اليمن

اليمنيون على موعد قريب من النصر في مأرب


 

د.محمد العبادي ||

 

تعتبر مدينة مأرب أحدى المدن المهمة في اليمن ، وتقع إلى الشمال الشرقي للعاصمة صنعاء حيث تبعد عنها حوالي ١٧٣كيلو مترا .

تعتبر هذه المدينة من المدن العريقة ،فهي تضم معالم سياحية عديدة وحسبنا ان نشير إلى سد مأرب ومحرم بلقيس ، ومضافاً إلى كونها مدينة سياحية تعتبر أيضاً مدينة زراعية ونفطية . 

هذه المدينة لم تعد تلك المدينة التي ينعم أهلها بالأمن والراحة بسبب الحرب التي فرضت على الشعب اليمني منذ حوالي (٧) سنوات ،والتي أودت بحياة أكثر من (٢٣٣) ألف شخص بحسب موقع الجزيرة .

لقد تم محاصرة الشعب اليمني براً وبحراً وجواً ، وبات اليمن السعيد غير سعيد ويعتمد على الدعم والمساعدات ؛ الأمر الذي خلق أزمة إنسانية ، ومآسي صحية يتفرج عليها العالم الذي يتبجح نفاقاً بالدفاع عن حقوق الانسان .

لقد تحرك أنصار الله بغية تحرير تلك الأراضي من يد قوى الحصار ومرتزقته ، وقد تقدمت قوات الجيش واللجان الشعبية في أكثر من محور وتحررت كثير من المناطق التابعة للمحافظة ؛  فقد سيطروا على جبهة  الكسارة والمشجح وصرواح وغيرها من المناطق في الشمال الغربي للمدينة مع العلم ان الجانب الغربي من المدينة يغلب عليه الطابع الجبلي وهو ذو قيمة استراتيجية .

وطبقا لما ذكرته وكالة ( فرانس برس)، فإن أنصار الله يشنون هجمات متزامنة على أكثر من جبهة .

ان هذا يشير إلى مدى القدرات القتالية وطبيعة التنسيق بين القوات اليمنية ، وتصميمها على القتال حتى تحرير كامل المدينة من يد قوات العدوان ومرتزقته.

ان هذه الحرب الدائرة حول المدينة تشترك فيها الآليات المختلفة من مدرعات ومدفيعة ودبابات وعربات ، وقذائف هاون وبنادق رشاشة وطائرات مع طيار ومن دون طيار ويتكرر فيها النصر لصالح أنصار الله ، فيما الهزيمة في أغلب المعارك كانت من نصيب الأعداء .

ان أنصار الله والجيش اليمني في حالة تقدم مستمر ، وهم الآن على مرمى حجر من مركز المدينة ، وباتوا على مشارفها وبأقل من ستة كيلو مترات من مركزها .

 لقد فتح أنصار الله أكثر من قلعة أو جبهة يتحصن بها الأعداء ، وهم يستعدون لتحرير مابقي من المدينة وإعلان النصر النهائي  .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك