الصفحة الدولية

رغم الهزيمة.. عدوة ترامب تتوعد له بهذا الأمر


خسرت النائبة الجمهورية، ليز تشيني، السباق لنيل ترشيح حزبها في ولايتها، لصالح مرشحة يدعمها الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، ورغم ذلك تعهدت بـ”فعل كل ما يلزم” لضمان عدم وصوله إلى البيت الأبيض مجددا.

وذكرت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، أن الابنة الكبرى لنائب الرئيس الأسبق، ديك تشيني، خسرت في الانتخابات الداخلية في الحزب الجمهوري بولاية وايومينغ، لصالح منافستها هارييت هاغمان، التي أعلن ترامب دعمه لترشحها.

والانتخابات التمهيدية في الحزب الجمهوري خطوة أساسية للفوز ببطاقة ترشيح الحزب في انتخابات التجديد النصفي في الكونغرس الأميركي المقررة في نوفمبر المقبل.

وحضر تشيني الأب (81 عاما) الانتخابات التمهيدية في وايومينغ لدعم ابنته.

وتعد تشيني الابنة (56 عاما)، من بين أكثر منتقدي ترامب داخل الحزب الجمهوري، وكانت واحدة من بين 10 جمهوريين صوتوا لصالح محاكمته، إثر أحداث اقتحام مبنى الكابيتول في 6 يناير 2021.

ويقول مراقبون إن خسارة هذه السياسية للسباق نحو المقعد البرلماني مبكرا، يشير إلى أن ترامب لا يزالك يحكم قبضته على الحزب الجمهوري.

ورغم الهزيمة، تعهّدت النائبة الجمهورية بـ”فعل كلّ ما يلزم” لكي لا يُنتخب قطب العقارات رئيسا مجددا، وفق “فرانس برس".

وفي خطاب الإقرار بالهزيمة، قالت تشيني: “لقد قلت منذ السادس من يناير إنني سأفعل كل ما يلزم لضمان أن لا يقترب دونالد ترامب مجددا من المكتب البيضاوي، وأنا أعني ذلك".

وقالت إنها كانت ستحقق فوزا “سهلا” في الانتخابات التمهيدية، لو اختارت دعم الرئيس السابق، لكنها أكدت “أنها لا تستطيع ولا ترغب السير في هذا الطريق”.

يشار إلى ليز تشيني نجحت في الحفاظ على مقعدها في البرلمان الأميركي لـ3 دورات متتالية.

ويأتي فوز هارييت هاغمان بترشيح الحزب الجمهوري، وسط تكهنات بشأن ترشح ترامب مجددا في انتخابات الرئاسة الأميركية المقررة في 2024.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1449.28
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك