المقالات

الارهاب الاردني الوجه الحقيقي لدكتاتورية صدام..!

1945 2021-04-06

 

حسين فلسطين ||

 

مما لا يقبل الشك أن المنطقة العربية بتأريخها الحديث قد خضعت بشكلا مطلق لدول الاستعمار التي رعت وعززت الحكم الفردي واناطة مهام إدارة دولها لعوائل لا تمتلك أدنى المقومات سواء الفنية او العلمية وحتى الأخلاقية.

وكأي دولة عربية يعاني الشعب الاردني من الفساد والدكتاتورية وهو لن ولم يتوقف عن مطالبته بالإصلاح وتغيير نهج وسلوك حكامه الذين اعتادوا عدم النظر لشعبهم وانشغالهم الدائم بكيفية إرضاء الكيان الصهيوني في جعل الأردن مركزا لأبتزاز دول المنطقة من خلال تطوعها بجعل أراضيها ومؤسساتها ومقدرتها مركزا للأرهاب والتآمر .

ويبدو أن مسألة إلاصلاح في الأردن شبه مستحيلة نظرا لطبيعة النهج السياسي الفريدة للنظام وارتباطاته المشبوهة بالدول المستعمرة كالكيان الإسرائيلي ومع ذلك فإن النهج في الحالة الأردنية مرتبط بتاريخ وفلسفة انشاء الدولة في بداية عشرينيات القرن الماضي فكل ما تشكو منه الدولة الاردنية ويشكو منه الشعب من اختلالات سياسية واقتصادية ومالية واداريه واجتماعيه وفقدان القرار الوطني ومفهوم المواطنة والهوية الوطنية هو نتيجة مباشره لسياسات داخليه ما كان لها أن تكون مرتبطة بالضرورة بنهج الطبيعة الدكتاتورية بل بعدة أمور منها ما يتعلق بالنهج السياسي المرتبط بشخص الطاغية عبد الله ومنها ما يتعلق بحالة الانغماس التأريخي بين العائلة الحاكمة وما بين نظام الطاغية صدام وعائلته ، كذلك فإن الرعاية السعودية لها ما يناسبها من تأثير لا يختلف من حيث المفهوم والنهج عن غيرها من الدكتاتوريات.

وبطبيعة الحال فإن الأردن لا تختلف كثيرا عن الأنظمة الدكتاتورية الاستبدادية وأنها كنظام وسلوك لا يهتم إلاّ بكيفية خدمة المشروع الصهيوني والمساعدة في ضرب امن الشعوب ودول المقاومة وحركات التحرر وبذلك فإن أعطى ديكتاتورية الأردن هي وجه حقيقي لدكتاتورية صدام بخصوصيتها الشاذة كدكتاتورية غير وطنية .

جسد ملك الأردن أبشع صور الدكتاتورية والإرهاب مع الجميع فشعبه الجائع لا يتنعم بما يتنعم به ازلام الطاغية صدام  وان الشعب الفلسطيني كان ولا زال ضحية تبنيه حل الدولتين الظالم مع الكيان الإسرائيلي المؤامرة الأردنية التي سرقت فلسطين ، كذلك فإن الملك الدكتاتور كان لا زال راعيا للأرهاب والتطرف والغلو في العلاقة مع حركات إرهابية قتلت مئات الآلاف من العراقيين والسوريين وهو شريك في قتل وتجويع الشعب اليمني اضافة لوقوفه إلى جانب السلطات البحرينية من خلال إعداد المليشيات الإجرامية التي تقتل الشعب البحريني يومياً !

أن اعتياد الملك على سفك الدماء ونشر الخراب وتدمير الشعوب وتجويعهم و إدمانه على ظلم الرعية جعله لا يرحم من حوله وإن كان أحد أفراد عائلته كأن يكون شقيقه غير الاخ ( حمزة بن الحسين ) الذي يواجه أخيه الذي اثيرت حفيظته لمجرد جملة انتقد فيها وضع الأردن المعيشي وحالة الفساد الذي تعانيه منذ زمن ليس بالقريب.

أن اشتداد الأزمة والخلاف العائلي بين ( عبد الله ) و ( حمزة ) ونشوب صراع التصفية وجه آخر من أوجه الشبه بين النظام البعثي المجرم والنظام الاردني وإن ما يحدث اليوم دليل على أن الأردن في أبشع صورها الدكتاتورية الداعمة للأرهاب وتقييد الحريات ومحاربة حرية التعبير عن الرأي ، فأذا كان الامير الاخ عاجز عن التعبير عن رأيه فما بالنا وعامة الشعب !

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك