الشعر

الأربعون بين عامين..شكرا سيدي الحسين العظيم 

3167 2021-09-27

  د. حسين القاصد ||   في أربعينك دمع الضوء في مقلي شمسٌ لتشرق طول الليل يا ابن علي في أربعينك عاد الله يسألنا عن الذي حز رأس الموت بالأجل عن رأسك الفجر، رمحُ الليل يحمله وعن رواقيص غدرٍ دونما خجلِ وعن عراقٍ بلا رأسٍ.. تمزقه ريح الفراغ.. وعن عباسك الأزلي في أربعينك.. كيف الله؟ هل رضيت بك الملائك محمولاً على الأسل؟ كيف الأطيفال حين الرمح عانقهم في أربعينك.. ماذا ظل من سبلِ؟ في أربعينك لن أبكي فإن دمعت عيني فذلك شغل العين لا شغلي في الأربعين.. عليٌّ قال خطبته فشقشق الماء مذبوحاً من الفشل! فيا شقيق رسول الله، فاطمةٌ أم النبوة.. أم الطف.. زوج علي حسين القاصد ٧ / ١٠ / ٢٠٢٠ .................. في أربعينك هذا العام معجزةٌ فقد فضحتَ الألى خانوك في السبل أطحتَ بالسافل المرهون ديدنه وقلت لي.. طاح من آذاك  فابتهلِ  ثم ابتهلت كثيرا.. صرت أدعيةً وعدتَ لي.. أربعين الآن.. بالأملِ شكرا لرأسك مرفوعاً على الأسل شكراً لموتك ممنوعاً من الأجل شكرا لأنك أفرحتَ الفؤاد فقد أنعشته.. عدتَ لي تهدي اليّ (علي) أعدتَ لي طفلي المجنون.. ما ضحكت عيني وقد أدمعت.. من غيرُ شأنك لي؟  شكرا كثيرا حسينَ الله ما بقيت دموعُ أهليك تشكو غربة الأهل في أربعينك كل الضوء يسحلني  لأربعينك.. مشغوفاً.. على مقلي أنا سميّك.. لا تفكير يبعدني ولا ضبابَ.. حسينٌ في الظلام جلي ٢٦ / ٩ / ٢٠٢١
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك