الشعر

شعر/ ميسان..!


 

د.حسين القاصد ||

 

العمر لايكفي الحياة فعشته

ميتاً وحاول أن يعاش فمته

كان اقتراح العمر ان نحيا به

عمرا ولكنْ مات حين عرفتُه

خبأته عن كل صبح خائفٍ

وسهرته كي لا ينام .. ونمتهُ

 

هذا الذي احكيه بعض طفولتي

كهلاً .. انا الطفل العجوز قضيته

انا ما انتميت لصدر أم لائذاً

 أبداً  ولا مرح الطفولة ذقتُه

كانت يدي الفلق الذي في ربه

يتعوذون من العيون  لينتهوا

كنتُ اختصارا ، لا أبٌ !!، لا صبيةٌ

حولي ، ولا وجهي الـ (لدَيّ) رأيتُه

حين ارتميت على المشاحيف القديمة

راعني وجهي اللصيق فخفته

 

 

هذا انا .. اولى تصاويري هنا في ماء هذا الهور حين عبرته

هذا انا غيري !! .. وهذي المرة الأولى أرى وجهي وقد اتممته

كم قيل ان الخلق مني كله

لكنني و(الآهِ)  ما انجبته

انا من تجاعيد الونين خُلقتُ من

وجعٍ على المشحوف ينبض صمته

أنا آدم الفلق القديم وحين ماس الوعي في روحي زها فصحبته 

انا مذ تمرأ طين وجهي في مرايا الهور ياميسانه فهرسته

يا أم آدم ليس طينا غير طينك يبتني بشراً  فيزهر نبته

اماه يا ميسان ياارجوحتي الاولى ويا صخبي الذي أثثتُه

اماه يا ميمونة الدمع النظيف ويا وقار الحزن منذ ألفتُه

يا سكرةَ المشحوف وقتَ تراقص الأمواج ..

 

 

اذ نخب المروءة وقته

اماه ياناي اختبائي خلف شيلتك التي وطنٌ لقلبي.. بيته

يا آيةَ التكوين كان الماءُ تفكيرا يذاق ومن حنانك ذقته

يا ربةَ الدنيا دعي من اشركوا

في كونك (الوحدى) .. لكلٍ موته

 

 

ليراك وحدك ربةَ الطين المؤسس حين  تمتم في جنانك صوته

يا(حُسْنُ) ياكلٌّ يودك نعتَهُ ..

ميسان حُسْنٌ والختام قصدتُه

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (الشعر)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
ابراهيم العرامي : كتابات الاستاذ هاشم علوي مسجل عام جامعة اب تزيدا مزيدا من العزة واكرامة ونفتخر بوجود كتاب وسياسيين ...
الموضوع :
اليمنيون يحتشدون باليوم الوطني للصمود وقادمون بالعام السابع
زيد مغير : حينما يذكر اسم الاردن امامي اتذكر مجزرة ايلول الاسود الذي قتل فيها 120 الف شاب مسلم بالاتفاق ...
الموضوع :
وزير الزراعة العراقي يستخف بعلم بلاده..!
رسول حسن..... كوفه : هم تعال اضحكك وياي جا مو طلعت ايران توديلنه انتحاريين يكتلون الشيعه جا مو واحد بعثي زار ...
الموضوع :
خلي أضحكك وياي..!
احمد الدوسري : شكرا للعاملين في المنافذ الحدودية شكرا الي الأستاذ كمال الشهم مشهود له الشجاعه والكرم.اخوكم احمد الدوسري من ...
الموضوع :
احباط محاولة تهريب اكثر من 300 مليون دولار اميركي من منفذ طريبيل
رسول حسن..... كوفه : دوله حضاريه حديثه عادله ثلاث مفاهيم الحضاره... الحداثه... العداله هل يوجد الان دوله في العالم جمعت هذه ...
الموضوع :
ألواح طينية، أصحوا يا بُكمٌ..حتى لا نكون كالذين سادسهم كلبهم..!
سيد حيدر ال سيديوشع : الوقوف الى جانب القضية الفلسطينية واجب انساني ، واجب ديني ، واجب إسلامي ضعيف من يقول غير ...
الموضوع :
هل يجب مساعدة فلسطين؟!
احمد جاسم : فساد اداري ومالي بكل دوائر الخالص وبلتعاون مع القائم مقام الضريبه كله رشاوى يله تكمل المعامله والضربه ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن..... كوفه : جزاك الله خيرا سماحة الشيخ الباحث الكبير في القضية المهدوية على هذه التوضيحات المهمه واكرر طلبي لسماحتك ...
الموضوع :
في منتدى براثا الفكري .... البيئة الاجتماعي وخارطة المواصلات كمحددات فاعلة لتشخيص هوية اليماني الموعود
رسول حسن..... كوفه : اما اصحاب القرار بخفض قيمة الدينار هم اغبياء او انهم يرون غباء الشارع العراقي او لا.. بل ...
الموضوع :
ردّوها إن استطعتم..مبرِّراتُ رفع سعر الدولار باطلةٌ وهذا ردُّنا
رسول حسن..... كوفه : ايران اذا هددت نفذت واذا نفذت اوجعت فديدنهم الفعل وليس الانفعال اقول مابال من يقتل ضيفهم فيهم ...
الموضوع :
وزير الدفاع الإيراني يتوعد... "سيتلقون الرد على هذا العمل الشنيع"
فيسبوك