المقالات

كنت لا أطيق الإيراني! 


مازن الولائي  ||

 

   اثير معلم في أحد المدارس المتوسطة وهو معرف عنه من المدرسة للبيت وغير عالم التدريس لا مجال له أو تطلع! في منطقة لا ترغب كثيرا الزائر الإيراني الاعجمي ولاباس بالاهوازي! حكم الشائعات طبعا وحكم من يستقبلها دون بصيرة! جاره المقابل له الحاج ابو باقر الذي جاء من محافظة أخرى والى هذه المحافظة التي يكثر بها زائرون من الجمهورية الإسلامية الايرانية المباركة، بدأ الحاج ابو باقر بعد أن استقر في بيته وقد جاء موسم زيارة الأربعين وإذا بالحاج ابو باقر يتجهز هو وعائلته الى استقبال الزائرين وقرر بعد قراءة المنطقة ونوع تأثرها والاشاعة! قرر يستقبل الزائرين من العجم وقد ضاق بيته والشارع وبيت مقابل بيته تعاطف مع الزائرين الذين افترشوا الأرض قبال بيت الحاج ابو باقر والجيران يرون الحاج الخمسيني حائر كيف يوفر لهم البرودة، بعض أطفال الجيران متواجدين في موكب وبيت الحاج ابو باقر وقد جاءت وجبة من شباب حوالي الثلاثون شاب ووجوههم كالاقمار المنيرة وبيت الحاج وغرفه كلها ازدحمت بالزائرين، ولم يبقى إلا الشارع الذي أرضه من تراب فما كان من الحاج إلا وضع فراش بسيط وجلسوا الشباب وقد قام أحد الذين يتكلمون العربية بتعريفهم للحاج ابو باقر وتبين انهم عبارة عن أطباء وجراحين اختصاص وبعد الإستراحة والصلاة وكان الوقت مغرب والطقس حااار جدا أخذ يلطمون والرادود الدكتور سلطاني، واحد من أبناء الجيران ذهب للاستاذ اثير قال له انظر إلى الأطباء كيف يلطمون على الحسين عليه السلام فز استاذ اثير أطباء أين؟! خرج وإذا بهم اجتمع خلق كثير عليهم وهم يمسحون العرق الغزير والحاج ابو باقر وأولاده يحركون الهواء بقطع القماش والورق المقوى ( كارتون ) وإذا بالاستاذ يصدم على تواضع هؤلاء العلماء دخل مسرعا الى بيته اخرج مبردة هواء جديدة جدا وقال يا حاج خذ هذه المبردة وهذا الفراش وليغفر لي الحسين على سوء ظني بهم ودمعت عيناه وهرب إلى بيته ومنذ ذلك العام وهو مشارك بموكب الحاج ابو باقر بل وزوجته في الطبخ وأولاد عمومته جيرانه .. 

 

 

القصة هي أحد أنواع الفن الذي يؤكد عليه القائد الولي الخامنائي المفدى، لما لها من تأثير وسحر آخاذ على روح وقلب الإنسان وهي أحد وأهم أنواع جهاد التبيين
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك