الصفحة الإسلامية

مجلس حسيني ـــ النبي محمد (ص) قدوة حسنة


بسم الله الرحمن الرحيم

{ لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا} ( الاحزاب 21)

ما معنى الاسوة..؟ الاسوة هو القُدوة، في كل عمل صالح يتمنى الناس التشبُّه به , لأنه يكون مِنْ أمحاسن النَّاس واخلاقهم فيكون عمله وقوله وجميع تصرفاته مثالا للشرف والكرامة والموقف الانساني , يكون سيدا على قومه من خلال تصرفاته .!!يقابله القدوة السيئة وهو الذي يؤذي المجتمع .. لان السُّوء معناه كل ما يَغُمُّ الإنسان. كل قْبيُحُ ، هو شرّ، وفساد، ونقص، وعيْب، هذه تجتمع في شخص فيكون قدوة سيئة .

** إذا كان لكل أمّة رسول تقتدي به في جميع شؤونها، ولكل فرد شخصية تكون مثله الأعلى وقدوته في هذه الحياة، فنحن المسلمين نملك أفضل وأعظم قدوة، إنه سيِّد ولد آدم، وأفضل الأنبياء والمرسلين، وهو القدوة العملية والأُسوة الحسنة للمؤمنين، قال الله تعالى: {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا} [الأحزاب:21]"ومَنْ أراد خيرَ الآخرة، وحكمة الدنيا، السيرة الحسنة، بل الأخلاق كلها، الفضائل بأسرها، فليقتدِ بمحمد (ص) ويستعمل أخلاقه، وسيرته ما أمكنه، أعاننا الله على الاقتداء به .

** ما هي صفاته وكيف نقتدي بها "لقد عرفت هذا النبي أنه لا يأمر بخير إلا كان أول عامل به، ولا ينهى عن شر إلا كان أول تارك له، وأنه يغلب فلا يبطر، البطر هو التكبَّر عند حلول النِّعمة فيصرفها إلى غير وجهها. وقد كتب من احبه ومن ابغضه, كثيرا, ولكن لم يكتب عنه احد من اصحابه ومن اعداءه انه تكبر على انسان قط .حتى اعداءه, والتواضع من افضل الصفات واشرفها . واليك جملة من قصص تواضعه.

**كان شديد التَّواضُع، لا يعتريه كِبرٌ ولا بَطَرٌ رغم رِفْعَة قَدْرِه وعلوِّ منزلته، يخفض جناحه للمؤمنين ولا يتعاظم عليهم، يجلس بينهم كواحد منهم، (لا يُعْرَف مجلسه مِن مجلس أصحابه)؛ لأنَّه كان يجلس حيث ينتهي به المجلس، ويجلس بينهم فيجيء الغريب فلا يدري {أيُّهم هو حتى يسأل عنه}،كثيرا ما يأتي غريب الى المسجد النبوي, وله حاجة فيسال .. أيكم محمد ..؟ فطلب منه بعض الصحابة يجعلوا له مجلسًا يعرفه الغريب إذا أتاه .في يوم من الايام قال له رجل: يا محمَّد، يا سيِّدنا وابن سيِّدنا، وخيرنا وابن خيرنا، فقال رسول الله{ص} :(يا أيُّها النَّاس، عليكم بتقواكم، ولا يغرينكم الشَّيطان، أنا محمَّد بن عبد الله، أنا عبد الله ورسوله، ما أحبُّ أن ترفعوني فوق منزلتي التي أنزلنيها الله) ..

** كان يتفقَّدهم حتى في الغزوات والمعارك الكبرى، ما روي عن تواضعه انه يقوم بخدمة أصحابه، ومِن تواضعه ، أنَّه إذا مرَّ على الصِّبيان، سلَّم عليهم وكان يزور الأنصار، ويسلِّم على صبيانهم، ويمسح رؤوسهم .

ومِن تواضعه ,أنَّه كان يشارك في خدمة أهله في البيت، فقد روى البخاريُّ عن الأسود، كان يخدم اهله ويساعد نساءه لو طلبت منه احداهن مساعدة فإذا حضرت الصَّلاة خرج إلى الصَّلاة . هذه حالات التواضع تحتاج الى { انسانية} فالتواضع يكون للانسان نفسه اما الانسانية فهي للمجتمع.

** إنسانية الرسول محمد {ص}.ما هو تعريف الإنسانية؟ الإنسانية لغوياً {تصرف عقلاني من إنسان كامل العقلية , بعكس الحيوانية أو البهيمية،} وتعني الصفات التي تُميّز الجنس البشري عن غيره من الأنواع..

*** كان في حروبه متمثلاً بقمة الإنسانية العظيمة فكان يوصيهم بعدم قتل الأطفال والنساء والشيوخ: " ومن وصايا رسول الله{ص}عندما يُرسل الجيوش في الحرب والقتال وعند النزال"

**قال لأصحابه في غزوة مؤته: «أوصيكم بتقوى الله وبمن معكم من المسلمين خيراً، إغزوا باسم الله تقاتلون في سبيل الله من كفر بالله، لا تغدروا ولا تغلوا ولا تقتلوا وليداً ولا امرأة ولا كبيراً فانياً ولا منعزلاً بصومعة ولا تقربوا نخلاً ولا تقطعوا شجراً ولا تهدموا بناءً».

** وفي وصية في معارك اخرى: قال: (لا تقتلوا صبياً ولا إمراه ولا شيخاً كبيراً ولا مريضاً ولا راهباً ولا تقطعوا مُثمراً ولا تخربوا عامراً ولا تذبحوا بعيراً ولا بقرة الا لمأكل ولا تٌغرقوا نحلاً ولا تحرقوه).عَنِ ابن عباس قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ{ص}إِذَا بَعَثَ جُيُوشَهُ قَالَ: "اخْرُجُوا بِسْمِ اللَّهِ تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ لَا تَغْدِرُوا وَلَا تَغُلُّوا وَلَا تُمَثِّلُوا وَلَا تَقْتُلُوا الْوِلْدَانَ وَلَا أَصْحَابَ الصَّوَامِعِ". غَزْوَةٍ حنين َرَأَى النَّاسَ مُجْتَمِعِينَ عَلَى شَيْءٍ؛ فَبَعَثَ رَجُلاً فَقَالَ: انْظُرْ: عَلَامَ اجْتَمَعَ هَؤُلَاءِ؟ فَجَاءَ؛ فَقَالَ: عَلَى امْرَأَةٍ مقتولة، فَقَالَ :مَا كَانَتْ هَذِهِ ِتُقَاتِلَ . وكان َعَلَى الْمُقَدِّمَةِ خالد بن الوليد فَبَعَثَ رَجُلاً فَقَالَ: "قُلْ لِخَالِدٍ: لَا يَقْتُلَنَّ امْرَأَةً وَلا عَسِيفًا "والعسيف المرأة المجبرة للخروج للقتال.

** الحرب عند المسلمين:الحرب عند المسلمين دائماً اضطرارية لضرورة الدفاع عن العقيدة وحرمات المسلمين وأعراضهم وأموالهم وأراضيهم والدفاع عن بلاد المسلمين اين ما كانوا بشكل عام ،كما حدثت المعارك الاولة الثلاث حيث كانت تاتي الجيوش لقتل المسلمين . فتكون الضرورة لتأمين سُبُل دعوة الناس لإعتناق الإسلام. ونشر الاسلام بالكلمة الطيبة لا اكراه في الدين . فنحن المسلمين لا نجعل الحرب إلاّ آخر القرارات، ونهاية الحلول، ولا نسعى إليها إلا لردِّ حقٍّ، أو دفعِ شرٍّ يحوم بنا وهذا قمة الانسانية التي ارساها نبينا محمد (ص). لو اطلعت على الجانب الانساني في هذه الوصايا التي تبين اخلاقه السامية ورحمته التي يَتَحَلَّى بها حَالَ السَّلْم؛ كذلك في حال الحرب كان يرحم الغِلمان وصغار السن الذين لا يملكون أمرهم، وكان يوصي بالنساء وينهى عن قتل النساء فلا يجوز أن تتعدَّى الحرب إلى المدنيين الذين لا يشتركون فيها من الشيوخ والنساء والأطفال والعجزة، أو العُبَّاد المنقطعين للعبادة، أو العلماء المنقطعين للعلم، لأن القتال هو لمن يقاتلنا فقط.

*** لم تكن حروب الرسول{ص} حروب تخريب كالحروب المعاصرة التي يحرص فيها المتقاتلون المسلمون وغيرهم على إبادة مظاهر الحياة لدى خصومهم، بل كان النبي{ص}والمسلمون يحرصون أشدّ الحرص على الحفاظ على العقار والبيوت العُمران في كل مكان، ولو كان بلاد أعدائهم ، بل كان يحافظ على ثمر اشجار اعداءه كان يوصيهم"لا تقطعوا شجرة مُثمرة، ولا تخربوا عامراً اي لا تهدموا بيتاً، ولا تذبحوا بعيراً ولا بقرة الا لمأكل اي الا لحاجة الإنسان للإكل والشرب، ولا تٌغرقوا نحلاً ولا تحرقوه اي لا تخربوا بيوت النحل ولا تحرقوه. وظهرت رحمة الرسول{ص} وحرصه حتى على القتلى ،وعلى مشاعر ذويهم؛ فقد نهى عن المُثْلَة وتشويه جثث القتلى،

عن عمران بن الحصين : "كَانَ رَسُولُ اللَّهِ{ص} يَحُثُّنَا عَلَى الصَّدَقَةِ وَيَنْهَانَا عَنْ الْمُثْلَةِ" .ورغم ما حدث في غزوة أحُد من تمثيل كفار قريش "بـ حمزة بن عبد المطلب{ع} فإنه لم يُغَيِّر مبدأه، بل حرص على النهي عن المُثلة وتشوية جثث القتلى حتى مع المشركين ، ولم يَرِدْ في التاريخ حادثة واحدة تقول: إن المسلمين مَثَّلوا بِأحدٍ من اعدائهم .!!!غير ان الاموين والعباسيين خالفوا سنة النبي{ص} في التمثيل بجثث القتلى والشهداء . وقصة واقعة كربلاء خير دليل على التمثيل بالجثث.}} ــ> هؤلاء الحكام كانوا من اسوء المصائب التي وقعت على الامة الاسلامية , حرفوا الاسلام بكل معانيه. لذلك تعددت وتنوعت ثورات الشيعة على الدولة الأموية، وكلما حدثت ثورة ازاد اضطهاد السلطة الأموية لهم،من جانب اخر التفرقة العرقية والقومية التي كانت تمارسه الدولة الاموية من اضطهاد عام للمسلمين، وعلى رأسهم «الموالي» من الفرس. فتهيأ المناخ لانضمام الفرس إلى صفوف الشيعة، حيث جمع بينهم الشعور بالمظلومية.

وبمرور الوقت بدأ الشيعة الفرس يتأثرون بالفكر الشيعي من حيث موقف الشيعة مع الائمة وعدالتهم . وتعرفوا اصول العمل أصول العمل السياسي السرى من الشيعة لتراكم الخبرة عندهم، فانخرطوا فى المجموعات لإسقاط الحكم الأموي. ونشط الشيعة بالتبشير بحق أهل البيت (ع)فى الحكم ودب الضعف فى أوصال الدولة الأموية.وتولى الخلافة بعد وفاة عمر بن عبدالعزيز عدد من الخلفاء المهزوزين. من بينهم يزيد بن عبدالملك. وكان شديد الولع بالغناء، فاقتنى المغنيات والشعراء فى قصره.

يشير ابن الأثير فى «الكامل فى التاريخ» إلى أنه مات حزناً وكمداً على واحدة من مغنياته وهى «حبابة» يقول: وكان سبب موته أن حبابة لما ماتت حزن عليها حزناً شديداً، فخرج مشيعاً لجنازتها ومعه أخوه مسلمة بن عبدالملك يسليه ويعزيه، فلم يجبه بكلمة، وقيل إن يزيد لم يطق الركوب من الجزع، وعجز عن المشي فأمر اخاه فصلى عليها، وقيل: اخوه منعه عن الصلاة عليها لئلا يرى الناس منه ما يعيبونه به. فلما دفنت بقى بعدها خمسة عشر يوماً ومات ودفن إلى جانبها». هذه صورة من حياة الخلفاء وتبديلهم لسنة رسول الله(ص) فكيف يكون تصرفهم مع اعداءهم.

*** تعدد الزوجات عند النبي محمد{ص} : يعتبر اغلب المناوئين للاسلام موضوع زيادة عدد نساء النبي(ص) عن غيره من المسلمين انها ثلمة في حياته وتكلموا عنها كثيرا .. ردنا على ذلك :

اولا :مارس اغلب الناس ذلك الوقت بما فيهم الانبياء سنة تعدد الزوجات، منهم سليمان وداود، كما جاء في العهد القديم، واستمرت تلك السنة حتى جاء دين الإسلام فحددها ..اما عدم تحديد عدد زوجات النبي. كان رسول الله {ص}صاحب خصوصية في أمر تعدد الزوجات، قبل سريان حكم التقييد بعدد لا يزيد على أربعة . وارتبطت تلك الخصوصية بمصلحة الاسلام في وقتها. رغم ان بيته كان يشكو قلة المؤونة والزينة.

ثانيا:.. لم تنزل الآية التي حدَّدت التعدُّد بأربع إلا بعد أن تزوَّج بنساءه جميعًا. يقول تعالى:{ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَحْلَلْنَا لَكَ أَزْوَاجَكَ اللاَّتِي آتَيْتَ أُجُورَهُنَّ وَمَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ } حللت الآية الزواج قبل نزول تحديد الاربعة.

ثالثا : هناك شواهد تاريخية من زواجه قبل النبوة: لم يكن رسول الله راغبًا في النساء، كان همّه الأول الدعوة إلى الله، كان معروفًا بالحياء والخلق القويم، كانت زيجته قبل النبوة من خديجة {ع} وعمره 25 سنة وهي تكبره 15 عامًا ولها أبناء من زوجين سابقين، وظل معها حتى بلغ 50 عامًا. وقضى ثلثي عمره الشريف معها دون زواج غيرها.

رابعا :جميع نساءه تزوجهن بأسباب: تزوج بالسيدة سودة بنت زمعة، وهي أرملة مُسنة؛ لحاجة بناته الأربع إلى أم بديلة ترعاهن وهن بنات اخت خديجة اصبحن ربائبه في بيته , اضافة لوجود الزهراء(ع).

خامسا: جميع النساء حين طلاقهن يبيح لهن الاسلام الزواج الا نساء النبي فلو طلقهن او سرحهن يعني قضى عليها بالعنوسة لذلك كما جعلها أما للمؤمنين فقد حرم عليها الزواج من غير النبي {ص} وهذا اجحاف بحق المرأة لذلك ابقاهن في عهدته .فجاءت زيجات النبي لتحقيق العديد من الغايات السامية ومنها: تزوج رسول الله ابنة صاحبية ابنتي أبي بكر وعمر وكان احدى حالات زواجه .إبطال العادات الجاهلية: وهي زينب بنت جحش، زوجة زيد بن حارثة الذى كان يُدعى زيد بن محمد بالتبني، فنزل قوله تعالى: {وَمَا جَعَلَ أَدْعِيَاءَكُمْ أَبْنَاءَكُمْ ذَلِكُمْ قَوْلُكُمْ بِأَفْوَاهِكُمْ وَاللَّهُ يَقُولُ الْحَقَّ وَهُوَ يَهْدِي السَّبِيلَ}وبعد خلاف مع زوجها طُلقت منه، وأمر الرسول أن يتزوجها لإقامة الدليل على بطلان التبني، سنة 5 هـ.

** واخيرا الرحمة بالأرامل بسبب الغزوات الكبرى: وقد تزوج العديد منهن من الصحابة حتى لا تبقى المرأة عانس وجميع نساء النبي(ص) تُوفي أزواجهن في المعارك جميعًا. وبقين بلا معيل.

تأليف قلوب القبائل وإطلاق الأسرى: تزوج النبي بالسيدة جويرية بنت الحارث ابنة سيد بني المصطلق وببركة زواجها تم إطلاق سراح الأسرى بعد الغزوة 6هـ وينطبق الشيء نفسه على السيدة ميمونة بنت الحارث آخر زوجات النبي. وتزوج بجويرية بنت الحارث سيد بنى المصطلق بعد وقعة بنى المصطلق وقد أسر المسامون منهم مئتي بيت بالنساء والذراري فتزوج{ص} بجويرية فقال المسلمون هؤلاء أصهار رسول الله لا ينبغي أسرهم وأعتقوهم جميعا فأسلم بنو المصطلق بذلك ولحقوا عن آخرهم بالمسلمين وكانوا عددا غفيرا وأثر ذلك أثرا حسنا في سائر العرب.

يقول الشعراوي: المرأة المتزوجة بغير رسول الله حينما يطلقها زوجها، ويمسك الأخريات، تذهب وتتزوج من آخر. لكن زوجات النبي أمهات المؤمنين محرمات على المسلمين ، فأبقى الله على أزواجه، لكن بشرط ألا يتزوج ثانية، إذن فقد تم التضييق عليه ولم يوسع عليه.هو استثناء في العدد، فالمتزوج من أربعة يمكن أن يطلقهن ويتزوج مكانهن كل فترة، لكن الله يقول له: "لا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِنْ بَعْدُ.

ـــــ راي الغرب في قيادة النبي محمد (ص): رغم ان الغرب بالغالبية العظمى والولايات المتحدة يدينون بالديانة المسيحية . الا انهم لم يكتبوا عن شخصياتهم كقياديين للمجتمع قديما وبقاء افكارهم بعد موتهم . الا انهم كتبوا عن مهارات وقيادة النبي محمد{ص} واليك هذا النموذج :

دراسة أمريكية لعبقرية الرسول محمد العسكرية:!! نشرعام 2015 دراسة نشر في العاصمة الامريكية في مجلة عسكرية متخصصة (فصلية عن التاريخ العسكري) يحمل عنوانه الرئيس «محمد» وهذه المجلة يقرأها كبار ضباط القوات المسلحة الأمريكية ممن لهم اهتمامات بالشئون التاريخية وانعكاساتها على الشئون العسكرية المعاصرة. ويكتب بها نخبة من المؤرخين العسكريين الأمريكيين في المجلة. يرى الكاتب لولا عبقرية الرسول محمد العسكرية الفذة ما كان ليبقى الإسلام ويصمد كل هذه الفترة ولا يمكن ان ينتشر وفاته .

يقول الكاتب .. قرات كثيرا عن كتاب عرب مسلمون واجانب عن شخصية النبي محمد{ص}.. كتبوا عن حياته وانجازاته .إلا أنه لا توجد دراسة تنظر للرسول كأول جنرال عسكري فىالعالم العربي والإسلام فقد كان قائدا متمردا على العادات البالية متمرد ناجح على حد تعبير الحرفي للدراسة. ويقول :لولا نجاح الرسول كقائد عسكري، أورث فكرا وتخطيطا بعيد المدى واقنع اصحابه بوجوب تحقيقه ما كان للمسلمين أن يغزو الإمبراطورتين، البيزنطية والفارسية، بعد وفاته .واسقطوا امبراطوريتين تماما, فلا توجد نظرية قيادية تسقط امبراطوريتين خلال عشر سنوات بعد الهجرة .!! هذا يجعلنا نظر للرسول محمد كقائد عسكري من طراز جديد رجل يعيش تحت سلطة اهل مكة 23 سنة , ويهاجر تاركا وطنه وعشيرته وتلاحقه الاحزاب والدولة البيزنطية, يصمد وينتصر . لا بد انه كان قائدا عسكريا من الطراز الأول قام في عقد واحد من الزمن بقيادة 8 معارك ، وشن 18 غارة، وخطط لـ38 عملية عسكرية محدودة.

تذكر الدراسة أن الرسول أصيب مرتين أثناء مشاركته فى المعارك. ولم يلتفت لتلك الاصابات ومحاولات الاغتيال والحصار والاشاعات بل استمر بنهجه العقائدي ينشر الدين من خلال كل قول وفعل وممارسة .فهو «منظرا عسكريا» و«مفكرا استراتيجيا» و«مقاتلا ثوريا» .وتصف الدراسة انه أول من أوجد «عمليات التمرد وحروب خاطفة وتشكيل سرايا للدفاع عن المدينة وهو اول عربي مارس وطبق هذه الاستراتيجيات». وتشيد الدراسة بـ«أجهزة المخابرات» التى أنشأها وأدارها التى تفوقت على نظيراتها عند الفرس والروم أقوى إمبراطوريتين آنذاك.

حيث استخدم الرسول دائما القوة من أجل تحقيق مكاسب سياسية. ونجح فى إحداث تغيير ثورى فى العقيدة العسكرية, وكان معروفا فى جزيرة العرب، بأنه مرسل من عند الله، وبفضل ذلك نجح.. ** استخدم كل ما الوسائل المتاحة من أجل تحقيق أهدافه الدينية, وقام ببناء بناء تحالفات، ولم يلجأ لاغتيالات سياسية، كانت صفته العفو، وبيان حقيقة الدين ،والاخلاق الفاضلة التي عرفت عنه .. وضحى أحيانا بأهداف قصيرة المدى من أجل تحقيق أهداف طويلة المدى). وهذه عملها ولده الحسين في كربلاء حين ضحى بكل شيء من اجل اهداف بعيدة المدى.

ــــــــ إنّ الإمام الحسين(ع) حين نقول ان الاسلام محمدي الوجود حسيني البقاء , إضافة كونه ابن النبيّ وإمامنا, فهو ملهم حركتنا الثوريّة هذه, هو ملهم التضحيّة لنا ولابنائنا وهو من علّمهم الشهادة أيضاً، هذه الشهادة التي كانت هي الضامنة لانتصار الإسلام والمسلمين .. في ذلك اليوم، عندما أخذ الإمام الحسين بن عليّ عليهما السلام بيد أعزّ أعزّائه وقادهم نحو ميدان الخطر، تعجّب كثيرون، لصلابته وربما لامه اخرون لكنّ هؤلاء لم يكونوا يدركون أنّه لولا قيامه بهذا العمل العظيم، لم يبق الحقّ حيّاً في الدنيا، لقد ضحّى عليه السلام ليبقى الدّين .كما فعل جده وابوه واخوه .

من جملة كلامه أجل والله غدرٌ فيكم قديم وشجت عليه أُصولكم وتأزّرت فروعكم فكنتم أخبث ثمرة، شجي للناظر وأكلة للغاصب! ألا وإنّ الدّعيّ بن الدعيّ قد ركز بين اثنتَين ؛ بين السّلة والذلّة، وهيهات منّا الذلّة، يأبي الله لنا ذلك ورسوله والمؤمنون وحجور طابت وطهرت واُنوف حميّة ونفوس أبيّة، من أن نؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام، ألا وإنّي زاحف بهذه الاُسرة على قلّة العدد وخذلان النّاصر. أي كلمات اعظم من هذه الكلمات.

ثمّ أنشد أبيات فروة بن مُسيك المرادي. فـإن نـهزم فـهزّامون قدماً / وإن نـهْزَم فـغير مُـهزَّمينا/ومـا أن طبنا جبن ولكن /منايانا ودولــة آخـرينا/ فـقل لـلشامتين بـنا أفيقوا سيلقى الـشامتون كما لقينا /

أما والله، لا تلبثون بعدها إلاّ كريثما يركب الفرس، حتّى تدور بكم دور الرحى وتقلق بكم قلق المحور، عهدٌ عَهَده إليَّ أبي عن جدّي رسول الله، فاجمعوا أمركم وشركاءكم، ثمّ لا يكن أمركم عليكم غمّة ثمّ اقضوا إليَّ ولا تنظرون، إنّي توكّلت على الله ربّي وربّكم، ما من دابّة إلاّ هو آخذ بناصيتها إنّ ربّي على صراط المستقيم. وقدم ولده القاسم ..

.لزمت ركابه سكينة وعمته بحلقه تشمه **ومن الخيم مدهوشة طلعت تنادي أمه **يبني يا جاسم هالوكت **حيلك لعمك ضمه ** لهل يوم أنا ذاخرتك مالك تخيب ظنوني ** هز الرمح وتجنى يا والده دعيلي ** رايح انا يا والده من غير ما تكليلي .. عمي وحيد بكربلا المن اضمه الحيلي ** انت وعمتي زينب لمن اغير انخوني .. أوصيك يمه وصيه / تسمعين لفظ اجوبي ...شبان لو شفتيهم بالله ذِكري شبابي ... محروم من شمّ الهوا من دون كل صحابي عطشان أنا يا والده حين الشرب ذكريني .

طلع جاسم من الخيمة واوجب يم علي الاكبر , لكاه مخضب بدمه وجسمه على الثرى مطبر . كعد يمه وجذب ونه وصب الدمع واتحسر .. يكله ضلتي شنهي وعمي واكف ومحتار ... اجه العمه ووكف يمه وصب الدمع علخدين , يكله اسا درخصني حله موتي يعمي حسين .. وحك راسك لجولنها , لو تلتم علي صوبين , اريدن ثار ابن عمي اريد اليوم اخذ الثار ..يكله حسين يعيوني نيتكم اضل وحدي .. بس انت وابو فاضل ناصر ما بقى عندي .. وهاي الحرم مريوعه محسرة تضل بعدي .. انت وداعت الله روح , واحنا بالاثر خطار { جاء الى امه يبشرها}.

يكلها للمعركه رايح دكومي ودعيني ,, واتزودي مني كبل ما تفاركيني .. وداعت الله بعد لا تترقبيني .. رايح انا ولا ارجع للصواوين .. تكله يعكلي ثياب عرسك فصلتها , وجني اخسرت حسبات كلبي اللي احسبتها ,, كل الوسف زفة شبابك ما شفتها .. مثلك ولد يبني يلكي وين ..

يكلها يحره حجايتج هذي بعيده .. بثياب العرس تحجين واحنا بحريبه , عمري تكوض وكلمن يروح لنصيبه .. وانا اعتقد شخصي بعد ما تشوفين ... شبكت عليه تقبله وتجذب الونه .. تكله يعقلي الموت ما لك بد منه .. وداعت الله يا شباب الما تهنه ...

الشيخ عبد الحافظ البغدادي

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك