التقارير

غياهب الجب غوانتنامو الإمارات..!

590 2021-06-29

 

✍🏻رجاء اليمني ||

 

منهم سُجناء غوانتنامو المتواجدون بسجون الإمارات ..!!

إنهم سجناء من الذين عارضوا النظام الإماراتي المتصهين والنظام الأمريكي الطاغي؛ وفي هذا السجن مايقارب من 60بالمئه من إيران واليمن وسوريا وأفغانستان وغيرها من الدول التي تعارض سياسة الإمارات والولايات المتحدة.

 يقبع 13 من الناشطين وسجناء الرأي في السجن بينهم ناشطتيْن في السجن بالرغم من إكمالهم لمدد محكومياتهم وعبورهم للتاريخ الفعلي لإطلاق سراحهم. وترفض السلطات الإماراتية الإفراج عنهم، مدعيةً أنهم يشكلون خطراً على الأمن القومي وبحاجة إلى إعادة تأهيل وقد جرى نقلهم إلى قاطع المناصحة في السجن. أن هذا لا يتعارض فقط مع القانون الدولي لحقوق الإنسان وإنما يناقض أيضاً قانون العقوبات الإماراتي نفسه الذي يلزم السلطات إطلاق سراح المحكومين حال انتهاء مدة حكمهم. ولا يمكن تطبيق قانون الإرهاب عليهم لأن من المعروف للجميع أنهم ليسوا بإرهابيين بل سجناء رأي مسالمين. وعادة ما يتم إطلاق سراح السجناء المدانين بعد قضاء ثلثي المدة من خلال قرارات العفو الآنفة الذكر.

ومنهم السُجناء الـ18 اليمنيين المتواجدين في الإمارات ..!!

 من أصل 18 سجينًا يمنيًا كانوا محتجزين في سجن غوانتانامو منذ أكثر من عقد ونقلتهم الولايات المتحدة قبل سنوات إلى الإمارات.

تتذكر والدة معتقل سابق في سجن غوانتانامو إبنها عندما كان صغيرا قبل سجنه منذ سنوات في السجن الأمريكي المشدد الحراسة في كوبا.

وحاليا هو محتجز في الإمارات العربية المتحدة، دون تهمة واضحة بعد نقله إلى هناك بموجب قرار إغلاق معتقل غوانتانامو الذي اتخذه الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.

تتابع الأم المحروقة على فلذة كبدها قولها: "قبل نقله إلى الإمارات، كانت تصلنا رسائل مكتوبة منه بصفة دورية، أما الآن الوضع تغير، فقط مكالمة هاتفية واحدة في الأسبوع".

معتقلو غوانتانامو وُعدوا بأنهم سيرسلون إلى دولة مسلمة لإعادة تأهيلهم مما سيساعد على دمجهم في المجتمع، وفتح الطريق أمامهم للعمل والزواج، كما لفت محاموهم وعائلاتهم. لكن هذه الوعود لم تكن سوى كذبة للتخلص منهم وترحيلهم من المعتقل الأمريكي المثير للجدل وفق نفس المتحدثين.

منذ خمس سنوات، ظل 18 محتجزًا يمنيًا رهن الاعتقال في سجون الإمارات مما جعل عائلاتهم تتساءل عن مصيرهم. ولم ترغب هذه العائلات في استخدام أسماء أقاربهم خوفًا من الإنتقام منهم حيث يتواجدون.

☚كم مدة سِجنهـم وماهي إدانتهم!!!

 مدة الإدانة إلى أجل غير مسمى هذا هو القرار الأخير لدى الإدارة الأمريكية.

☚ماهي مُعاناتهـم وحقيقتهِم..!!

يقاسون الأمرين من التعذيب الوحشي والنفسي والجسدي بدعوى باطلة؛ واهم شئ سلبهم الحرية، والأهم الإحتجاز بدون دعوى موجودة وتهم باطلة مرتبطة فقط بعقلية تفتقر الإنسانية وحقوقها.

☚ما سر تواجدهُم المُسبق في أفغانستان وباكستان ..!!

قد كان تواجدهم في أفغانستان وباكستان بدعوى باطلة بسبب تغذيه فكرة أن هذه الدول تعاني من الإرهاب وهي دول تعاني من النزاعات ومن الحروب الطائفية. وان هؤلاء السجناء يشكلون خطراً على الأمن القومي بتخطيط أمريكي صهيوني تم تواجدهم في هذه الدول؛ وبهذا التخطيط أمريكي يتم تلفيق تهماً باطلة.

☚ما العلاقة بين الولايات المتحدة والإمارات بهذا السجن ..!!

الرابط بين الإمارات والولايات المتحدة هي إسرائيل فكل من يعارض الإمارات يعارض الولايات المتحدة وبالتالي إسرائيل والعكس صحيح وبالتالي فان العلاقة بين كل من الإمارات والولايات المتحدة هي حلقة إتصال مباشر بالسياسة الصهيونية فكل من يخالف الصهاينة فهو يخالف كل من الإمارات اليد الفعلية والغير مباشرة للإمارات والولايات المتحدة. فهي الأم الغير شرعية للإسرائيليين

وبالتالي لهم علاقة وثيقة بهذا السجن فمن يخالف سياسة دول مثلث الشر فلا بد له من دخول هذا السجن وتعذيبه جسدياً ونفسياً وتقيد حريته إلى أجل غير مسمى. وبعضهم قد لقى حتفه بسبب التعذيب الموجود في هذا السجن الذي يعد سجنا يتحكم به إرهابيون وعصابات المافيا لقتل كل الأبرياء الأحرار.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك