منوعات

الاسرة الزهاوية..وحقيقة انتسابهم لخالد ابن الوليد  


  عبد الرحمن المالكي ||   يبدأ مجد الاسرة العلمي والادبي بالشيخ محمد فيضي الزهاوي , وهو رأسها وشهرتهُ نبعت من تولية منصب الافتاء ببغداد 1273هــ / 1856م , وظل يشغل هذا المنصب الديني حتى وفاته . والمفتي الزهاوي هو محمد فيضي افندي بن الامير احمد بن حسن بن رستم بن كيسرو بن الامير بابا سليمان بن فقي احمد , احد مشاهير الاسرة البابانية الشهيرة ( شهرزود وتوابعها ) . حيث ذكر الاستاذ والشاعر جميل صدقي الزهاوي في رسائله التي نشرها الاستاذ محمد عيش في مجلة ( الكاتب المصري ) عام 1946 م , ان جده الملا احد هو الذي لقبه بالزهاوي , كما اشار في ذلك الزهاوي في مقدمة رباعيته حيث قال : " ابي مفتي بغداد محمد فيضي , كردي ينتسب الى امراء بابان وهؤلاء يرجعون الى خالد بن الوليد , وسمي بالزهاوي لان اباه الملا احمد هاجر الى زهاو القريبة من مدينة قصر شيرين في ايران وسكن فيها سنتين وتزوج من سيدة وولدت له ابي , فلما رجع الى السليمانية مع نجله اشتهر بالزهاوي " , وهذا يعني ان الملا احمد هو الذي لقب بالزهاوي. كان مجيء محمد فيضي الزهاوي الى بغداد في عام 1840 م , ولفضله وسموه وجدارته العلمية , فقد عُين في المدرسة العلية ببغداد ( بيت الحكمة) الان , وقيل ان سبب مجيئه لبغداد انه عندما كان مدرساً في مدرسة احمد بك النفطجي في كركوك سنة 1841 م , ذهب الى بغداد ليتوسط لدى الوالي انذاك علي رضا اللاز لاحمد بك النفطجي الذي اتهم بقضية وصدر حكم الاعدام عليه , الا ان الوالي اشترط على الزهاوي لقبول وساطته ان يقبل بنقله الى بغداد فوافق واستقر ببغداد وشاعت شهرته حتى عين مفتياً ببغداد عام 1856 م . وبقي في هذا المنصب حتى وفاته ليلة يوم 3 جمادي الاول 1308 هــ الموافق 15 كانون الاول عام 1890 ودفن في السليمانية . من الحقائق التي يجدر ذكرها هنا , نسب الاسرة الزهاوية , فقد قيل ان نسبها يرقى الى خالد بن الوليد , مع ان الروايات العديدة تناقلت على انقطاع نسل خالد , حيث اشار ابو عبد الله المصعب الزبيري في كتابه ( نسب قريش ص328) : " وقد انقرض نسب خالد بن الوليد فلم يبق منهم احد , ورثهم ايوب بن سلمة دارهم في المدينة " وقد اكد هذه الحقيقة ابن الحزم الاندلسي في كتابه ( جمهرة انساب العرب ) في الصفحة 138 , وايضا ما نقله الدكتور مصطفى جواد في مقدمة تحقيقه كتاب ( مختصر التاريخ ص26 ) لأبن الكازوني حيث قال : " ان خالد انقرض ولدهُ ولم يبق منهم احد في الشرق والغرب ,فكل من ادعى نسباً اليه فقد وهم ولا تصح دعواه وان انتمى اليه فهو مبطل في منتماه " فمن خلال ما تقدم يتبين لنا ان هذه الاسرة العلمية والادبية لا ترجع لخالد بن الوليد لا من قريب ولا من بعيد .
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (منوعات)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك