المقالات

عاجل وخطير..إسرائيل والعراق في قمة أمريكية 

494 2021-11-25

  عباس الزيدي ||   وجه الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى قادة حوالي 110 دول دعوة للمشاركة في قمة افتراضية حول الديمقراطية يعتزم تنظيمها في ديسمبر القادم. والقمة التي ستعقد يومي التاسع والعاشر من ديسمبر المقبل لم تدع إليها أي من الدول العربية الحليفة تقليديا للولايات المتحدة مثل مصر والسعودية والأردن وقطر والإمارات. وضمت قائمة نشرتها وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الثلاثاء، من الشرق الأوسط بلدين فقط هما إسرائيل والعراق........؟؟؟؟ ولم يدع بايدن إلى هذه القمة الصين، المنافس الرئيسي للولايات المتحدة، خلافا لما فعل مع تايوان، في خطوة من شأنها أن تثير غضب بكين. وإلى جانب حلفاء الولايات المتحدة الغربيين، ضمت القائمة خصوصا دولا مثل الهند وباكستان، لكنها بالمقابل خلت من تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي. بالمقابل فقد دعا بايدن إلى القمة البرازيل، على الرغم من أن الدولة الأمريكية اللاتينية العملاقة يقودها رئيس يميني متشدد مثير للجدل هو جايير بولسونارو. ومن أوروبا ضمت قائمة الدول المدعوة بولندا التي يتهمها الاتحاد الأوروبي بعدم احترام دولة القانون، لكنها خلت بالمقابل من هنغاريا التي يقودها رئيس وزراء مثير للجدل هو فيكتور أوربان. أما القارة السمراء فقد ضمت قائمة الدول المدعوة كلا من جنوب أفريقيا وجمهورية الكونغو الديموقراطية ونيجيريا والنيجر.  السؤال المهم هنا ...... لماذا فقط إسرائيل والعراق يتم دعوتهما  معا  من الشرق الأوسط ولم يتم دعوة اي دولة عربية أخرى......؟؟؟؟؟ هل هي محاولة سحب العراق المحور الأمريكي البريطاني بالضد من الروسي الصيني .....؟؟؟ او هي محاولة لإكمال فعاليات وأنشطة التطبيع التي يتعرض إليها العراق من خلال الاوساط   الحكومية والقنوات الرسمية بصورة تدريجية ...؟؟ ديسمبر القادم .... تعقد القمة في ظروف لايحسد عليها العراق وسط  تدخل اممي سافر ومرفوض  متمثلا  بزرع الفتن و  الانشقاقات التي مارسته الأمم المتحدة عبر ممثلتها  بلاسخارت  المدعومة أمريكيا  والمتعاونة مع    الكيان الصهيوني حيث وجد في فريفها  أكثر من عميل للموساد يعمل في العراق تحت مظلة الامم المتحدة   ام ان ذلك توطئة للحكومة الجديدة واحراجها _ ايا كانت تلك الحكومة التي سوف يتم تشكيلها  _  الوقت الضائع ... هو الوقت القاتل الذي تمارسه حكومة تصريف الأعمال الحالية وهي مجردة الصلاحيات  أن عملية إبرام الصفقات وعقد الاتفاقيات في هذه الفترة ( الوقت الضائع )، هي من أخطر الفترات التي من الممكن أن بن جبل بها العراق في ارتباطات  مشبوهه دون مسائلة أو رقيب  أو على أقل تقدير يترتب من خلال تلك الصفقات والاتفاقيات  والمعاهدات  ما لا يحمد  عقباه ويكون من الصعوبة بمكان التخلص منها او يترتب عليها  عقوبات أو اثار  سلبية  فانتبهوا  ..... اصلحكم  الله
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك