المقالات

السلام على (الحشد) في عيده السابع


 

محمود الهاشمي ||

 

انهم جنود الله المؤيدة المنصورة ،يستعرضون بكل فخر واعتزاز تحت السماء الصافية لوطنهم الذي حررته ايديهم المباركة .

اعلام ترفع مزينة باسماء الله الحسنى والانبياء والرسل واهل البيت عليهم السلام اجمعين وجباه عصبتها كلمات طالما شهدت معهم اعتى المعارك والمنازلة مع الارهاب (ياحسين ويافاطمة)!!

لقد تحولت ارض محافظة ديالى الى مهرجان للانتصار  حين تتصاعد الاناشيد مذكرةً بالبطولات والانتصارات واسماء الشهداء الابرار

وتحرير الارض والعرض من دنس الارهاب .

الوان زاهية ووجوه نضرة تعلوها العزيمة والثقة بالنفس ،واردية تنوعت بتنوع اهل الوطن ،فلا تملك وانت تبصر هدير خطواتهم على الارض الا ان نهنيء امتنا على هذه الجيوش المؤزرة بالعزيمة والنصر ..

هؤلاء الفتية شاء الله ان يكون النصر على ايديهم يوم فر من فر ،وترك سلاحه وموقعه ليعيدوا للامة كرامتها وللوطن سيادته ..

هؤلاء (ابناء الشايب) بشجاعته وصبره وسعة عقله ،وحب الناس له ،لقد صانوا الامانة وحفظوا العهد وحموا الدين والعقيدة ..

كانت المنازلة (صعبة ) مع عدو فاقد لابسط المباديء والقيم ،لكن الله نصرهم وايدهم بجنود لم نرها .

وانت تطالع وجوههم وكبرياءهم وزهو خطوتهم تتذكر كيف اقتحموا السواتر وحطموا قلاع الارهاب وجعلوهم طعاما للحيوانات الكاسرة والنسور (عصائب طير تهتدي بعصائبِ)

يحق لهذه الامة ان تفخر  بهذا (الحشد المقدس) وان تطمئن على مصيرها ومستقبلها .

فالسلام عليكم ياجند الله وابناء المرجعية وسيوف الله المسلولة بوجه الغاصبين .

السلام على طيب خلقكم يوم حملتم العجزة والاطفال والنساء على ظهوركم .

السلام على ايديكم النظيفة يوم اكلتم لقمة او استخدمتم الة فكتبتم رسالة الاعتذار وتركتم الثمن حيث المكان .

السلام على استجابتكم لنداء الله

السلام على شجاعتكم وصبركم وانتصاراتكم

السلام على (ابطال النصر ) الذين كانوا يستبقونكم  لسوح الحرب .

السلام على الدماء الزكية

على رجال الدين الذين كانوا يتلون عليكم سور القران الكريم والادعية ويمررونكم من تحت كتاب الله ليكون النصر المؤزر

السلام على استعراضكم المهيب لان فيه سعادة للوطن وغيض لاعدائه

وعيد مبارك ان شاء الله

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك