الشعر

شعر/ يوسف لم يدخل القدس..!


 

د.حسين القاصد ||

 

من أي بابٍ سوف أدخل للطريق إلى الطريق؟

بل أي دلوٍ سوف يغرفني إلى بئر العروبة للنبوة؟

في أي سوقٍ للنخاسة..؟

سأباع كي أغدو نبياً لايطبّعُ مثل أخوته اللصوص..

من سوف يحمل آيتي؟ فعلى قميصي قِبلةٌ ودم رحب!

وانا العزيز أحن للهو المقدس والخمور وحنطة الأشواق.. للسمر اللذيذ الراعش الشفتين.. للعطر الذكي.. أشم ريحك يا زليخا؟

يعقوب لا يدري بأني لم أمت.. فعلى قميصي من فضائل أخوتي أغنيّةٌ مذبوحةٌ  ودم رحب..

سبعون لا سبعٌ عجاف

وانا ابذّرُ كل هذا العمر ما بين الوسادة واللحاف..

وخلف نافذتي سمر!

سمرٌ من الخمر المُذهَّبِ حين تنبضه الضياء

بغداد أو بيروت.. أو صنعاء.. أو مصر التي غالتها ألسنة المعابد..

أبدو عزيزاً دون عزة

لا حنطتي نفعت ولا زيتون غزة

لا حلم يوصلني إليّ.. إلى سمر

سمر التي من خصرها تتسرب الألحان والطرب الشهي..

تلك المضيئة من ملابسها يطرزها التلألؤ كي تداهم مقلتيّ بعطرها السحري يسحل نبض قلبي

لله ما أبهاك يا ليل التنابض.. ها أنا

ارمي بناري باتجاه قضيتي

سأحرر النهدين كي يقفا كساريةٍ

وانا اردد كل أشعار القداسة للوطن

إني أذود إلى الوطن..

هو ليس عندي كي أذود عن الوطن!

يعقوب لا يدري بما قبضوه عني من ثمن

أنا في القصيدة واقفٌ

هي ذي أمامي كلها.. صدرٌ وعجز

أنثى من الشعر العمودي المحققِ كلَّ عز

تطوى على الشطرين ينبضها التأوه واحتراق الشرشف المجنون تحت القافية

أنثى تسمى العافية

يا كم يسرني كيدها

إني لديها كل أمسِ

لا شيء لي بغدي.. لأني جاعلٌ زمني لنفسي

والوقت بالرشفات يمكث لائذا

سبعون يأساً.. فلأضف يأساً على السبعين كي أخلو لعرسي

سأعود من بيروت بالسمر اللذيذ.. وعطر كأسي

سأعود  من سحر السمر

بل من تنابضنا الأغر

سأعود...

أكتب من بعيد قصيدة أخرى لقدسي

فيها أحاول نصرتي

يعقوب لا يدري بيأسي.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك