الصفحة الإسلامية

الزهراء فاطمة أمة في إمرأة


 

✍حسين فائق آل عبد الرسول ||

 

دث الكثيرون من الدارسين وعلماء الدين وخطباء المنبر الحسيني  عن فضائل ومآثر الزهراء فاطمة عليها السلام ؛ فمنهم من وصفها بالفطم من النار ، ومنهم من خاض في معاني صفاتها الاخلاقية.

آخرون تحدثوا عنها من نظرة أنها أم أبيها وما لهذه الصفة من أثر حقيقي في نفس الرسول الاكرم " صلى الله عليه وآله وسلم " ، فيما ركزت طائفة من أولئك الدارسين والباحثين في النظر بصفاتها وشخصيتها عليها السلام من منطلق الآيات القرانية المباركة أمثال سورة الكوثر وما لها من معان جمة وتأويلات عديدة تؤكد وبما لا شك فيه ان المراد من الكوثر هي الزهراء عليها السلام بقرينة قوله تعالى: " إن شانئك هو الأبتر ".

اي ان من ينتقص منك بعدم وجود ولد لك فهو الأبتر ، إذ إن جهال قريش كانوا يصفون من لا يلد الولد أبتر كونه سينقطع ذكره ولا يحمل إسمه ؛ فجاء الكتاب العزيز ليؤكد ان من يرزق بأي من الذكر والأنثى أو حتى من لايرزق بشيء فيمكن ان يخلد ذكره بأفعاله وما يقدمه لأمته وشعبه ومجتمعه.

 فالرسول الاكرم صلى الله عليه وآله وسلم وإضافة لما قدمه للبشرية جمعاء من العطاء والبذل والإنسانية وبث روح الرحمة بين المؤمنين ؛ فقد قدم إمرأة جسدت الأمة الصالحة في صفاتها وعفتها وتمسكها في دينا ، ألأمرأة ألأم التي ولدت للعالم خليفة الله ومنها أئمة الهدى عليهم السلام وفيها السر المستودع الذي سيملئ الارض قسطا وعدلا كما ملأت ظلما وجورا.

 فالسلام على فاطمة وأبيها

وعلها وبنيها والسر المستودع فيها ؛

 سلام محب صادق يرجو رضاهم ودعائهم

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.86
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار وارحم وتغمد برحمتك الشيخ الجليل خادم ال البيت الشيخ محمد تقي ...
الموضوع :
وفاة آية الله العظمى محمد تقي مصباح الازدي
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسام على افضل الخلق والمرسلين رسولنا ابو القاسم محمد واله الاطهار ...
الموضوع :
ردا على مقالة علي الكاش[1] [إكذوبة قول غاندي "تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"] [2] في موقع كتابات
ابو حسنين : حيل وياكم يالغمان والغبران والمعدان هذا ماحصلت عليه من اعمالكم بتخريب مدنكم وتعطيل مدارسكم وحسدكم وحقدكم بعظكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... جريمة جديدة وفضيحة كبرى تقترفها حكومة الكاظمي بحق ابناء الوسط والجنوب
فيسبوك