التقارير

تقرير: ترامب قد يشعل حرباً مع إيران للبقاء رئيساً لأميركا

688 2020-08-19

متابعة ـ عمار الجادر

 

نشرت صحيفة "إل بيريودوكو" الإسبانية مقالا اعتبرت فيه أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يسعى إلى حرب ضد إيران على أمل الاحتفاظ بمنصبه لولاية ثانية بدعم من إسرائيل.

وكتبت الصحيفة: "قبل أقل من ثلاثة أشهر من الانتخابات الرئاسية وتراجع كبير لشعبيته يسعى ترامب إلى حرب ليظهر نفسه منقذا للشعب الأميركي ويضمن لنفسه أربع سنوات أخرى في السلطة بالبيت الأبيض".

وأضافت أن سلسلة العمليات التخريبية التي تعرضت لها إيران في الشهرين الماضيين، وآخرها اتفاق التطبيع الإماراتي الإسرائيلي، تشير إلى أن ترامب يستهدف بسياسته إيران وأن "السكاكين مسنونة" ضد طهران.

وفي الصراع المفترض مع إيران سيعتمد ترامب على "مساعدة لا تقدر بثمن" من صديقه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي أصبح أيضا عرضة للانتقادات في بلاده على خلفية فضائح فساد تلاحقه وسوء إدارته للأزمة الناجمة عن جائحة كورونا.

وحسب صحيفة "نيويورك تايمز" الاميركية شجع الرد الإيراني المحدود على الغارة الأميركية التي قتل بها قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في كانون الثاني الماضي ترامب ونتنياهو، على مزيد من الخطوات المعادية لإيران.

وألمحت الصحيفة إلى أن واشنطن وتل أبيب متورطتان في انفجار خزان الغاز في قاعدة  "بارشين" العسكرية في حزيران ومنشأة نطنز النووية في تموز، وقالت إن "شبحي ترامب ونتنياهو يخيمان على الحدثين".

علاوة على ذلك تعرضت طائرة ركاب إيرانية في 22 تموز "للمطاردة" من قبل طائرتين مقاتلتين أمريكيتين في سماء سوريا، كما كان البيت الأبيض راعيا للمفاوضات الإسرائيلية الإماراتية حول التطبيع ما أدى إلى تضييق الخناق على إيران التي بدروها لا تريد حربا على الإطلاق.

من جانب آخر، دفعت سياسة ترامب المناهضة للصين الأخيرة إلى إنشاء تحالف مع طهران، "قادر على تغيير الجغرافيا السياسية للشرق الأوسط وكسر الحصار" على إيران.

ووقعت الصين وإيران مؤخرا بعد مفاوضات دامت 4 سنوات على اتفاق للشراكة الاستراتيجية لمدة 25 عاما، يقضي بأن تستثمر بكين 400 مليار دولار في  المشاريع بمجالات الطاقة والمواصلات والبنية التحتية في إيران.

كما فشل الرئيس الأميركي في مساعيه لتمديد الحظر الأممي على توريد الأسلحة لإيران، فيما لا يزال رئيس الوزراء الإسرائيلي "الوحيد الذي يشارك الحاجة الملحة لخنق النظام الإيراني خشية من احتمال أن يخسر ترامب الانتخابات الرئاسية المقبلة وأن يعيد الديمقراطيين التوقيع على اتفاق نووي مع إيران".

وحذرت الصحيفة من أن إشعال ترامب نزاعا مسلحا مع إيران للفوز في الانتخابات، سيزعزع الاستقررار في الشرق الأوسط ويعرض العالم بأسره للخطر.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك