المقالات

عدوّهم الاستقرار..!


مازن الولائي ||

 

٢٩ محرم ١٤٤٥هجري

٢٥ مرداد ١٤٠٢

٢٠٢٣/٨/١٦م

 

   الفاسدون، والعملاء، والمرتزقة، التابعين إلى السفارة بكل أشكالهم والانواع! ومن لا يجد نفسه إلا مع المحتل والفوضى التي يخلّفها ويخلقها! كل هؤلاء وغيرهم لا يروق لهم الإستقرار! فبعد اعتيادهم على مميزات يوفرها الفساد وتتأقلم نفوسهم الشريرة النهمة مع الفوضى ومخالفة القانون وعشق الاكشن والظهور المخالف للأخلاق والأعراف الحميدة كل ذلك ينافي ما بدأ يدب رويدا رويدا ويشعر به المواطن المغلوب على أمره طيلة حقبة سنوات يتسيد الإر.هاب والتدخل من قبل السفارة والسفيرة الحقيرة في شؤون كثيرة ممنوع التدخل فيها لولا وجود طبقة تعشق الفوضى والتمرد على القانون وهضم حقوق الآخرين والتعدي عليهم دون وجه حق!

   الإستقرار الذي جاء معه حتى النهوض العلمي والدرجات العالية لمعدومي الدخل والحياة التي دونها الموت! لكنه الأمل حين يسري في نفوس تواقة للعيش الكريم والتغيير، هي وراء هذه الهبة والإرادة التي تبشر بألف خير، فما وعدت به هذه الحكومة من أمور أصبح جزء منها يلامس قلوب المحرومين على الدوام بسبب ذات الفوضى التي أصبحت منهج عند البعض ممن ارتهن وجوده بوجود أوامر السفارة اللعنية! لذا تجدون كم وحجم الزعيق والصراخ والتباشير من خطر قادم ونفخ في رماد المؤامرة عسى ولعل تشل قدرات الدولة من جديد ويعود فجر الظلام إلى ثلة لا تؤمن إلا بالخراب وتحصيل المال على حساب الفقراء والمقهورين وهذا ما لا يجب الاستسلام له قط! وعلى الوعاة من أصحاب رده وتفنيده فكل مراحل الخراب أضحت خلف ظهورنا هي وجيوشها والسفارة ونحن بعهد جديد وفجر دولة الفقيه عراب النصر وتغيير قواعد الاشباك والى غير رجعة وعودة إلى الوراء ولا يفت في عضدكم صفحات اليأس والموتورين من الإستقرار! قال تعالى أن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم ..

 

"البصيرة هي ان لا تصبح سهمًا بيد قاتل الحسين  يُسَدَّد على دولة الفقيه"

مقال آخر دمتم بنصر ..

 

ـــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك