التقارير

المونديال القطري عَرَّىَ حقيقة التطبيع العربي مع إسرائيل،


د. إسماعيل النجار ||   لا تَكَد تمُر مرحلة أو نشهد قضية عالمية مآ إلَّا ونرى تجلياتهم المُشِعه والواضحة وضوح الشمس على فلسطين، فمونديال قطر الذي تنشطُ فيه وسائل إعلام العدو الصهيوني بشكلٍ كبير وتنتقل من ملعبٍ إلى آخر أظهرت حقيقة ما أخفتهُ قناتَي الجزيرة والحدث الخليجيتيين وما رغبوا بعدم نقله والتحدث عنه على المَلَئ، سائقوا تاكسي أنزلوا زبائنهم من سياراتهم ما إن عَرِفَ السائقون بأنهم صهاينة وألقوا بهم على حافة الطريق تحت المطر، آخرون رفضوا بيعهم العصائر والماء، وضيوف في الدوحة حضروا لمشاهدة المونديال وقفوا صفاً خلف مراسل القناة 14 والعاشرة الصهيونيتين ورفعوا علم فلسطين ورددوا شعارات إسرائيل برَّا برَّا فلسطين حُرَّة حُرَّة، بينما قوات الأمن القطرية تقف على الحياد من دون أن تتدخل بما يجري، الفيفا التي من المفترض أن تكون محايدة تحدَّت الإسلام بشكلٍ سافر حين قررت بفعل فاعل متعمَّد السماح بإرتداء قبعات ورفع علم المثليين خلال المباراة التي أجرتها إيران مع خصمها ويلز في عقر دار الإسلام المحمدي الأصيل، غير آبهة لمشاعر المسلمين كونها تعتبرُ الدُويلات التي تسمى إسلامية في الخليج جزء من منظومتها التاريخية وليس للإسلام فيها أي صلَة، لكن الشعوب العربيه الأصيلة قالت كلمتها ورفعت شعاراتها وحددت بوصلتها أنها الشعوب التي نُعَوِّلُ عليها لكي يبقى وجه المنطقة عربياً إسلامياً ووجه فلسطين عربياً بكل أطياف القزح الإسلامي المسيحي الذي نُحِب ونتمنىَ. فلسطين ستبقى بخير لطالما أن شعوبنا تحت مظلة التطبيع لا تعترف إلَّا بفلسطين.   بيروت في....    26/11/2022
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 48.1
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
الانسان : اذا ثقافة وجامعات بريطانيا لم تغسل قلبك من الطمع، فمن الذي يغسله؟ ...
الموضوع :
التايمز تكشف قصة تورط رئيس حزب المحافظين ببريطانيا بقضايا فساد في كوردستان العراق
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
فيسبوك