الكاريكاتير

ريشة وقلم..الرئيس العراقي القادم لا يتكلم العربية..!


 

علي عاتب ||

 

تشير بوصلة الاحداث الجارية لمتغيرات كبيرة ، تطال المشهد السياسي العراقي، بعد جولات  المباحثات بين القوى السياسية، لتشكيل تحالفات تسبق الانتخابات التشريعية القادمة ، خصوصا التفاهمات الخاصة بين بعض القوى الشيعية والسنية مع الكتل الكوردية ، وإحتمال كبير في تبادل الأدوار بين (البارتي والبكتي) ليكون الرئيس العراقي القادم من الحزب الديمقراطي الكردستاني، ومصادر خاصة تؤكد على النية لترشح (نجيرفان بارزاني) الرئيس الحالي لإقليم كردستان.

لكنها تصتدم بالكثير من العقبات، ومنها أن المرشح المشار إليه لا يتحدث اللغة العربية ، رغم إجادته لبعض اللغات الأجنبية..

وإلا كيف يكون رئيسا لبلد عربي ؟؟! وكيف سيتعامل مع الشعب العراقي الذي يتكون من (80%) من القومية العربية ؟؟.. إضافه لعدم إلمامه بالجغرافية العراقية والتركيبة الديمغرافية للشعب العراقي، خصوصا وإنه غاب عن الواقع المحلي فترات طويلة، إذ هاجر مع عائلته بعمر التسعة سنوات الى إيران عام 1975، وعاش صباه وشبابة وأكمل دراسته خارج العراق.

ويملك ناجيرفان برزاني علاقات متشعبة وإرتباطات دولية، تضعة  فوق طاولة منتقديه متهمين إياه بارتباطات دولية ومؤشرات على تنفيذ أجنده خارجية ، فيما يرى مناصروه أنه طاقة شابة متجددة يملك ثقافة ووعي تمكنه من قيادة البلد، وتوطيد اللحمة الوطنية بين مكونات الشعب، بينما يذكر خصومة عكس الادعاء أعلاه، كونه أحد مهندسي إستفتاء الانفصال الذي ولد سخط جماهير كبير، ورفض أقليمي ودولي آنذاك.

لكن يبقى الخيار لصناديق الانتخابات في تحديد شكل الحكومة العراقية المقبلة.                                      

                       

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالله الفرطوسي : فعلآ سيدنا كلامكم جدآ من واقع ما يجري في العراق ودول الخليج ...
الموضوع :
غموض في سحب وتقليص لقواعد أمريكية في الشرق الأوسط بأوامر من إدارة بايدن
ظافر : لعنة الله على البعثيين أينما كانوا.....لقد قطع البعث السوري اوصال العراقيين عندما درب الارهابيين في اللاذقية ودفعهم ...
الموضوع :
كثر يتسالون هل حقا فاز الرئيس الاسد ب ٩٥% من أصوات الناخبين السوريين.
ماجد شعيبث : ويبقى الحشد شامخا رغم أنوف الظالمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ويحكم اين تريدون أن تمضوا بالعراق؟
ثائر علي : بوركتم استاذ رياض مقال مهم ويحمل في طياته الكثير من النصائح والايضاحات لمن سلك هذا الطريق المبارك ...
الموضوع :
المجاهد بين المبادرة والاتكال
عبدالنبي الجبوري : تشرفت بزيارة المقام يوم الجمعة المصادف 18/6/2021 وتوضأت بماء البركة وهو ماء نظيف صافي يميل الى الملوحة ...
الموضوع :
عين ماء الامام الحسن (ع) في النجف دواء لمرض السرطان والسكري
حجي أسامه غالب : لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم ...
الموضوع :
المدينة الآثمة..!
فاعل خير : السلا م عليكم اخوانه بهيىة النزاهة اريد ان اوجه انظاركم الى فساد اداري ومادي ومعنوي بمستشفى الكرامة ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : كان المقبور ايام العدوان على إيران الإسلامية يقدم برنامج صور من المعركة وقت العشاء والله لا استطيع ...
الموضوع :
من فتح بالوعة صدام البعثية؟
مواطن : مع احترامي للكاتب ولكن وسط انهيار القيم ومجتمع اسلامي مفكك وشباب منقاد للضياع هل نقدم لهم استخلاص ...
الموضوع :
قصة شاب مجاهد ومهاجر _ القصة واقعية
فيسبوك