المقالات

عاشوراء نهج وليست مناسبة


الشيخ محمد الربيعي ||        [[ السلام على الحسين ( ع ) ]]  ▪️ أنَّ ذكرى عاشوراء ليست مناسبةً نسترجعها كلّ عام مع بداية شهر محرّم الحرام، فعاشوراء تمثّل نهج الحقّ مقابل نهج الباطل والضّلال، وهي بمثابة مشروع نهضويّ لكلّ الشّعوب المضطهدة في العالم . ▪️ان ما جرى في عاشوراء يعطي الأمل لكلِّ المظلومين والمضطهدين، أينما وجدوا في هذه المعمورة، أن ثوروا على الظّالم، ولا ترضخوا للسلطان الجائر، ولا تسكتوا على الجور والاستبداد، مهما قلّ عددكم وكثرت أعداد الظالمين. ▪️ إنَّ المعيار الحقيقيّ للنّصر هو الإيمان بالقضيَّة الحقَّة والانتماء إلى الإسلام الحقيقيّ الَّذي يدفع الإنسان لتقديم كلِّ ما يملك، كما فعل الإمام الحسين(ع) حتى ينتصر على أعداء الدّين. ▪️ لقد علَّمنا الإمام كيف ننتصر على أنفسنا من خلال الصّبر، وأن نجاهدها، فلا نكون مطواعين أمام النّفس الأمّارة بالسّوء، بل مجاهدين لها بحقّ، فلا نطيع إلا أوامر الله سبحانه وتعالى . ▪️ أنَّ جلّ ما يتعلَّمه الشّباب المسلم من عاشوراء، هو التمسّك بالتّعاليم الدينيَّة، فلا نترك الصّلاة لأيِّ سبب كان، وإمامنا الحسين(ع) صلّى في المعركة، معتبراً أنّ إقامة الصّلاة لا تُترَك في أحلك الظّروف، فقد كان الإمام قدوةً لنا، سواء في رحمته، وهو الّذي بكى على أعدائه، أو في عطائه، فلم يبخل على الإسلام بشيء، فقد قدّم النّفس والأولاد والأهل من أجل بقاء الإسلام وإعلاء رايته، علَّمنا الإمام كيف نكون أحراراً في دنيانا لا عبيداً لها. اللهم احفظ الاسلام واهله  اللهم احفظ العراق و شعبه
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1449.28
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك