الصفحة الإسلامية

بمناسبة ولادته الطاهره.(لإمام الهادي.لروحه الزكية الصلاة على محمد وال محمد.)

2077 2018-08-28

 

عمار عليوي الفلاحي

تزامنتْ إمامتهِ مع وقتٍ كانت فيهِ سيادة الإنحطاط السياسي للقيادة العباسية تمثل الزعم الرائج آنذاك بسببِ إنحراف السياسةِ الإسلاميةِ عن مسار القيادة المعصومة من جهةٍ ومن أخرى ماكَرِثتْ بهِ الأمة من إتساع رِقعةَ نفوذ القواد الترك .وحسبنا ماقيل في المأثور.
خليفةٍ بينَ وصيفٍ وبِغا
يقولُ ماقالا لهُ كما تقولُ الببغا.
تقمص القيادة وفجوة العمالة الأجنبية .أمرانِ جعلا من الجسدِ الإسلامي الحضاري يعانيَ السقم الأليم وسادرٍ بغيبوبتهِ بعدما ماكان ذو نسيجٍ معافى حيث رانتْ عليهِ مرحلةُ من الرين و الجمود ركدَ فيهِ تياره عن الجريان .ورغمَ إنَ التخلف والسفول أضحى يمثل تياراً كاسحا.الإ انهِ لايمثلُ كل ضفةِ النهر .بعدما ما إستطاعَ الإمام الهادي ان يمثلَ الملمحَ الوحيد لبيان رصانة ِالمنظومةَ الإسلامية وإحتلالها مركز الثقل في خارطة العالم آنذاك .من خلال نشر المعارف الدينية والثقافية ودحض المتربصينَ بالإسلام الدوائر
خصوصا ً لو نظرنا الى أمكنة ِ العالم الرحيب في قبالةِ الموقف ِ الهزيل لحكام بني العباس وقتها.ومعَ ذلك كان الإمام يعيش تحتَ وطأة المراقبة ولم يكُ ضعفَ الحكومات بكابحٍ لجموح الحكومة بالإعتقال والتنكيل له ..وحيث جعلَ القواد الترك إستبدالِ الملوك مناطٍ بزيادةَ التركيز على الإمام .كما أقترنت إمامته بأصعب دورٍ لاقته َ القيادة المعصومة منذ نبوة الخاتم صلى الله عليهِ والهِ.إنعطافة لم تكُ مسبوقةٍ من ذي قبل .والمتمثلة بتهيأة القاعدة الموالية الى الإنتقال بالإمامة من ظهورها الى الإحتجاب والغيبة لحفيده المنقذ الإمام المهدي عليهِ السلام.الأمرٌ الذي عدهٌ المؤرخين بالمحال على غير المعصوم .فسلاماً عليكَ أبا الحسنِ يومَ مُتَ ويومَ ولدتَ ويومَ تبعثُ حيا

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
الشيخ رحيم مزعل الفليحي
2018-08-28
احسنتم استاذ عمار عليوي ربي يفقكم وفي ميزان حسناتكم
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك