اليمن

اليمن/  ثورة شعب ومنهج وقيادة 


 

✍منتصر الجلي|| 

 

ومن سبتمبر إلى سبتمبر تعلو الجباه وتدنوا من الدنيا السماء، من سبتمبر إلى سبتمبر ثورة خالدة وشعب عظيم، من سبتمر الحادي والعشرين إلى العام السادس لها، ثورة شعب وقيادة وحكمة..

الواحد والعشرين من سبتمبر طلاق الوصاية، تلك الوصاية التي حكمت الشعب لعقود خلت، في ظل الحكومات العميلة السابقة، ثورة كان مسارها المختلف وقيادتها التي جاءت من الوسط الشعبي تعي معنى معاناة الشعب والمواطن اليمني، ثورة سبتمبرية أذهبت طغاة الأقلمة ومريدوا الصهيونية إلى منفى الخارج المقيت، ثورة صنعها الشعب بساعده وعرق جبينه، وقادها قائد بحكمته ومنهج الله ومسؤوليته وكماله الفطري.

الحادي والعشرين من سبتمبر الثورة اليمنية العصرية من العقد الثاني من الألفية الثالثة من سنوات الدهر، شاء الله لها أن يكون ميقاتها يوم كانت فولدتها الظروف وتهيأت لها النفوس رضية مرضية، عدا ثلة الفساد وبلاطجة البلاط فقد ضاقوا بها ذرعا كما ضاق الشعب بهم ذرعا من قبل، فقاموا بحربها وقتالها، تساقطت الرموز وتهاوت أصنام الطاغوت مولين الدبر إلى حانوتات الخارج، تاركين الشعب يعاني ويلات فساد زرعوه ثلاثة وثلاثون عاما من التبعية والتطويع والعمالة للخارج.

ثورة الحرية أيامها من أيام الله، كأيام موسى وقومه وفي مواقيت الله للناس آية للعالمين، وفي ثورتنا ياشعوب الله لكم معجزة وبرهان على دولة الله وحاكميته وعظمة التشريع القرآني حين يبسط الحق ردائه على الأرض عدل ورحمة.

نحن اليوم كشعب يمني وفي الذكرى السادسة لثورة الحرية بعد مرور ألفا يوم من العدوان بنينا للصبر مقام وقصٌر عليَّا، ألفا يوم من العدوان وشعبنا يجاهد ويصابر ضحى ويضحي، قدم الشهداء وعظماء الرجال حتى كتب له النصر المبين بشواهد اليوم الجلية التي كُبَّت روؤس العدوان ومنافقيه ومرتزقته، الحادي والعشرين من سبتمبر قصة ثورة حضارية  صلبة شامخة، قادها الشعب بحذافير وجوده بعد أن صار على هاوية السقوط في الحضن الأمريكي الإسرائيلي عبر سفراء التطبيع آن ذاك، حاكما عليها السفير الأمريكي على كل نوافذ ومؤسسات الدولة، فشأن الواقع السياسي حينها لم يكن صاحب قرار يذكر فمجرد ديكور هامشي أمام الشعب، مسلما السيادة للتدخل الخارجي العسكري والفكري والتعليمي وغيره .

الحادي والعشرين من سبتمبر ثورة قائدها حر لبيب قرآني الهدى نبوي الأنتماء، قاد الشعب بالحكمة وفصل الخطاب، برز كشبل حيدري وأسد يمني أصيل، حذر وأنذر ذيول أمريكا فأصابهم الذهول وقطعت أوصالهم في جحيم الإصرار الشعبي الذي قدم صفعته الكبرى يوم خرجوا مطرودين مدحورين.

 دامت الثورة ودام القائد ودام الشعب حٌراً أبيا يسوق النصر إلى كل شبر وأرض وميدان ومدينة وجبل وصوب، ثورةٌ أبطالها رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه، وبعد ألفي يوم من الصمود في وجه العدوان

والوتيرة والفاعلية والإرادة والقوة والطموح الكبير فاإننا مستعدون إلى ألفي يوم وألفي يوم وألفي يوم إلى النفس الأخير كما قالها  السيد القائد في خطابه المبارك مساء اليوم في الحادي والعشرين السادسة.


ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك