اليمن

إضحك على خيبتك ياسعودي والشاطر من يضحك اخيرا..!

765 2021-04-04

 

هاشم علوي ||

 

تابعت مقطع فيديو لاحدى القنوات يظهر فيها الاستاذالمجاهد محمد البخيتي عضو المكتب السياسي لانصار الله محافظ محافظة ذمار وبمعيته على الشاشة احد الاقزام السعوديين المسميين محللين استراتيجيين المسخ عبدالله القحطاني وهو يضحك على كلام المجاهد البخيتي الذي رد عليه برد شافي للصدور وكانت آخر عبارة البخيتي ان اضحك على خيبتك، ويتضح من تلك القهقهة التي لاتصدر سوى من القرود ان السعودي في ورطة اكدها المجاهد البخيتي بان الشعب اليمني يمرغ انف السعودي بالوحل وان اصوات البكاء والتباكي والعويل والصراخ صارت تسمع في ارجاء المعمورة عندما يظرب الجيش اليمني مصادر الطاقة السعودية وقواعده ومطاراته العسكرية، تلك الضحكات الفارغة الجوفاء تخفي خلفها وجعا والما شديدا تعانيه مملكة الرمال وبعران الخليج.

هذا المسخ القحطاني السعودي كانت له صولات وجولات كبيرة وكثيرة بالترويج للعدوان والتحريض على الشعب اليمني وكانت لقاءاته المتلفزة تقدم التوجيهات لقوى المرتزقة لدخول صنعاء وعندها رغم نشوة الوصول الى نهم والاقتراب من صنعاء لم تسمع تلك القهقهات انما الحسرات والتشنج والغيض والحنق على أداء ادوات العدوان التي تلقت الهزائم تلوالهزائم وكان يهاجم ماتسمى بالشرعية ومليشيات الاخوان مثلما فعل سلفه الكويتي المرتزق الشلموني وصولا الى الاهانات للمرتزقة عبر الشاشات والفضائيات ولم تظهر اسنان القحطاني المسعود بالابتسامات الباهتة والقهقهات الفارغة سوى بعد ان تلقت مملكة بني مردخاي وتحالفها العدواني الهزائم على الارض والعمق السعودي والاماراتي وتلقي ادواتها الخزي والهزيمة في مختلف الجبهات.

تلك الضحكة الباهتة الصفراء لن تدوم طويلاً لان القادم لن يترك لها مجالا للظهور لان الهزيمة الظاهرة على المحللين المسعودين والادوات من المرتزقة هي التي اوصلتهم الى العويل وتبادل الاتهامات بالخيانات والخذلان فكثيرا مانسمعم يتهمون بعضهم بالخيانة عقب كل هزيمة وخذلان التحالف عقب كل مع فشل.

انها الهزيمة التي لايريد البعران الاعتراف بها وان انوفهم باتت بالوحل ولن تجدي قهقهة القرود يا احفاد القردة  ولن ترون الشعب اليمني الا حيث تكرهون.

تحية للمجاهد الاستاذ محمد البخيتي والف تحية للقوات المسلحة اليمنية الباسلة وللقوة الصاروخية وطيران الجو المسير ولكل الغيارى على ارضهم ووطنهم وسنتبئك الايام عمن يضحك اخيرا ياسعودي.

اليمن ينتصر.. العدوان ينكسر.

الله اكبر.. الموت لامريكا.. الموت لاسرائيل.. اللعنة على اليهود.. النصر للاسلام.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك