اليمن

اليمن/ هل آن آوان عملية الردع الخامسة؟!


 

إكرام المحاقري||

 

وجه العميد سريع الكرت الأصفر لدول تحالف العدوان منذرا لهم بعاقبة اليم الضربات الباليستية القادمة، ولعل دول العدوان ومرتزقتهم قد فهموا الغاية من الخطاب وعملوا به في أرض الواقع، فـ الكرت الأحمر قد يوجه للحقول النفطية والمنشآت الحيوية ومواقع إستراتيجية قد تكون في الإمارات !! حيث وقد وجه العميد سريع تحذيراته لكافة دول العدوان.

منذ مايقارب الـ 6 اعوام مازالت قوى العدوان تواصل غطرستها وإجرامها في اليمن بشكل عام، ليس فقط بالغارات الجوية التي تستهدف المدنيين العزل، بل أنه يواصل حصاره الخانق على الشعب اليمني بحرا وبرا وجوا، ويعبث بـمقدرات وخيرات اليمن، والتي هي حق من حقوق الشعب اليمني لاسواهم.

كما إن قوى العدوان أصبحوا يتلفضون إنفاسهم الأخيرة، نتيجة هزائمهم المتكررة في جبهات الحدود والجبهات الدأخلية في محافظة (مأرب) و (وتعز) والتي لهما واقع حساس بالنسبة للعدو المحتل ولمرتزقتهم خونة الأوطان.

لم تنفعهم أوراقهم الرخيصة منذ بداية العدوان وحتى اللحظة، بل وصلوا إلى حد إحراق أوراقهم بايديهم والبحث عن البديل في الملفات الخاصة بتجنيد مجرموا " داعش ـ و القاعدة" وقد تكون أخر ورقة للعدوان، وقبلها قد يفصح نجل "صالح" "احمد عفاش" عما يخفيه من مفاجأت عدوانية لن تقل عن مفاجأت ابيه !! وما تشهده المنطقة اليوم من دعم "لطارق عفاش" على حساب غيره من المرتزقة قد يكون إستجابة للضوء الأخضر الذي حركه نجل عفاش !!

فما وجهه العميد سريع من تحذيرات للشركات الأجنبية العاملة في السعودية، كذلك لابناء نجد والحجاز المقيمين فيها بالابتعاد عن المنشآت العسكرية والإقتصادية الحيوية ذات الطابع العسكري، لن ياتِ من فراغ!!

فجميعها هدفا مشروعا من بنك الاهداف الـ 300 والتي مازلت قيد التفعيل، قد يكون هذا التصريح مغازلة لعملية توازن الردع  الخامسة، وليكن مابعدها أشد وأمر مما قبلها، ولتكن عملية استهداف (بقيق ـ وخريص ) مجرد مناورة طفيفة مقارنة بما تخبية العمليات العسكرية القادمة، والجميع هنا متعطش لصراخ "الإمارات" أكثر من غيرها فقد ضُربت "أمريكا" كثير، وليكن الدور القادم على "إسرائيل".

العين بالعين والسن بالسن والجروح قصاص، وكان حقا علينا نصر المؤمنين.

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
ابراهيم العرامي : كتابات الاستاذ هاشم علوي مسجل عام جامعة اب تزيدا مزيدا من العزة واكرامة ونفتخر بوجود كتاب وسياسيين ...
الموضوع :
اليمنيون يحتشدون باليوم الوطني للصمود وقادمون بالعام السابع
زيد مغير : حينما يذكر اسم الاردن امامي اتذكر مجزرة ايلول الاسود الذي قتل فيها 120 الف شاب مسلم بالاتفاق ...
الموضوع :
وزير الزراعة العراقي يستخف بعلم بلاده..!
رسول حسن..... كوفه : هم تعال اضحكك وياي جا مو طلعت ايران توديلنه انتحاريين يكتلون الشيعه جا مو واحد بعثي زار ...
الموضوع :
خلي أضحكك وياي..!
احمد الدوسري : شكرا للعاملين في المنافذ الحدودية شكرا الي الأستاذ كمال الشهم مشهود له الشجاعه والكرم.اخوكم احمد الدوسري من ...
الموضوع :
احباط محاولة تهريب اكثر من 300 مليون دولار اميركي من منفذ طريبيل
رسول حسن..... كوفه : دوله حضاريه حديثه عادله ثلاث مفاهيم الحضاره... الحداثه... العداله هل يوجد الان دوله في العالم جمعت هذه ...
الموضوع :
ألواح طينية، أصحوا يا بُكمٌ..حتى لا نكون كالذين سادسهم كلبهم..!
سيد حيدر ال سيديوشع : الوقوف الى جانب القضية الفلسطينية واجب انساني ، واجب ديني ، واجب إسلامي ضعيف من يقول غير ...
الموضوع :
هل يجب مساعدة فلسطين؟!
احمد جاسم : فساد اداري ومالي بكل دوائر الخالص وبلتعاون مع القائم مقام الضريبه كله رشاوى يله تكمل المعامله والضربه ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن..... كوفه : جزاك الله خيرا سماحة الشيخ الباحث الكبير في القضية المهدوية على هذه التوضيحات المهمه واكرر طلبي لسماحتك ...
الموضوع :
في منتدى براثا الفكري .... البيئة الاجتماعي وخارطة المواصلات كمحددات فاعلة لتشخيص هوية اليماني الموعود
رسول حسن..... كوفه : اما اصحاب القرار بخفض قيمة الدينار هم اغبياء او انهم يرون غباء الشارع العراقي او لا.. بل ...
الموضوع :
ردّوها إن استطعتم..مبرِّراتُ رفع سعر الدولار باطلةٌ وهذا ردُّنا
رسول حسن..... كوفه : ايران اذا هددت نفذت واذا نفذت اوجعت فديدنهم الفعل وليس الانفعال اقول مابال من يقتل ضيفهم فيهم ...
الموضوع :
وزير الدفاع الإيراني يتوعد... "سيتلقون الرد على هذا العمل الشنيع"
فيسبوك