سوريا - لبنان - فلسطين

لبنان/ ترسيم الحدود مع فلسطين بقوَّة سلاح المقاومة هوَ القشة ألتي قَصَمَت ظهر البعير السعودي،


د.إسماعيل النجار ||

 

ماذا سيفعل بن سلمان بعد ليحاصر المقاومة ويُضعفها ويُجَردها من قُوَّتها؟

في حال وُقِّعَ إتفاق ترسيم الحدود مع فلسطين المُحتلَّة برعاية أسياده الأميركيين وبوساطة ورعاية فرنسية وأُمَمِيَّة،

هل سيتجَرَّأ على الرفض أو الخروج عن طاعة ولي الأمر الأمريكي؟

لآ... بكل تأكيد سيُطَئطِئ رأسهُ ذليلاً ويقول للأميركي أمرُكَ سيدي،

لكنه سيعطَىَ مساحة داخل القرار السُنِّي كجائزة ترضية  ليفرض رأيَهُ ويقوم بتخريب التوافق بين اللبنانيين، وينصُب خَيمَة المبايعة له في حديقة السفارة التابعة لبلاده في بيروت،

لبنان المُحاصَر بأبشع الوسائل والأساليب إن وُقِّع الإتفاق سينكسر عنه الحصار وستذهب مفاعيل قيصرهم أدراج الرياح،

لأن شروط سيد المقاومة واضحة وجَلِيَة ولا لُبسَ فيها،

إن لم نستخرج غازنا لن يستخرجوا غازهم، بما معناه أن أميركا لن تستطيع تهديد شركات التنقيب الأجنبية أو الضغط عليها لا من فوق الطاولة ولا من تحتها، لا مباشرةً ولا مواربَةً،

لبنان الذي يتجِه إلى تشكيل حكومة عتيدة قبل نهاية العهد تتوَلَّىَ استلام زمام الحكم بصلاحياتها وصلاحيات رئيس الجمهورية حسب إختراع آخر بدعة سياسية مِن بِدَع الساسة اللبنانيين وسيكون لبنان في خطر في حال حصول أي أمر قد يؤجل التوقيع ويُفَجِر الأوضاع ويذهب إلى الحرب،

الرهان الأميركي الصهيوني على إنفلات الرباط في الداخل اللبناني لن يأتي بنتيجة لأن مزاج الشارع أصبح يميل إلى استخراج الغاز وعودة الكهرباء، وفي حال تحركت أي قِلَّة قليلة لزعزعة الإستقرار فإن حسمها لن يطول،

الرئيس نبيه بري خلال لقائه يوم الخميس بأحد الشخصيات السياسية اللبنانية لمدة نصف ساعه سُئِلَ ثلاث أسئلة، عن الإنتخابات الرئاسة قال لا أعلم إذا كنا سنتفق وسيأتي رئيس في التوقيت الذي يسبق نهاية ميشال عون،

وعن الحكومة عَبَّرَ بأنه ليسَ متفائلاً،

وعن توقيع اتفاق الترسيم قال الرئيس بري بأنه غير متفائل وحذِر ولا يفهم ماذا يدور برأس الأميركيين  وسينتظر لآخر لحظة،

بالمختصر المفيد إذا كان هذا هو مزاج أذكى شخصية سياسية فيما يخص ثلاثة محطات مهمة في تاريخ لبنان،

ماذا نستنتج؟

فراغ.. لا تشكيل حكومي.. حرب مع إسرائيل.

بكل الأحوال يد المقاومة على الزناد والأيام ستكشف بأن الأميركي كاذب والصهيوني مراوغ ومخادع، ولا يمكن للبنان الحصول على حقوقه إلا بالقوة.

 

بيروت في...

        27/9/2022

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 59.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
sahib hashim alkhatat : بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي علم بالقلم علم الانسان ما لم يعلم وجعل التفاهم باالسان ...
الموضوع :
الأسئلة والأجوبة القرآنية/١٦...
عثمان مدحت : اين يمكن الشكوي رسميا بشأن قضايا التعذيب وانتهاك الحقوق داخل الامارات وهل هناك محامون متخصصون في هذا ...
الموضوع :
شكوى قضائية في ألمانيا ضد حاكم دبي بتهمة التعذيب
باقر : سعداء انك طيب وتكتب عم قاسم العجرش... افتقدناك... لم تنشر في هذا الموقع لفترة... ...
الموضوع :
لماذا "بعض" الكتاب العراقيين في المهجر شجعان؟!..!
ابو محمد : ليتك تتحدث بقليل من الانصاف بحق السيد عادل عبد المهدي كما تتحدث الان عن السيد العامري ...
الموضوع :
العامري شيبة الحشد وأكثر الناس حرصاً على دماء العراقيين
ابراهيم : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين اللهم العن ...
الموضوع :
الإسلام بين منهجين..معاوية والطرماح..!
عزالدين : مشكور جدا ولكن مصادرك؟؟ ...
الموضوع :
أسباب انتشار الإلحاد في المجتمعات الإسلاميّة
بهاء عبد الرزاق : اتمنى على شركة غوغل أن لاتكون أداة من قبل الذين يريدون إثارة الفتن بين المسلمين والطعن بهم ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
احمد تركي الهزاع : الامام علي صوت العدالة الإنسانية ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
هشام الصفار : محاولة جديدة لاثارة النعرات الطائفية من جديد ... الكل في العراق شركاء بعدم السماح لاي متصيد في ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
صادق حسن علي هاشم : السلام عليك سيدي يا امير المؤمنين وقائد الغر المحجلين وبن عم الرسول وزوج البتول وابا الفرقدين والساقي ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
فيسبوك