المقالات

صك  الغفران..إيلاف الخليج إلى سوريا وايران 

428 2021-12-06

  عباس  الزيدي ||   الرحلات المتعاقبة  لدول الخليج إلى سوريا وايران لايمكن الاطمئنان  إليها  بتغيير  المواقف والسياسات  او  حسابها ضمن نطاق  حسن النوايا  بل هي نوع من التكتيك  والمناورة  لتلك  الدول  التي تجاهر بعدائها  لجمهورية إيران الاسلام وحصارها  وتتسلح بترسانة  عسكرية تفوق بعديها  الجغرافي والبشري ( مساحة اراضيها و عدد سكان القليلة والصغيرة )  تحت عنوان التهديد الإيراني ولديها  معاهدات  دفاع مشترك مع إسرائيل وأمريكا ودول اخرى تضمر  العداء للاسلام  ولايران العموم دول محور المقاومة    ولدى تلك الدول  قواعد أجنبية تقوم  بالتجسس  واطلاق  الهجومات  السيبرانية  من تلك القواعد على المنشآت  والمؤسسات الإيرانية  وساهمت بشكل كبير في العدوان على سوريا  إذن مالغاية  والأهداف التي تبغي دول الخليج تحقيقها  من زياراتها  لكل من إيران وسوريا ......؟؟؟؟؟؟ لا شك أنها تطلب  صك  الغفران  من جمهورية ايران  في حال حدوث  عدوان  مباشر على إيران من قبل امريكا أو إسرائيل  أو الاثنان  معا   ودول الخليج   تعلم  أن ردة الفعل الايرانية  ستكون مزلزلة  وصاعقة  على الأنظمة الخليجية   يوازي  حجم  ومقدار  الضرر  الذي سوف يلحق  بايران  وحسب  نسبة  اشتراك  تلك الدول  في ذلك  العدوان  المرتقب  وبالاجمال يمكن تلخيص  اهم الاهداف  من وراء تلك الزيارات سواء إلى  إيران أو سوريا  بالتالي ......  1_ تجنب ردة الفعل في حال  حصول عدوان مباشر    من خلال حرب شاملة على محور المقاومة  2_ دول الخليج تعلم أن الحرب العبثية  للتحالف الاماراتي السعودي  في اليمن محسومة لصالح انصار الله  وان مضيق باب المندب  كما  هو مضيق هرمز  تحت السيطرة  3_ لو تم استهداف  سوريا من قبل إسرائيل أو امريكا من خلال اجتياح  عسكري  فإن دول الخليج سوف تشارك بالتعاون  مع الكيان الصهيوني  ولعل تلك الزيارات   لغرض ضمان حيادية إيران بعدم التدخل لصالح سوريا   4_ الأمر ينطبق  على لبنان  كذلك  في حال الاجتياح والعدوان  والذي نتوقعه  وشيكا  في منتصف العام المقبل الجديد  5_  اغراء  إيران حيال المفاوضات  التي تجري حول الملف النووي والتخلي عن  دعم دول محور المقاومة  والفصائل  في المنطقة  6_ مايشهده  العالم من تصعيد خطير وتوتر بين القوى الرئيسة العالمية مثل الصين وامريكا  وبريطانيا  وروسيا والاتحاد الاوربي  واختمالية قيام حرب محدودة  أو خاطفة  تنعكس  على العالم وشكل التحالفات  والاتفاقيات  فيه وما من بد أن يسبقها  تفاهمات  اقليمية  وتنسيق  مواقف   تطمئن  من خلالها  الدول المجاورة  بعضها  للبعض الاخر  الخلاصة ...  لامتاص  من انسحاب  المواقف  على الشركاء  وحسب المعسكرات  والتحالفات   ولا توجد  صكوك غفران  في حال حصول عدوان
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك