المقالات

الإعلام الخليجي جيثوم العرب


  شهاب آل جنيح يلعب الإعلام المضلل والمزيف، دوراً كبيراً في تغيير وقائع الأحداث وحقيقتها، ليحول الجلاد لضحية، والضحية لجلاد، فيجرد نفسه من كل المبادئ والقيم الإنسانية والأخلاقية، فهو ليس سوى أداة بيد القوى والأنظمة القمعية والفاسدة، توجهه كيفما تشاء؛ لتنفيذ مآربها المشبوهة
الإعلام العربي صاحب النصيب الأوفر، من هذا الإعلام المزيف، السعودية تمول عدداً كبيراً من المؤسسات الإعلامية، التي وظيفتها تبييض وجه النظام السعودي، والعمل بكل قواها، على تسقيط جميع القوى والأنظمة والتيارات، التي تخلف مع هذا النظام ولاتخضع له.
الإعلام السعودي يجانب الحقيقة، ويغافل محيطه العربي، فيعمل على جعل كل نظام أو تيار غير خاضع له، بأنه عدو للعرب، ويقوم بتوجيه التهم وتلفيق الأكاذيب لتسقيطه عربياً، وبالتالي تصبح الأمة، تحارب عدوا مصطنعاً، وتترك عدوها الأساسي.
عدو هذه الأمة التاريخي، هو الكيان الصهيوني، الذي اغتصب الأرض وقتل أهلها، لكن منذ بدايات تكوين هذا الكيان وحتى الآن، نرى أن بعض الأنظمة العربية، هي التي ساعدت على تثبيت بقائه، سواء باتفاقيات معه ،أو من خلال ضرب وتسقيط، كل من يقف بالضد منه ويقاومه.
تعمل السعودية ودول الخليج الأخرى، على تحويل الصراع في الوطن العربي، من صراع  عربي - صهيوني، إلى صراع طائفي سني - شيعي، والخاسر من هذا الصراع هم العرب أنفسهم، بسنتهم وشيعتهم، والرابح هو الكيان الصهيوني والأنظمة العميلة له، وخاصة الخليجية منها، التي هي صنيعة ذلك الكيان.
من أمثلة العهر الإعلامي الخليجي، تعامله مع الحفريات التي تقوم بها إسرائيل، في محيط المسجد الأقصى، الذي هو أولى القبلتين، إذ لم نجد من الإعلام السعودي والخليجي، ذلك الموقف الحازم، بل تكاد لاتتطرق له وسائلهم الإعلامية، ومن جانب آخر يتم اتهام الحوثيين، الذين يدافعون عن أرضهم المحتلة من قبل السعودية، بأنهم يستهدفون مكة المكرمة، كل هذا هو لخدمة الكيان الصهيوني، الابن المدلل لأمريكا، الحليف التاريخي لآل سعود.
الأنظمة الخليجية، تستمد وجودها من خلال تغذية النزاعات والفتن الطائفية، فليس لديها ماتقدمه للمواطن العربي، سوى اللعب على وتر عواطفه ومقدساته واعتقاداته، وقد لعبت قنوات التضليل الخليجي كالجزيرة والعربية دوراً كبيراً، في تأجيج الصراع في سورية والعراق، ففي العراق، قام هذا الإعلام بتحويل الدواعش والإرهابيين، إلى ثوار ومجاهدين، وحول الجيش الحكومي والمتطوعين، إلى مليشيات طائفية، كل هذا من أجل إفشال مشروع الدولة العراقية.
الأنظمة الخليجية بصورة عامة، كانت ومازالت تحت الوصاية الأمريكية، وبذلك فان إعلامها موجه لخدمة الغرب، وتفكيك العالم الإسلامي والعربي، من خلال تأجيج الصراع الطائفي، فيجعل كل دولة تحارب أخرى، وبذلك تنشغل هذه الدول المتصارعة، عن عدوها الحقيقي إسرائيل، الإعلام الخليجي هو جيثوم العرب، الذي يجعلهم فاقدون للإرادة، يتصارعون فيما بينهم، ويتقربون لإسرائيل عدوهم التاريخي.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 92.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك