المقالات

ظاهرة التسقيط

2241 2018-07-10

خالد غانم الطائي

ان أول من ادعى الأفضلية هو إبليس اللعين كما أخبرنا بذلك كتاب الله تعالى حكاية عنه عندما رفض السجود التكريمي لأبينا آدم(عليه السلام)...

وقد يلجأ البعض إلى حمل معاول الهدم من اجل الضرب في أركان شخصية الآخرين والحط والانتقاص من شأنهم ولعل الدافع النفسي الذي يضغط بشدة على صاحبه لمزاولة هذا السلوك هو الشعور بالنقص في بناء الشخصية أي إن هنالك خللا يحاول صاحبه تغطيته من خلال مهاجمة غيره ومحاولة الظهور بأنه الأفضل...

يقول علماء النفس: إن المرء ما هاجم غيره وانتقص منه إلا لشعوره بنقص، وثقافة تسقيط الآخرين هي بلا ادنى شك ثقافة مريضة وهذا التسقيط ينقسم إلى أقسام شتى منه التسقيط السياسي فالبعض يحاول إثبات أو ادعاء إن حزبه أو منظمته أو حركته أو غيرها من التسميات هو على الصواب والاستقامة أما غيره فلا، فيعمد إلى إتباع أسلوب التشنيع والاتهام والقذف بحق الآخرين جاعلا من ذلك سبيلا لهدم شخصية غيره (الحقيقية أو المعنوية) بهدف إلغاء للآخر والظهور بمظهر الأفضل والأقوى. وهناك ألوانا أخرى للتسقيط منها التسقيط الاجتماعي سواء أكان ذلك في الجانب الوظيفي أو الدراسي أو الثقافي، والتسقيط الديني والذي هو من أخطر وأبشع ألوان التسقيط الذي يهدف إلى فصل عوام الناس عن رجل الدين باعتباره قدوة صالحة للمجتمع وباستهداف شخصيته للحط منها وهو ضربة صميمية قاتلة للثقة التي تربطه بغيره،

ومن الأساليب المستخدمة لذلك هو البهتان والذي يقوم بإضفاء ونسبة الصفات والمعايب والمثالب غير الموجودة في شخصية الرجل المعاب عليه، وقد حذر الرسول الأقدس (صلى الله عليه وآله) من البهتان بالقول: (إن البهتان يوجب عذاب القبر).

وكذلك الكذب وهو الإخبار بما لا يطابق الواقع وهو من اشد المحرمات وكلها أساليب شيطانية تبعد الإنسان عن رضا خالقه سبحانه وتعالى وتحط من إنسانيته وتقذف به في مستنقع الرذيلة حتى يبتلعه ويختفي فيه مثال الإنسان الذي جعله الله عزوجل خليفة له في أرضه قال تبارك اسمه (وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة) سورة البقرة الآية 30.

بل على العكس تماما فأن الإنسان الذي تتجلى فيه قيم الإنسانية الحقة هو من يسعى للتغاضي عن عيوب غيره فالإنسان لا تخلو شخصيته من نقائص فإذا سعى إلى إصلاحها واشتغل بتقويم وتهذيب نفسه اشتغل عن عيوب غيره لكثرة ما يجده في نفسه من عيوب ونقائص ومثال ذلك من اشتغل بترميم وإصلاح بيته فأنه سينشغل عن الالتفات إلى نقائص بيوت غيره وكفى المرء اشتغالا بعيوبه وقد ورد عن النبي الأكمل (صل الله عليه وآله) قوله: (عظموا أنفسكم بالتغافل).

وعلى الإنسان إن يعلم إن إصلاح المجتمع يبدأ من الذات وقد قال العلي العظيم في قرآنه المجيد (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم) الرعد الآية 11، وكذلك لابد للإنسان من أن يتبين مواطن الضعف والخلل في نفسه حتى يقوم بمحاربتها كي تضمحل شيئا فشيئا حتى تتلاشى وان يعزز مواطن القوة في نفسه ويبدأ بتعزيزها وتثبيت أركانها وبالتالي يكون قدوة صالحة لغيره وكما أوصانا أئمة الحق أئمة أهل البيت عليهم الصلاة والسلام بقولهم (كونوا لنا دعاة صامتين) أي إن ندعو الناس إلى نهجهم الشريف من خلال تحويل النظرية وتجسيدها إلى واقع ملموس أي الخروج من حيز التنظير إلى حيز التطبيق العملي الذي يتبلور في مصاديق خارجية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك