المقالات

السفارة الامريكية؛ موقف لاتحمد عقباه

1113 2018-11-26

فراس الحجامي


في ضل سياسة المد والجزر التي يستخدمها الامريكان تجاه حكومة السيد عادل عبد المهدي المدعومة من الاغلبية الوطنية والتي استمدت شرعيتها من موقف الكتل البرلمانية الداعمة لها نرئ بين الحين والاخر خروج بعض روؤس الساسة الامريكان بتصريحات يراد منها النيل من الموقف الوطني المتبنئ من السيد رئيس الوزراء كان بدايتها بالتلويح لحل الحشد الشعبي والذي كان موضع رهان الاغلبية ممن اراد وضع العصئ بعجلة التقدم السياسي العراقي واصحاب المنصات ممن خضع لامر الواقع بعد تلقينهم هزائم متكررة علئ ايدي ابناء المرجعية وبعض العشائر الكريمة ولم يكن اخرها تصديهم تجاه مشروع فتح المنطقة الخضراء المحصنة امنيا والتي يعتبرها الشعب العراقي معقل الفساد والهيمنة علئ مقدرات الشعب العراقي ..
نرئ في هذا الموقف لما يحتويه من مؤشرات تمس السيادة العراقية والكرامة الحكومية بأنه موقف مستمد من سياسة الرئيس الامريكي دونالد ترامب والذي كشف عنه مؤخرا من من مؤازرة السعودية العربية للاحتلال الاسرائلي والذي اكد به بأن لولا السعودية لما كان وجود للصهاينة من لجدير بلذكر بأن تلك التصريحات المعادية لمحور المقاومة الاسلامية مدفوعة الثمن خليجيا اقليميا يجب ان تواجه تلك التدخلات بموقف شعبي رافض لتلك السياسة الاستفزازية لحكومة الاغلبية الشعبية وألا فان مسلسل التدخلات لن ينتهي بتلك الخطوة بل يتعداها الئ ما لا يحمد عقباه ...
أيضا للكتل السياسية التي اعلنت موقفها المساند للسيد رئيس الوزراء منذ توليه الحكومه قبل اكثر من شهر صار واجب عليها ان تصدر بيانات رسمية مؤيدة للموقف الحكومي ومنددة بسياسة السفارة الامريكية

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك