الصفحة الإسلامية

براثا نيوز تنشر ملفا مصورا عن الإحتفال السنوي الذي يقيمه الأسبان بهزيمة المسلمين في الأندلس..!

9304 11:04:00 2012-06-06

 ربما الخيانة طبع في الحكام العرب..فهم قبل أن يصلوا الى سدة الحكم يتمشدقون بأحلى كلمات الوطنية، وبعضهم يحفظ أشعارا وقصصا عن بطولات أسلافه..في اسبانيا حكم العرب المسلمين لسبة قرون، لكنهم خرجوا منها بعد مزقتهم الخيانات والأنا..وفي أواخر دولتهم باتوا دويلات، حتى سمي عهدهم الأخير بعهد الدويلات والطوائف..ولم ينشغلوا بنشر الدين الأسلامي أو تقديم قيمه السمحاء الى أهلها، بل كان همهمه إزجاء الوقت بين الغواني والقيان وحفلات الشراب والمجون..وتركوا لنا تراثا سيئا من أشعارهم وتشببهم بالجواري والغلمان وكؤوس الشراب..كما حفلت هذه القرون بالظلم والإستبداد الذي نفر أهل الأرض منهم ، وكانوا كل يوم يكسبون أعداءا جدد بدلا من أن يكسبوا الى صفوف الدين الحنيف أتباعا جدد.. في المقابل كان غرمائهم الأسبان يعبأون صفوفهم وحينما حانت ساعة الخلاص بكى آخر ملوك غرناطة كما تبكي النساء..فقالت له أمه أبك مثل النساء ملكا مضاعا..ومنذ خروج العرب من الأندلس الى اليوم يحتفل الأسبان بهذا الخروج..وهنا بعض مظاهر هذا ألأحتفال نقدمه لقرائنا كي يتعرفوا على ما جرى،والى حكام هذا الزمان "عسى" أن يتعض أحدهم، ولا يأتي يوم تحتفل به شعوبهم بخروجهم وهزيمتهم كما نحتفل اليوم بخلاصنا من صدام...

هل تعرف ما هذه الراية التي يحملها قادة الجيش الاسباني ؟

إنها راية جيش المسلمين في الأندلس التي يحتفل بها الاسبان في كل عام بتاريخ 20 يوليو وهي أول خسارة كبيرة للدولة الاسلامية في الأندلس التي تغير تاريخ المنطقة من بعدها هي معركة العُقاب ( بضم العين ) أو Batalla de Las Navas de Tolosa حيث خسرها السلطان محمد الناصر قائد جيش الموحدين كانت في 16 يوليو 1212 م كانت بالقرب من حصن العُقاب بالقرب من وادي نافاس دي تولوسا

وكانت المعركة بين جيش المسلمين ( عددهم 300 ألف) ضد مجموعة جيوش الصليبين من مملكة قشتالة واراغون وبرتغال ومملكة نافارا وعددهم كان 300 ألف  المسلمون خسروا المعركة بـ 20 الف شهيد وجريح وفر السلطان محمد الناصر بعد أن رأى هزيمة جيشه ومقتل ابنه على أرض المعركة ويقال انه جلس في خيمته منتظرا الموت أو الأسر إلا أن جموع جنوده المنسحبة أجبرته على الفرار معها فانطلق حتى وصل إلى إشبيلية ومنها إلى مراكش حيث توفي بعد فترة قصيرة في عام 1213 م بعد انتهاء المعركة مباشرة تقدم المسيحيون تجاه حصن مدينة أوبيداواستردوا الحصن والمدينة  وقتلوا 60 ألفا من أهلها

 راية المسلمين قياسها 3.30 في 2 متر منسوجة من الحرير والذهب والفضة وكتب عليها : اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلِ وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه

 صور لراية المسلمين في احتفالاتهم في حصن العُقاب الذي استولوه من المسلمين

   يقول الشاعر ابن الدباغ الإشبيلي عن هذا الحدث :

وقائلة أراك تطيل فكرا ** كأنك قد وقفت لدى الحساب

 فقلت لها أفكر في عقاب ** غدا سببا لمعركة العقاب

فما في أرض أندلس مقام ** وقد دخل البلاَ من كل باب

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
غلاّب الأسدي
2012-06-12
* على أهل أسبانيا و البرتغال ( الأندلس سابقًا ) أن يحتفلوا بذكرى تحرير بلادهم من الارستقراطية و الظلم الذي كان يحيق بهم قبل فتح الجيش الإسلامي هذه البلاد ، حيث نشر المسلمون فيها العدل و محقوا الظلم ، فانتعشت البلاد ، و عمّ الخير و الخصب فيها ، و ازدهرت التجارة ، و أنشئت موانئ جديدة جذبت إليها السفن التي تمخر عباب البحار ، و بلغ العلم فيها ذروته ، حتى أضحى علماء أوربّا يفخرون بأنّهم يحملون شهادات علمية من جامعات الأندلس ، و كانت الشعوب الأوربية تعيش في الجهل و الحروب و الفقر و المرض و التأخر
عامر البطاط
2012-06-07
هذا لأن الغربيين عندهم غيرة على اوطانهم ويتعضون من الماضي ليس مثل الحكام العرب الذين لايعرفون معنى الغيرة ولا الوطنية واهم شيء قد لايعرفه البعض ان الدولة العربية الاسلامية في الاندلس لم تعمل بشرع الله ودين محمد (ص) حيث حكامهم عبدة للخمر والراقصات وجمع الكنوز وبناء القصور لعشيقاتهم الاجنبيات فالذي جرى عليهم هو انتقام رب العالمين من الفسقة فطردو شر طردة من بلاد الاندلس لانهم لم يكونوا هناك من اجل نشر الاسلام بل حبآ في الامجاد والحكم و حب الملذات
كاظم
2012-06-06
شكرا لموقع براثا هكذا تقارير رائعة ومؤثرة في النفس
صريح العراق
2012-06-06
السلام عليكم وبارك الله فيكم على أطلاعنا على حقيقه الغرب فرغم مضي مئات السنين الا انهم يبقون يلعقون بجراحهم و لا ينسون ما فعلناه بهم من هز لعروشهم و غزونا لأراضيهم و دخول الاسلام المحمدي لعقر ديارهم ! لكن أين نحن من ذلك ؟
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك