العدوان السعوصهيوامريكي لا تنطلي على صنعاء الحكمة والايمان ولاعلى الشعب اليمني الحر وقيادته الثورية والسياسية الحكيمة حتى لوقيل لها احكمي ماتحت سلطاتك واتركي البقية لمن يسيطرعليها حسب النزعات التي غذاها العدوان وهذا مالم يحدث ولن يحدث ومن سابع المستحيلات.

الشعب اليمني الذي مرغ انوف المعتدين بالوحل يؤمن بالوحدة والسيادة والاستقلال

ومابعد الوساطة العمانية لم يحقق شيئ لدول العدوان سوى الخزي والهزيمة.

الشعب اليمني وقيادته قال كلمته التي لاتتبدل ولاتتحول في  اروقة النقاشات والمفاوضات التي تعتبر مضيعة للوقت المتمثلة بايقاف العدوان  ورفع الحصار وخروج القوات الاجنبية من الاراضي اليمنية فهل في هذه الشروط غبن للسعودية والامارات وامريكا واسرائيل؟!!!

نصيحة ارفعوا ايديكم عن اليمن قبل ان تقطع ومالم تحصلوا عليه بالعدوان والقتل والتدمير والحصار لن تنالوه بالتصريحات والوعيد والدبلوماسية الهوجاء وكفى تصريحات لانها تظهر عجزكم وتقزمكم اكثر امام العالم فطريق السلام معروف وكفى هرطقات غبية. ولن يرى السلام في اليمن النور على الطريقة الامريكية.

اليمن ينتصر.. العدوان ينكسر.

ولن ترى الدنيا على ارضي وصيا.

الله اكبر..الموت لامريكا.. الموت لاسرائيل...اللعنة على اليهود...النصر للاسلام.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك