المقالات

لماذا أحجمت الاغلبية عن التظاهر؟!

1380 2019-10-02

باقر الجبوري

 

حبيبي بعد ... ما تعبر علينا، فاغلبية الشعب اصبح واعيا اكثر من اي فترة سابقة في ما يتعلق بالخروج بالمظاهرات والهرولة وراء الهتافات والشعارات البراقة والزائفة ...

ويجب علينا اولا ان نقول او نعرّف من هي الجهة التي نقصدها والتي ( كانت ) تستجيب دائما للمظاهرات أكثر من غيرها من الجهات!

انهم الشيعة أو المحسوبين عليهم، ونقصد منهم ( الجهلة ) فالسنة لا يخرجون إلا في المظاهرات التي يحشدون لها بانفسهم فذلك ليس ميدانهم، وقصدي عن المظاهرات في بغداد أما في مناطقهم فخيم ثوار العشائر تشهد لهم بالخير ..

وكذلك الاكراد فهم لا يخرجون في مظاهرات العاصمة فتلك ليست حربهم ويكفيهم ان يأججوا لها من الاقليم وبصدر من تسقط الرماح (( لن يهمهم الامر ))

اما جماعة الحكومة المدنية او المتحزبين فهؤلاء أغلبيتهم من الشيعة اما سنتهم واكرادهم فهم يحملون نفس النفس الذي تتنفس به طوائفهم وقومياتهم ولذى ترى ان لاعلاقة لهم بالمظاهرات أو رابط لهم بها الا من خلال التهييج والدس والكلام الاجوف بالتغني بالوطنية والقومية .

اعتقد ان من نتكلم عنهم وهم اغلبية الشيعة الذين كانوا يتظاهرون سابقا والذين انتبهوا الان وبدأوا بالتفكير قليلا عن المستفيد من هذه المظاهرات وما هية الفائدة منها .

الكثير منا الان حتى من الحاقدين على الحكومة لا يزالون يتذكرون كيف قام البعث بتشويه التاريخ وبدأئها بسرقة ثورة العشرين من شعلان ابو الجون والعشائر الجنوبية التي اشعلت مشعل الثورة ضد الانكليز وباعوها والصقوها بالشيخ ضاري الذي لا زال اجدادنا يتذكرون كيف قامت عشيرته ببيعه الى الانكليز حتى يقتلوه وان كل عشائر الغربية لم تقبل ان تستضيفه في عشائرها او تحمية من بطش الانكليز ومتابعتهم ولم يأويه حينها الا عشائر الجنوب ..

تلك هي الحقيقة ...

ولكن للاسف فقد أقصي الشيعة من الحكم منذ 1920 فلم يكن لهم الا تمثيل وزاري وبرلماني محدود في الحكومات والبرلمات في زمن الملكية وما تلاها من حكومات القومية والبعثية ..

هذه هي الحقيقة ...

واليوم جهلة الشيعة ( فقط ) هم من يتظاهرون وجماعة الضاري في العواصم العربية يرقصون، ولو نجحت الثورة، فسيسرقها البعثيون من جديد!

 ووعت لتلك الحقيقة، واذهب الى مناطق الغربية شيوخهم او سياسيهم او رجال الدين عندهم ... وأسالهم من حرركم ؟!

سيقولون ... الله كفيلك خلف الله عالامريكان، همه الحررونا، يعني لا جيش ولا شرطة ولا حشد!

چا ولد الملحة وين استشهدوا وشعدهم جان بالغربية؟! مثلا كانوا يلعبون طوبة لو يلگطون چمة وفگع، فلا تسولف بالمظاهرات حبيبي

يتعب ابو كلاش ... وياكل ابو جزمة، وبعد ما تعبر علينا ...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 75.13
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك