المقالات

لا صدى لصراخنا.. بح صوتنا..!


قاسم الغراوي ||

 

*كاتب / محلل سياسي

 

 التحليل السياسي هو شكل من أشكال العمل السياسي، والحكومات الناضجة تعتمد على التحليل السياسي في اتخاذ قراراتها السياسية فيما يتعلق بالشأن الداخلي أو الخارجي للدولة ، ويتم التحليل السياسي وفق معايير وقواعد وأسس محددة.

غالبية الاحزاب السياسية المشاركة في السلطة تمتلك مراكز دراسات ولكنها ليست بالمستوى المطلوب وغير فاعلة لانها مؤدجلة ولايمكن لها ان تبدي رايآ مغايرآ ودقيقآ لما تريده تلك الاحزاب او تفكربه رغم مامتوفر لها من امكانيات.

كثير من الكتابات والمقالات والتحليلات السياسية  للاحداث لاكثر المحللين لم يؤخذ بها رغم وجود رصد لغالبيتها وتصل للحكومة او القادة السياسيين ، وقد التقينا اكثر من مرة مع صناع القرار وابدينا وجهة نظرنا في كثير من الامور منها : التحالفات السياسية ، والحراك الشعبي في تشرين ، والانتخابات وقانونها ، وبعض فقرات الدستور ، والرؤية الاقتصادية ، وقراءة التوقعات لغالبية الاحداث والكثير مما يواجهه المجتمع من ارهاصات ونطرح الحلول وفق رؤيتنا لكن دون جدوى ، الكل يسمع لكن لاينصت ولايستعين بالرؤية التحليلية .

 ومع كون المحلل السياسي يلتزم بالثوابت الوطنية والاخلاقية والشرعية ويحرص ان يقدم رؤيته بجد واخلاص وبدقة الا انه لم يجد اذانآ صاغية لما يسلط الضوء على احداث وتوقعات ويستشرف المستقبل بعد متابعة واجتهاد الا انها لاتساوي شيئا امام اهمال الدولة لها ، و للاسف تبقى ثرثرة في الفضاء.

غالبية الدول ترصد الاموال والدعم اللوجستي وتهيا الظروف لانجاح عمل المحللين والباحثين السياسيين وتعتمد على قراءاتهم  الا في العراق  لاتوجد عناية ومتابعة ودعم ، ولم تؤخذ التحليلات والاراء السياسية بجدية بسبب عوق في العملية السياسية واسلوب ادارة الدولة المرتبط برؤية مصالح الاحزاب فيها وقصور في الرؤيا للغالبية من السياسين تجاة مراكز البحوث والدراسات والتحليل السياسي.

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 77.7
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك