المقالات

الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟


 

نزار العبادي||

 

الحرق (ثقافة احتجاجية) روجتها على مدى 10 أشهر قنوات فضائية عديدة، وغرستها في نفوس الشباب كسلوك ثوري، ودعمها ناشطون بعضهم الآن في مكتب رئيس الحكومة، وصمتت عنها الأقلام الواعية طوال تلك الفترة ربما خوفا من الاتهام بمعاداة الثورة ومن ثم الاعتداء عليهم أو حرق بيوتهم.

ترسخت ثقافة الحرق وطالت مؤسسات حكومية ومقرات أمنية ومستشفيات ومدارس وجامعات ومقرات حشد واحزاب وبيوت، وطالت حتى مرقد السيد الحكيم، وتطورت مؤخرا الى هدم بالشفلات، دون أن تواجه بثقافة مضادة، أو استنكار، أو ردع حكومي.

حين تم حرق مقر قناة دجلة، أطلت أقلام النفاق برؤوسها لأول مرة، واستنكرت الحرق.. والحقيقة لو ان من حرق مقر دجلة اي مجموعة من مجاميع التظاهرات لكان الأمر عاديا جدا ولوصف (فعلا ثوريا)، وما أثار حفيظة أحد.. لكن الجديد هو أولا: ان من حرق القناة هم المباحون طوال 10 اشهر لحرق مقراتهم وبيوتهم وصور شهدائهم وقادتهم ونعتهم بالعمالة.. وثانيا، لأن القناة تتبع جهة (سنية) وليست شيعية، والمولوتوف الثوري محرم على السنة والكرد.

 باختصار ثقافة الحرق والتخريب والفوضى تصبح فعلا وطنيا ثوريا لأي جهة تستهدف الحشد والمقاومة والقوى السياسية والمدن الشيعية حصريا، أما ان استهدفت أي مكون آخر (سني أو كردي) مهما بلغ هول فساده وانحرافه السياسي والاخلاقي فهي فعل تخريبي ضد الوطن والديمقراطية..

 ومن هنا عليكم أن تدركوا حقيقة ماجرى في الوسط والجنوب طوال 10 أشهر، ومن كان يقف ورائه، وأي لعبة سياسية قذرة مررها (الشركاء) وحلفائهم الخارجيين لاستهداف المكون الشيعي حصريا، وتفكيك لحمته، وضرب ركائز قوته.

كنت منذ بداية التظاهرات ارفض الحرق والعنف، وكان هناك طابور من حملة الأقلام يهاجموني ويكفروني ويهدرون دمي بتهمة معاداة الثورة، والمفارقة أن طابور المنافقين والانتهازيين هو نفسه اليوم من يتباكى على حرق قناة دجلة، وحال الديمقراطية.. لك الله ياعراق..

ـــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي
2021-01-18
دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود .
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك