الشعر

ترتيلة في ذكرى استشهاد البتول الزهراء (ع) على لسان الإمام أمير المؤمنين (ع)

47837 18:26:11 2014-03-18

للشاعر النائب عبد الهادي الحكيم

"أَلا أيُّهَا المَوتُ الذَّيْ لَيسَ تَارِكيْ           أَرِحْنِي فَقَدْ أَفْنَيْتَ كُلَّ خَليلِ
أَراكَ خَبيراً بالذَّينَ أُحِبُّهُمْ                     كأنَّكَ تَسْعَى نَحْوَهُمْ بِدليلِ"
أَيا مَوتُ ما أَشْجاكَ لاهبُ أَضْلِعي          وَحِرُقَةُ آهاتي وَطولُ ذُهُولي..؟!
خَطَفْتَ حَبيبي "أَحْمداً" ثُمَّ عُدْتَ ليْ        "لِتَخْتَلِسَ الزَّهْراء" بَعدَ قَليلِ
وَكُنتُ"إِذا ما اشْتقْتُ رؤيةَ أَحمدٍ"           وَتاقتْ إِلى الوصْلِ الحَبيبِ طُلُولي
"أرَتْنيهِ"فِيْ تَبْتيلِها وَخُشُوعِها               و"أَذْكَََرَنيْ تَرْتِيلُهَا بِخَليلِي"
فَضُمَّ أَبا الزَّهْراءِ "بَضْعتكَ" الَّتي          أَتَتْكَ مَشُوباً غُصْنُها بِذُبولِ
وَ"سَلْهَا"تُجِبْكَ الآهُ عَنْ كُلِ صَرخَةٍ        مُكبَّلةٍ أَوْ كُمَّةٍ لِعويلِ
وَألْحِفْ فَكَمْ منْ لاعجٍ بِفُؤادِها              خَبيءٍ وَكَمْ مِنْ حُرقةٍ وغَليلِ
وَعُدَّ أَبا الزَّهْراءِ أَضْلاعَ صَدْرِها         وَأرْفِقْ فَمكْسورٌ بِجَنْبِ عَليلِ
وأَمْرِرْ عَلى المَتْنَينِ كَفَّيكَ وَالْتَمِسْ         مَرَارةَ حِقْدٍ أَسْوَدٍ وذُحُولِ
وَأَطْفِيءْ بِعَيْنيها تَلَهُبَّ جَمْرةٍ               بِطِيبٍ مِنْ الثَّغْرِ الرَّحِيمِ جَميلِ


________________________________________
البيتان للإمام علي (ع).

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
نجم بیت سیاح
2019-09-02
هذه الأبيات أنشدها أميرالمؤمنين عليه السلام نفسه. عندما حضر عند عمار بن ياسر صريعا في معركة صفين.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك