منوعات

"غوغل" تحظر 8 تطبيقات أندرويد خطيرة والخبراء يدعون المستخدمين إلى حذفها من هواتفهم


يحث خبراء الأمن السيبراني مستخدمي "أندرويد" على التحقق من هواتفهم الذكية بعد اكتشاف أن 8 تطبيقات شائعة تخفي برامج ضارة خطيرة لـ Joker.

وأكدت الشرطة البلجيكية أن "غوغل" حذفت مؤخرا ثمانية تطبيقات من متجر "غوغل بلاي" الخاص بها مع نصح المستخدمين الآن بإزالتها من أجهزتهم دون تأخير. ويُعتقد أن جميع هذه التطبيقات تحتوي على برنامج Jokerالضار الخطير القادر على إحداث فوضى في أي هاتف يصيبه.

وبمجرد التثبيت، يتمتع Joker بالقدرة على تثبيت برامج التجسس المخفية وبرامج الاتصال المميزة على الأجهزة، والتي يمكنها بعد ذلك تسجيل المستخدمين في خطط اشتراك شهرية باهظة الثمن.

وفي الماضي، وجد بعض الضحايا أنفسهم يدفعون ما يزيد عن 240 جنيها إسترلينيا سنويا مقابل هذه الاشتراكات الاحتيالية.

وفي منشور على موقعها على الإنترنت، قالت الشرطة البلجيكية: "تحذير! عاد فيروس Joker إلى بيئة أندرويد". وتم اكتشاف هذا البرنامج الضار في 8 تطبيقات من متجر "غوغل بلاي" والتي تم سحبها في الوقت نفسه بواسطة شركة "غوغل"، ولكن إذا قمت بالفعل بتثبيت أي منها، فقم بإزالته في أسرع وقت ممكن.

ووفقا للباحثين في شركة Quick Heal Security Lab للأمن السيبراني، يمكن لفيروس Joker لاحقا الوصول إلى الرسائل النصية وجهات الاتصال والكثير من المعلومات الأخرى على الهواتف الذكية.

ومثل المتغيرات السابقة، يمكنه أيضا الاشتراك في مواقع الويب التي تقدم خدمات مدفوعة، ما يعني أن المستخدمين يخاطرون بمفاجأة غير سارة في نهاية الشهر عندما يصلهم كشف حساب بطاقة الائتمان الخاصة.

وإذا كنت قلقا من هذا التهديد، فإليك قائمة التطبيقات المتأثرة به:

• Auxiliary Message

• Element Scanner

• Fast Magic SMS

• Free CamScanner

• Go Messages

• Super Message

• Great SMS

• Travel Wallpapers

واكتشف Joker لأول مرة في عام 2019، لكنه عاد مؤخرا بشكل دراماتيكي. وفي الواقع، كشف باحثو الأمن السيبراني مؤخرا عن أنهم شهدوا "زيادة كبيرة" في التطبيقات التي تأتي مليئة ببرامج Joker الضارة.

وتقول شركة أمن الهواتف Zimperium، إنها شهدت أكثر من 1000 عينة جديدة من Joker منذ تقريرها الأخير عن المشكلة في عام 2020. وتحذر الشركة من أن لصوص الإنترنت وجدوا بشكل روتيني طرقا جديدة وفريدة من نوعها لإدخال هذه البرامج الضارة في متاجر التطبيقات الرسمية وغير الرسمية

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك