المقالات

الى / الصديق العزيز علي بن ابي طالب  


د. حسين القاصد ||

 

 

اشتقت مع وافر الدمع

هنا في شيخوخة الزمن ، اعكف على بقية حزنٍ ، وأحاول أن افهرس آلامي  حسرةً حسرةً  الى أن تنفجر الآه  فأتجه اليــك  انت  من أنت ؟؟ لماذا تمشي معي ؟؟ تجلس معي ؟؟ تنهض معي  ؟؟ لماذا اتذكر الله كثيرا حين ارتل اسمك ؟؟ ولماذا لا استطيع أن أكرهك ؟ كلك عذابات  كلك تعب  نعم ، لاتزعل مني ، فأنت جواز مرورهم الى منصة مصيري ومستقبل اطفالي ، وانت جواز مرور اعدائك الى دمي ، فيا ايها الحب المؤبد ؟؟ لماذا جعلتهم يتسلقون اكتافي بصوتك ؟؟ أدريهم وتدريهم يكذبون ؟؟ فهبني عجزت عن منعهم ، هل تسكت على اساءتهم لاسمك  لا وقداستك  لا وطهرك  لقد سقطت الاقنعة  وحسبك انك فضحت زيفهم بقدرتك على منعهم من التمسك بك  انت اكبر من ان تمنح يدك للقتلة  اخ لك في الدين او نظير لك في الخلق  هذه التي ذبحتهم وجلدتهم  انهم ليسوا اكثر من مسلمين !! وانت انسان كوني  وانت صديقي  صديقي جدا  استدين منك واشتاق اليك  واصدق معك  وليتهم صدقوا معك ؟؟ لكانوا قد صدقوا مع أحبتك

من بعيــــــد  من آخر النبض تلجأ اليك الكلمات متلعثمة لتتلذذ بنطقك وتمنحها نكهة المعنى  (لولا ان الكلام يعاد لنفد  ـ  لكنهم لم يبعثوا فيه الروح لكي يعاد كلاما حياً  لايجيدون سوى الكلام الميت  !!

هنا العراق  هنا شعبك الذي يعاني من سياط المتاجرين باسمك ومن حراب اعدائك  ليبقى العراق ممزقا بسياط المقنعين بولائك  والمحنطين على عدائك  نحن بين عدويك ياسيدي  بين من يدعيك زيفا  وبين من يطلب ثارات اجداده من عيالك اللائذين بحبك ، الصادقين معك ، القانعين بالخديعة لاجلك

والان ياصديقي  ادعوك بكل حب ونقاء  ان تخلع الوجوه المزيفة من ملامح خادعينا لكي ينالوا حظهم الوافر من الخزي ، وان تذكر ورثة اعدائك بمصير رؤوس ابائهم التي تدحرجت تحت قدميك

آسف جدا

دعك عن جنوني  اشتقت جدا  دعك عن هذياني

اتيتك كي احفظ شعارك جيدا  أخ لك في الدين او نظير لك في الخلق

علي

علي

يا علــــــــــــــــــــــــــــي  احبك مابقي الفراتان

احبك بحجم ماعانيتُ من دينك

احبك  بل احبني جدا حين اهتف ( ياااااااااااااااااااااااعلي

ـــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
ابراهيم العرامي : كتابات الاستاذ هاشم علوي مسجل عام جامعة اب تزيدا مزيدا من العزة واكرامة ونفتخر بوجود كتاب وسياسيين ...
الموضوع :
اليمنيون يحتشدون باليوم الوطني للصمود وقادمون بالعام السابع
زيد مغير : حينما يذكر اسم الاردن امامي اتذكر مجزرة ايلول الاسود الذي قتل فيها 120 الف شاب مسلم بالاتفاق ...
الموضوع :
وزير الزراعة العراقي يستخف بعلم بلاده..!
رسول حسن..... كوفه : هم تعال اضحكك وياي جا مو طلعت ايران توديلنه انتحاريين يكتلون الشيعه جا مو واحد بعثي زار ...
الموضوع :
خلي أضحكك وياي..!
احمد الدوسري : شكرا للعاملين في المنافذ الحدودية شكرا الي الأستاذ كمال الشهم مشهود له الشجاعه والكرم.اخوكم احمد الدوسري من ...
الموضوع :
احباط محاولة تهريب اكثر من 300 مليون دولار اميركي من منفذ طريبيل
رسول حسن..... كوفه : دوله حضاريه حديثه عادله ثلاث مفاهيم الحضاره... الحداثه... العداله هل يوجد الان دوله في العالم جمعت هذه ...
الموضوع :
ألواح طينية، أصحوا يا بُكمٌ..حتى لا نكون كالذين سادسهم كلبهم..!
سيد حيدر ال سيديوشع : الوقوف الى جانب القضية الفلسطينية واجب انساني ، واجب ديني ، واجب إسلامي ضعيف من يقول غير ...
الموضوع :
هل يجب مساعدة فلسطين؟!
احمد جاسم : فساد اداري ومالي بكل دوائر الخالص وبلتعاون مع القائم مقام الضريبه كله رشاوى يله تكمل المعامله والضربه ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن..... كوفه : جزاك الله خيرا سماحة الشيخ الباحث الكبير في القضية المهدوية على هذه التوضيحات المهمه واكرر طلبي لسماحتك ...
الموضوع :
في منتدى براثا الفكري .... البيئة الاجتماعي وخارطة المواصلات كمحددات فاعلة لتشخيص هوية اليماني الموعود
رسول حسن..... كوفه : اما اصحاب القرار بخفض قيمة الدينار هم اغبياء او انهم يرون غباء الشارع العراقي او لا.. بل ...
الموضوع :
ردّوها إن استطعتم..مبرِّراتُ رفع سعر الدولار باطلةٌ وهذا ردُّنا
رسول حسن..... كوفه : ايران اذا هددت نفذت واذا نفذت اوجعت فديدنهم الفعل وليس الانفعال اقول مابال من يقتل ضيفهم فيهم ...
الموضوع :
وزير الدفاع الإيراني يتوعد... "سيتلقون الرد على هذا العمل الشنيع"
فيسبوك