الشعر

شعر/ طنين الهوامش


د. حسين القاصد ||

...............

أنا ما انحنيتُ، فقط، خلعتُ حذائي

كي ألجمَ السفهاء من أعدائي

أبناء أخطاء النساء تطاولوا

أفيعلمون بأنهم أبنائي

بل يعلمون على  اختلال سمائهم

ان العمى أسبابه لألائي

أنا منذ رب الدجلتين ومنذ أن

جرت الدماء بدجلتي الحمراء

شاهدت رباً أحمر الطعنات كان

النهر مرآةً بلون دمائي

فحملت ربي للجنوب أعدته

متسبحناً  ببداية الأشياء

وأريتَه مشحوف آدم عندما

نادته حواءٌ لخلوة ماءِ

فتسبحنَ الرب العظيم مرتلاً

آياته في كعبة الأصلاء

لا، ما انحنيتُ، هو الذباب طوائفٌ

ولذا سموتُ على بني الضوضاءِ

للطائفية ( طائفٌ) هي أصلها

ولها طنين الصبيةِ الوزراءِ

 أبناء دهليز الخريف تكاثروا

هم سهو مائي.. واشتهاء شتائي

أبناء دهليز الخريف عذابهم

من أمهم وتعدد الآباء

فشويعرٌ بضفيرةٍ مفتولةٍ

تحكي الحنين لشهوة الغرباء

أو مومسٌ موبوءةٌ ينتابها

دبقُ الحداثة في صميم الداءِ

لكنّ بي وجعاً تسنبلَ قمحهُ

وانساب شعراً من أنين غنائي

لا، ما انحنيتُ، فقط نزلتُ لأنف من

رام الشموخ.. له مددتُ حذائي

أنا من ملأتُ عيونهم ضوءاً ولما

أنكروا.. منهم سحبتُ ضيائي

أطعمتهم زادي ومن فضلاته

صاروا ذباباً يخدشون سمائي 

فسحلتُ أكبرهم لهامش فكرتي

وجعلته أضحوكةَ  القرّاءِ

ومنعتهُ من أن يصير جذاذةً

كي لا يطال المتنَ من عليائي

هذا أنا مذ قيل إنك قاصدٌ

نزهتُ قصدي رافضيّ اللاءِ

يامن توّهمَ أن يسير بخطوتي

أو يرتقي حتى يكون إزائي

كن صحبتي.. فالمستحيل.. أمامي

إن شئتَ فانبحْ فالكلاب ورائي

 

١٦ / ٨ / ٢٠٢٠

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (الشعر)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك