الصفحة الإسلامية

النموذج المثالي الفريد للمرأة


 

✍️📃 الشيخ عبدالرضا البهادلي||

 

فاطمة الزهراء عليها السلام رغم عمرها القصير ، لكنها النموذج المثالي والفريد للمرأة المسلمة المؤمنة في الإسلام ، فكانت المرأة العارفة، العابدة، الزاهد، العالمة، المجاهدة، الطاهرة، العفيفة، ومع كل ذلك فهي الأم والزوجة والمربية...

▪️شخصية فاطمة الزهراء عليها السلام  متعددة الجوانب  فرغم قلة ما ورد في كتب التاريخ عن حياتها، ولكن كل رواية تعتبر مدرسة كاملة في التربية والأخلاق والعفة والطهارة والبساطة والتواضع والعلم والثقافة.

▪️فالزهراء  المرأة الطاهرة كما هو صريح آية الطهارة (إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا) والطهارة تعني العصمة والصدق والأمانة والعلم والمعرفة والعبادة والأخلاق وكل كمال......

▪️لذلك عدها النبي صلى الله عليه وآله من الكاملات كما في الحديث المشهور (كمل من الرجال كثير ولم يكمل من النساء إلا أربعة، آسية بنت مزاحم امرأة فرعون ومريم ابنة عمران وخديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد) .

▪️ورغم كمالها الروحي والمعرفي والعلمي والعبادي فهي كانت الزوجة المثالية لزوجها أمير المؤمنين علي عليه السلام، وخير الأمهات فكانت خير أم  مربية لخير الأبناء....

▪️وهكذا غرست الأم معالم الحب في نفوس الأبناء ففي ليلة قضتها في العبادة بين راكعة وساجدة وداعية فلم يسمع ولدها وهو يراقبها أن دعت لنفسها، فبادرها بالسؤال قائلا: لم لم تدعو لنفسك يا أماه كما دعيت لغيرك؟ فأجابت: يا بني الجار ثم الدار.

▪️ورغم انشغال الزهراء في بيتها وتربية أطفالها وانشغالها بعبادة ربها لكنها كانت المعلمة والمدرسة لبنات المدينة فكانت تستقبل النساء من أجل تعليمهن معالم الدين والإسلام....

فقد روي عن الإمام العسكري عليه السلام قال : « حضرت امرأة عند الصديقة فاطمة الزهراء عليها السلام فقالت : إنّ لي والدة ضعيفة، وقد لبس عليها في أمر صلاتها شيء، وقد بعثتني إليك اسألك، فأجابتها فاطمة عليها السلام عن ذلك ، فثنّت فأجابت ، ثم ثلّثت إلى أن عشّرت فأجابت، ثم خجلت من الكثرة ، فقالت: لا أشقّ عليك يا ابنة رسول الله . فقالت عليها السلام : هاتي وسلي عمّا بدا لك . . . إنّي سمعت أبي يقول : إنّ علماء أُمّتنا يحشرون فيخلع عليهم من خلع الكرامات على قدر كثرة علومهم وجدّهم في إرشاد عباد الله ، حتى يخلع على الواحد منهم ألف ألف حلّة من نور . . . »

▪️ثم ان الحديث عن جهاد الزهراء عليها السلام : استطيع القول ان ألم وقهر وحزن وغم وهم الزهراء عليها السلام ليس فقط من ألم الجرح الذي ألم بها.....؟

▪️لكن ألم وحزن وموت الزهراء كان من غصب الخلافة ووضعها عند غير أهلها، لأنها أدركت وهي العالمة الملهمة أن غصب الخلافة من امير المؤمنين عليه السلام كان يعبر عن اغتصاب الإسلام ، لأن الإسلام سوف يرجع إلى التخلف والجاهلية وإلى سفك الدماء الكثيرة فيه حتى أن يشاء الله.

▪️ولذلك لم تستطع أن تتحمل الزهراء هذه الفاجعة العظيمة، والمصيبة الكبرى، فالإنسان كلما كان عارفا بالحقيقة أصبح يعيش الألم والحزن أكثر وقد يموت من الألم والحزن.ولأجل ذلك كانت تقول عليها السلام .

صبت علي مصائب لو انها،،،، صبت على الايام صرن لياليا.

▪️وفي الاخير : اتمنى ان تكون حياة فاطمة الزهراء عليها السلام حاضرة في فكر المجتمع الإسلامي وتكون حياة الزهراء منهجا يدرس في المدارس والجامعات لتكون الزهراء عليها السلام المرأة القدوة للنساء في المجتمع الإسلامي ، بدل أن تكون قدوة النساء الممثلات والمطربات والفنانات والمذيعات، كما هو حاصل اليوم للكثير من النساء......

😭عظم الله اجورنا وأجوركم بشهادة الزهراء عليها السلام

ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك