الصفحة الاقتصادية

وزير النفط يرعى حفل توقيع عقد تطوير حقل عكاز الغازي


 اكد نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط حيان عبد الغني ، اهمية تطوير حقل عكاز الغازي بمحافظة الأنبار باضافة كمية (400) مقمق (مليون قدم مكعب قياسي باليوم ) للانتاج الوطني ، الذي يهدف إلى تزويد محطات توليد الطاقة الكهربائية بكميات جديدة من الغاز الطبيعي.

وقال عبد الغني ، خلال رعايته حفل توقيع العقد بين الوزارة " ممثلة بشركة نفط الوسط وشركة نفط الشمال ودائرة العقود والتراخيص البترولية " وشركة يوكرزم ريسورس(UKRZEMRESURS)الاوكرانية ، وكذلك رعايته عقد تنازل شركة كوكاز الكورية لصالح الشركة الاوكرانية ، ان " الجهد الوطني في شركة نفط الوسط تمكن في وقت سابق من تشغيل الحقل ضمن الخطة المعجلة لتزويد محطة عكاز الغازية بمعدل (60) مقمق ".

واشار الى :" ان الوزارة تهدف من خلال العقد مع الشركة الاوكرانية ، الوصول الى معدل (100) مقمق للمرحلة الاولى من (1-2) سنة ، و(400) مقمق خلال (4) سنوات " .

من جانبه ، قال وكيل الوزارة لشؤون الاستخراج باسم محمد خضير ، ان " هذا العقد تحقق بعد سنوات طويلة من الانتظار بسبب الحرب على العصابات الارهابية "، منوها الى التوصل لصيغة العقد مع الشركة الاوكرانية  لاستثمار هذا الحقل بانتاج اولي يتراوح (من سنة ونصف الى سنتين ) ويهدف الى رفع معدلات الانتاج للحقل الى (100 )مقمق ، والى (400 )مقمق خلال أربع سنوات ، يغذي من خلاله محطة كهرباء الانبار ومحطة عكاز الغازية ".

بدوره ، قال مدير شركة نفط الوسط محمد ياسين حسن : " شهدنا اليوم تنازل الشركة الكورية كوكاز الى الشركة الاوكرانية لتنفيذ واستثمار مشروع حقل عكاز الذي يمثل خطوة مهمة نحو استثمارالغاز  ، خصوصا في المنطقة الغربية ، لما تحمله هذه المنطقة من مخزون غازي كبير، نعمل على استثماره بالشكل الامثل ، لرفد الشبكة الوطنية بطاقة غازية جديدة تسهم في دعم قطاع الطاقة في العراق وتعزز من الانتاج الوطني".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك