المقالات

الطابور الخامس في العراق : بلدوزر تخريب وتآمر ،وبمظاهر وأساليب حديثة مفضوحة


سميرة الموسوي ||   _ مظاهر وأساليب الطابور الخامس تناسلت في السر والعلن منذ عام 1936ووصلت ذروتها _ كما يبدو _ في العراق ،وراحت تعمل بقوة كما البلدوزرات مهمتها تدمير الانسان العراقي ولحد إيصاله إلى قبول أو السكوت على ما يهين كرامته بل أرذل من ذلك وهو القبول ببقاء القوات المحتلة . __ وأصل عبارة الطابور الخامس جاء على لسان الجنرال أميلو مولا في الحرب الاهلية  الاسبانية حين زحفت قواته المتكونة من أربعة طوابير على العاصمة مدريد للاطاحة بالحكم الجمهوري حيث صرح بأن عنده طابورا خامسا في العاصمة ، ومن الواضح أن قصده هو الجماعات الموالية له والمندسة بين الناس في العاصمة والتي تشكل طابورا خامسا من حيث تأثيرها في إشاعة الفوضى وإضعاف المقاومة . __ وقد تطورت العبارة بعد ذلك ولا سيما في الحربين العالميتين الأولى والثانية والى يومنا هذا . _ وطابورنا الخامس المخطط له يتمظهر ب  ++ بالكثير من منظمات المجتمع المدني ، علما أن عدد المنظمات المحلية والدولية في العراق تجاوز 4500 منظمة يتعذر معرفة مواقفها القانونية عدا البعض القليل . ++ ناشطون إجتماعيون وتحت مسميات مختلفة إستطاعوا أن يثبتوا وجودهم تحت عناوين النشاط الانساني والثقافي والتعليمي والتدريبي وغيره . ++ مواقع تواصل اجتماعي يديرها عاملون بدعم مالي وينشطون على مدار الساعة . ++ فضائيات محلية ( رمادية ) مهمتها مشتركة فاعلة ومنفعلة لايجاد بيئة نفسية إجتماعية منهارة وغلق إمكانات حلول الأزمات وتأصيل اليأس والتأثير على الرأي العام مع تدمير الثقة بين الناس عموما وبينهم وبين الحاكم والسياسي والمسؤول . __ الطابور الخامس يمكن أن يتمظهر بدول مجاورة أو إقليمية تركز إمكاناتها المالية والاعلامية والاستخبارية لخلق بيئة ممزقة بحيث يمكن ( للطوابير الأربعة ) أن تخترق بسهولة  ويمكن أن نسمي هذا الطابور (بالطابور السادس ) لانه يعمل من الخارج بأساليب الداخل . __ ومن الواضح أن طابورنا الخامس و ( السادس) موزع على كل محافظات العراق لكون المهمة المطلوبة كبيرة وغير مضمونة النتائج . __ ويمكن القول بثقة أن معظم مظاهر وأساليب هذه الطوابير مفضوحة لدى العراقيين . وينبغي على كل العراقيين الاحرار المخلصين لدينهم ووطنهم أن يتصدوا لهذا المد البشع الواسع .. وسننتصر عليهم بإذن الله . وما النصر إلا من عند الله .
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك